2019/05/18
حمدالله ينضم إلى رونالدو وميسي في قائمة محطمي الأرقام

اعتاد المهاجمون على مستوى العالم تحطيم أو معادلة الأرقام القياسية الخاصة بالمنافسات المحلية والقارية، كما فعل الثنائي الأسطوري رونالدو وميسي في عامي 2011 و2012، صلاح في 2018، وأخيرا حمدالله في 2019.

وتربع المغربي عبدالرزاق حمدالله على قائمة هدافي الدوري السعودي برصيد 34 هدفاً في موسم 2018 – 2019، وبهذا الرقم يكون مهاجم النصر قد حطم رقم حمزة إدريس الذي سجله في موسم 1999 – 2000، برصيد 33 هدفاً.

وفي الدوري الإسباني، سجل الباسكي تيلمو زارا رقما قياسيا في موسم 1950 – 1951، بـ 38 هدفاً، ليحطمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد السابق، في موسم 2010 – 2011، مسجلا 40 هدفاً، قبل أن يتفوق ميسي ويكتب رقما تاريخيا في عدد أهداف الموسم الواحد، ويهز الشباك 50 مرة في موسم 2011 – 2012.

واستطاع المهاجم الأرجنتيني هيغوايين، لاعب نابولي السابق، في موسم 2015 - 2016، تحطيم رقم قياسي دام 66 عاماً، مسجل باسم غانر نوردال، عندما سجل 36 هدفاً وهي المرة الأولى منذ بدء بطولة "سيري أ"، فيما سجل جينو روزيتي في موسم 1928 – 1929، 36 قبل المسمى الحالي للبطولة.

وحقق المصري محمد صلاح، عدة أرقام قياسية في موسمه الأول بليفربول، عندما سجل 32 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز، متخطيا أرقام ألان شيرر، 31، وتييري هنري وفان بيرسي، 30، وكريستيانو رونالدو ولويس سواريز، 31 هدفا. فيما بقي رقما شيرر وأندي كول، 34 هدفا، كأعلى أرقام سجلت منذ مطلع الدوري الإنجليزي الممتاز موسم 1992 – 1993.

وفي الدوري الفرنسي، لم يستطع أي لاعب تحطيم الرقم القياسي المسجل في موسم 1970 – 1971، باسم اليوغسلافي يوسيب سكوبلار، 44 هدفا، ولكن يعد السويدي زلاتان إبراهيموفيتش هو من اقترب من معادلته عندما سجل 38 هدفا في موسم 2015 – 2016.

تم طباعة هذه الخبر من موقع يمن فويس https://voice-yemen.com - رابط الخبر: https://voice-yemen.com/news128942.html