2018/12/28
وصول الدفعة الثالثة من منحة الوقود السعودية في اليمن

وصلت صباح الخميس إلى ميناء الزيت بمديرية البريقة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن باخرتين محملتين ب 63 الف وسبعمائة طن من مادة الديزل و13 الف طن من مادة المازوت كدفعة ثالثة من منحة المشتقات النفطية المقدمة من حكومة
المملكة العربية السعودية والمخصصة لتشغيل محطات توليد الطاقة الكهربائية في عشر محافظات يمنية محررة.

تزامن ذلك مع وصول باخرة ثالثة إلى ميناء المكلا محملة ب 10 الف طن ديزل مخصص لمحطات الكهرباء في محافظات حضرموت وشبوة ومأرب والجوف من المنحة ذاتها.

وكان في استقبال سفينتي عدن كلا من نجيب حميد ممثل البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن المشرف على توزيع منحة الوقود وممثلين عن الحكومة اليمنية على رأسهم وزير الكهرباء محمد العناني ومحافظ محافظة عدن / احمد سالم ربيع ونائب وزير المالية/ سالم بن ومجيب الشعبي مدير عام مؤسسة الكهرباء والمهندس / سعيد محمد القائم بأعمال مدير عام شركة مصافي عدن .

وفي تصريح لوسائل الاعلام عبر محمد العناني وزير الكهرباء اليمني عن امتنان بلاده حكومة وشعبا لحكومة المملكة العربية السعودية وقيادتها الحكيمة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الامير / محمد بن سلمان على استمرار تدفق منحة المشتقات النفطية لتشغيل محطات الكهرباء والتي استفاد منها حوالي عشرة ملايين يمني في معظم المحافظات المحررة، داعيا في الوقت ذاته المواطنين والتجار على الالتزام بتسديد فواتير الكهرباء للحفاظ على استمرارية توصيل الخدمة باعتبار ذلك أيضا أحد أهم شروط استمرار منحة الوقود السعودية-حد قوله.

فيما اكد محافظ محافظة عدن احمد سالم ربيع على أهمية منحة الوقود المقدمة من الاشقاء في المملكة العربية السعودية والتي كان لها الدور المحوري في استمرار توصيل التيار الكهربائي دون انقطاع في العاصمة عدن وباقي المحافظات المحررة، وحث جميع المستهلكين اشخاص وجهات على ضرورة سرعة تسديد قيمة الفواتير بصورة دائمة حتى تستمر الخدمة وتستمر معها منحة الوقود التي بدونها قد تعود المحافظات المحررة إلى ما كانت عليه في السابق

تم طباعة هذه الخبر من موقع يمن فويس https://voice-yemen.com - رابط الخبر: https://voice-yemen.com/news125792.html