أول حالتي انتحار في إيران بسبب لعبة “الحوت الأزرق”
2017-09-11 08:38


سجلت إيران أول حالتي انتحار نتيجة انتشار لعبة تحمل اسم “الحوت الأزرق” على شبكة الإنترنت، وهي لعبة تسببت في وفيات لمراهقين في جميع أنحاء العالم.

 


وقال مدير مركز الطوارئ والرعاية الاجتماعية، حسين أسد بيكي، لوكالة أنباء “إيسنا” الإيرانية، يوم الاثنين، إن “وزارة الصحة سجلت حالة انتحار شابين إيرانيين في مقتبل العمر ؛بسبب لعبة الحوت الأزرق”، مشيرًا إلى أن “هذه اللعبة أصبحت تحديًا كبيرًا وهناك مطالبات بحظرها”.

 

وأوضح أسد بيكي أن “هناك دعاية كبيرة داخل إيران وعبر وسائل التواصل الاجتماعي لحثهم على تحميل لعبة الحوت الأزرق”، منوهًا إلى أن “هناك مقترحًا لحظر هذه اللعبة من قبل وزارة الاتصالات الإيرانية”.

 

وكانت وزارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الإيرانية، أعلنت السبت الماضي، أنها مصممة على منع انتشار لعبة “الحوت الأزرق”.

 


وكتب وزير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في إيران محمد جواد ازاري جهرمي في رسالة على حسابه الرسمي على “انستغرام”، أن “اللعبة مستوحاة من أفكار شيطانية”، مؤكدًا أن وزارته “ستعمل على منع دخولها إلى إيران ؛من أجل حماية شباب البلاد”.

 

وقال جهرمي: “سنجري مفاوضات مع مدراء الشبكة الاجتماعية الروسية لمكافحة انتشار العنف، وسنحاول القيام بذلك، على الرغم من أن هذه الشبكة الاجتماعية محظورة في إيران”.

 

واخترع لعبة “الحوت الأزرق” المهووس الروسي فيليب باديكين، وتعتمد اللعبة على غسل دماغ المراهقين ضعفاء الشخصية، كما تقول تقارير أجنبية.

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2017