الرئيسية > محليات > مجلة أمريكية تكشف أسرار فوز ( توكل كرمان ) بجائزة نوبل للسلام

مجلة أمريكية تكشف أسرار فوز ( توكل كرمان ) بجائزة نوبل للسلام

 يمن فويس - متابعات :

كشفت مجلة أمريكية شهرية شهيرة الاثنين الماضي النقاب عن الأسباب التي دفعت بلجنة التحكيم الدولية التي تمنح كل عام جائزة نوبل للسلام عن الأسباب التي دفعت اللجنة العام الماضي لمنحها جائزة نوبل للسلام مؤكدة ان منح الجائزة لم يأت لكونها تملك سجل حقوقي حافل لكن الأمر متصل بالثورات العربية والنشاط المتزايد لجماعات الإخوان المسلمين فيها ومحاولة من اللجنة لجذب هذه الجماعة وتشجيعها على السلام بدلاً عن العنف .

وقالت مجلة " "كومنتري ماغازين" في تقرير سياسي لها وهي مجلة أمريكية شهيرة مختصة بالشئون الدولية وتصدر مرة واحدة كل شهر ان احد خمسة أعضاء من لجنة نوبل للسلام وهو ثوربيون ياغلاند قال ان منح "كرمان" لجائرة نوبل السلام لم يأت على خلفية قوة نشاطها السياسي والحقوقي المدافع عن حقوق الإنسان وإنما وجهت الجائزة بهدف لجم النشاط السياسي المتزايد للجماعات الإسلامية المتشددة في الثورات العربية وبهدف إظهار هذه الجماعات بأنها جماعات تتعاطى من السلام العالمي .

 وقالت الصحيفة في تقريرها الذي عنون بـ( لماذا لا تزال الحاصلة على جائزة نوبل للسلام تحيط نفسها بالصمت ؟) ان عضو اللجنة الدولية قال ان منح كران منح توكل كرمان جائزة نوبل يأتي من الفكرة التي تقول إن عدم إشراك المرأة في انتفاضات الربيع العربي سيكون من شأنه فشل هذه الثورات ويقول أيضا إن الناشطة توكل كرمان تنتمي إلى الحركات الإسلامية مع رابط يربطها بحركة الإخوان المسلمين والذي ينظر إليها العالم الغربي على أنه تهديد للديمقراطيات .

وقالت الصحيفة ان حالة من السخط تسود الأوساط الدولية عقب تجاهل "كرمان" لمأساة الطفلة الأفغانية مالا يوسفزاي التي تعرضت لهجوم مروع من قبل حركة طالبان الأفغانية بسبب مناصرتها لتعليم الفتاة في بلادها .

 وقالت الصحيفة ان خيبة الأمل الدولية التي أحدثتها "كرمان" هو توجهها إلى دعوة الجيش التركي لاستخدام القوة في سوريا بسبب الخلفية الدينية التي تتشارك فيها "كرمان" مع أبناء الطائفة السنية في سوريا.

 لماذا لا تزال الحاصلة على جائزة نوبل للسلام تحيط نفسها بالصمت ؟

 للكاتب مايكل روبين . لصحيفة الكومينتري الشهرية.

في العام الماضي , قمت بانتقاد حصول الناشطة السياسية اليمنية توكل كرمان لجائزة نوبل للسلام , ولم أبني اعتراضي هذا على الناشطة السياسية بناء على سجل الناشطة توكل كرمان باعتبارها أحد الناشطين في المعارضة , ولكن الاعتراض يقع حول الأجندة السياسية الرمزية للجنة المختصة بجائزة نوبل , حيث صرح رئيس اللجنة علنا بأنه يأمل من أعطاء الجائزة للناشطة كرمان مجرد إضفاء لشرعية الإخوان المسلمين كما ذكرت وكالة الاسوشيتد برس في ذلك الوقت.

 ويقول ثوربيون ياغلاند والذي يترأس خمسة أعضاء في لجنة نوبل النرويجية   لوكالة الاسوشيتد برس أن منح توكل كرمان جائزة نوبل يأتي من الفكرة التي تقول إن عدم إشراك المرأة في انتفاضات الربيع العربي سيكون من شأنه فشل هذه الثورات ويقول أيضا إن الناشطة توكل كرمان تنتمي إلى الحركات الإسلامية مع رابط يربطها بحركة الإخوان المسلمين والذي ينظر إليها العالم الغربي على أنه تهديد للديمقراطيات ويضيف : وأنا شخصيا لا اعتقد ذلك , فهناك إشارات كثيرة لأن هذه الحركة يمكن لها أن تعلب دورا مهما في إيجاد الحلول .

وبعد مرور عام, قررت اللجنة النرويجية للجائزة نوبل للسلام اعتبار الناشطة السياسية توكل كرمان كأحد اصغر الناشطين السياسيين الحاصلين على جائزة نوبل للسلام ,

 

 


جريمة اغتصاب طفل في تعز