الرئيسية > محليات > البركاني: صالح يملك منزلًا في القاهرة وآخر في ألمانيا ومن يملك حق اسقاط الحصانة فليفعل

البركاني: صالح يملك منزلًا في القاهرة وآخر في ألمانيا ومن يملك حق اسقاط الحصانة فليفعل

يمن فويس - صنعاء :

قال رئيس الكتلة البرلمانية للمؤتمر الشعبي العام اليمني أن الرئيس السابق علي صالح قد يسافر بعد عيد الأضحى لإجراء عمليتين في الولايات المتحدة الأمريكية.

 وكشف سلطان البركاني أن علي صالح يمتلك منزلين أحدهما في القاهرة وآخر في ألمانيا ومن حقه أن يزور منزليه من وقت لآخر «الحديث عن إقامة صالح في أي بلد آخر غير اليمن مستبعد, ما الذي يمنع أن يكون له بيت في أي بلد في العالم يزوره من وقت لآخر هذا من حقه, لديه بيت في القاهرة منذ بداية رئاسته ولديه بيت في ألمانيا فلا شيء يمنع أن يكون له بيت»  حد تعبير البركاني.

 وأضاف في حوار مع صحيفة السياسة الكويتية «لو أن قادة المشترك والصحف التي ترشح مقرات لعلي عبدالله صالح تشتري له بيوتاً في هذه البلدان فسنكون سعداء على الأقل سيوفرون له السكن في هذه البلدان ليتنزه متى ما أراد كثر الله خيرهم».

 وتابع  «أما علي صالح فقد وقع على المبادرة الخليجية بصفتين بصفته رئيسا للجمهورية وبصفته رئيسا للمؤتمر الشعبي العام, وعلى الاخوة الذين يتحدثون اليوم بالمضاد بأن عليه أن يغادر البلاد كان عليهم يومها أن يتساءلوا وهم قرأوا المبادرة وآليتها مؤكداً أن صالح سيمارس العمل السياسي كونه وقع المبادرة كشريك له نصف الحكومة, المؤتمر وحلفاؤه لهم نصف الحكومة, فدعهم يتكلموا كيفما يريدون».

 وعن الحصانة الممنوحة لصالح والمطالبات المنادية بإسقاطها قال البركاني «قضية الحصانة ليست بودرة توضع على الوجه في صبيحة اليوم وتنتهي بعد الظهر» مضيفاً « لم يهبوها حتى يلغوها في الأصل, فهذا اتفاق أقره اليمنيون والمجتمع الدولي وعلي عبدالله صالح في المقابل تنازل عن السلطة وآثر حقن دماء اليمنيين والحصانة لم تكن له وانما كانت لنتفادى الاقتتال».

 واستطرد «علي عبد الله صالح لم يكن بحاجة لحصانة وانما لم نكن نريد أن نصل الى حل سياسي ثم نتقاتل بعد ذلك حول هذا متهم أو ذاك فليتحدثوا كما يشاؤون ومن يملك منهم حق اسقاط قانون الحصانة فعليه أن يسقطه»


جريمة اغتصاب طفل في تعز