الرئيسية > محليات > المتوكل يرد على رسالة الدكتور ياسين نعمان: لقد أزعجني وآلمني ما نشرته صحيفة "إيلاف" وأنت محل اعتزاز وفخر اليمن - نص الرسالة

المتوكل يرد على رسالة الدكتور ياسين نعمان: لقد أزعجني وآلمني ما نشرته صحيفة "إيلاف" وأنت محل اعتزاز وفخر اليمن - نص الرسالة

يمن فويس - متابعات :

رد الدكتور محمد عبد الملك المتوكل على رسالة للدكتور ياسين سعيد نعمان أمين علم الحزب الاشتراكي وجهها له، إثر ما اعتبره ياسين اقحام لاسمه في تصريحات ومقابلات أجراها المتوكل.

واعتبر المتوكل في رده على ياسين أنه منزعج مما نشرته صحيفة "إيلاف" وتناقلتها مواقع الكترونية وصفها بأنها تسعى للدس والفتنة.

وأشاد المتوكل في رده بنعمان، مؤكدا أنه لا يشك أحد في حكمته ووطنيته، وأن مناقشته لآرائه  كانت محاولة للقول بأن تلك الآراء لا تنسجم مع يعرف عن نعمان.

مشيرا إلى أن الدكتور ياسين محل اعتزاز لليمن، مؤكدا أن من مميزات نعمان تقبله للنقد والرأي الآخر.

نص رد المتوكل على رسالة نعمان

أخي وصديقي الدكتور العزيز ياسين سعيد نعمان

لقد أزعجني وآلمني ما نشرته صحيفة "إيلاف" التي أشرتم إليها في رسالتكم وتناقلته عنها المواقع التي تحب الدس والفتنة بين الإخوة والأصدقاء ورفاق النضال في سبيل وطن حر وآمن ومجتمع ديمقراطي.

 أنت شخص لا يشك أحد في حكمته ووطنيته، وحين ناقشت أحياناً بعض آرائك كنت أحاول أن أؤكد أنها لا تنسجم مع ما نعرفه عنك، وذلك بهدف نفيها حتى لو كنت قلتها في ظرف معين. أما ما نشر بأننا التقينا بعد محاولة الاعتداء عليك، فكذب محض، وقد بحثت عنك لأعبر عن تضامني فقيل لي إنك سافرت، ولعل صاحب الصحيفة خلط بين اقتراحي أن تعطي وقتاً للشباب في عدن وتعز الذين يعزونك ويحترمون ويتأثرون بآرائك، وقلت ذلك في مقابلتي في "السعيدة"، وقلته لك في آخر لقاء لنا في المشترك.

يا دكتور أنت محل الاعتزاز وبك تفخر اليمن، وأنت في نفس الوقت إنسان، وإحدى ميزاتك قبولك للنقد والرأي الآخر. حفظك الله لليمن والأمة، وأنت في نفسي محل الاعتزاز، ولا ننسى أن الناس في مراحل الصراع المتخلف لا يتحرجون في الكذب والدس وخلق الفتنة، واليمن تنتظرك لتكمل دورك الوطني.

 خالص المحبة والود.

محمد عبدالملك المتوكل


جريمة اغتصاب طفل في تعز