الرئيسية > محليات > اثر تهديدات وزراء حزب المؤتمر تقديم استقالهم .. انباء عن مشاورات رئاسية لإقالة حكومة باسندوة

اثر تهديدات وزراء حزب المؤتمر تقديم استقالهم .. انباء عن مشاورات رئاسية لإقالة حكومة باسندوة

p;  

يمن فويس- متابعات : أفادت تقارير صحفية نقلا عن مصادر مطلعة أن الرئيس عبد ربه منصور هادي يجري مشاورات مكثفة مع عددا من القوى السياسية اليمنية والدول الراعية للمبادرة الخليجية لإقالة حكومة باسندوة، وتشكيل حكومة وحدة وطنية. وأشارت المصادر أن خيار إقالة حكومة باسندوة بات مطروحا بقوة أمام الرئيس هادي، خاصة بعد فشل الحكومة في ضبط الأوضاع الأمنية والسيطرة على البلاد منذ تشكيلها في ديسمبر من العام الفائت. ووفقا لهذه المصادر فإن الرئيس منزعج من أداء الحكومة التي انشغلت بتقاسم المناصب الحكومية، وسعي طرفي المعادلة السياسية لالتهام الوظيفة العامة، على حساب المصلحة العامة للبلد. وقالت مصادر لـ"يمنات" أن الرئيس بدأ يناقش خيار إقالة حكومة باسندوة منذ تقديم الدكتور يحيى الشعيبي استقالته في يونيو الفائت، وأن هذه الخيار صار يطرحه بقوة بعد أن تأكد للرأي العام الأسباب الحقيقية لاستقالة الشعيبي، وتهديد المؤتمر بدفع وزراء آخرين للاستقالة تمهيدا لإفشال حكومة باسندوة انتقاما لما تعرض له الشعيبي من مضايقات من قبل رئيس الحكومة ووزير المالية. وحسب هذه المصادر يسعى هادي لإقالة الحكومة قبل حصول أزمة سياسية جراء تهديدات وزراء مؤتمريين بتقديم استقالهم تمهيدا لإقالة الحكومة. ووفقا لهذه المصادر فإن ما حصل في وزارة الداخلية هو جزء من أزمة سياسية قادمة قد تحصل في حال استمرت حكومة باسندوة في إدارة البلاد بوزراء يستلمون توجيهاتهم من طرفي الأزمة، بدلا من رئيس الدولة ورئيس الحكومة.  

جريمة اغتصاب طفل في تعز