الرئيسية > محليات > بلاغ صحفي عن عقد ورشة العمل الخاصة بتصميم برامج تدريبية للشباب العاطل عن العمل بتعز في سياق برنامج الإحالة من الإعالة إلى الإنتاج

بلاغ صحفي عن عقد ورشة العمل الخاصة بتصميم برامج تدريبية للشباب العاطل عن العمل بتعز في سياق برنامج الإحالة من الإعالة إلى الإنتاج

p; يمن فويس - تعز : برعاية كريمة من الأستاذ شوقي أحمد هائل محافظ المحافظة رئيس المجلس المحلي رئيس مجلس إدارة المركز. وفي إطار اهتمام المحافظة بالتخفيف من مشاكل الفقر والبطالة وتحت شعار من أجل تعز محافظة منتجة وجاذبة للاستثمار وفي يوم الخميس الموافق 19/7/2012م نظم مركز البحوث ودراسات الجدوى ورشة عمل تصميم برامج تدريب الشباب العاطل عن العمل وذلك تدشيناً لبرنامج الإحالة من الإعالة إلى الانتاج. شارك في الورشة مراكز التدريب المهني والمختصين فيها. توزع المشاركون في الورشة إلى مجموعات عمل: - مجموعة تقنية الميكانيك - مجموعة تقنية الكهرباء - مجموعة تقنية الديكور - مجموعة الصناعات الغذائية - مجموعة الإدارة والسكرتاريا والحاسوب استعرض المشاركون في الورشة مشاريع وبرامج التدريب المقترحة وبعد استعراضها ومناقشة مكوناتها خرج المشاركون في الورشة إلى اعتماد (..................) برنامجاً تدريبيا ضمن المجالات التي تم مناقشتها لتمثل حقائب تدريب خاصة بتأهيل الشباب العاطل عن العمل لتمكينهم من الحصول على فرص عمل مناسب وذلك ضمن برنامج الإحالة إلى الانتاج الذي تتبناه قيادة المحافظة ويشرف عليه مركز البحوث ودراسات الجدوى. وهو برنامج متكامل في بنيته يبدأ بالمسح الميداني والاحتياجات التدريبية للفئات المستهدفة من الفقراء والأشد فقراً والمعدمين، وتتواصل بالتمهين بمنح المتدرب قرضاً حسناً وحقيبة مهنية وميزانية تشغيل، وإشراف يصاحب الدخول إلى السوق إلى أن يتمكن المستهدف من تسيير نشاطه الحرفي على النحو الذي يوفر له فرصة عمل تدر عليه دخلاً دائماً يتحول بعدها إلى منتج يسهم في صندوق الشراكة المجتمعية. وهكذا يكون برنامج الإحالة من الإعالة إلى الإنتاج برنامجاً تنموياً يسهم في تحقيق التنمية المجتمعية، ويساعد في تسوية الأرض لقيام بنيان التنمية الشاملة على قواعد سليمة ومعافاة. والمركز وهو يختتم الورشة، يتوجه بالشكر والامتنان أولاً وأخيراً لله سبحانه وتعالى، ومن ثم للأخ العزيز الأستاذ شوقي محافظ المحافظة رئيس المجلس المحلي رئيس مجلس إدارة المركز، وكذا للأخوة مدير عام التعليم الفني ومدير عام المعهد الوطني للعلوم الإدارية، ومديري المعاهد التقنية وأكاديمية السعيد على جهودهم الكبيرة والمثمرة التي أفضت إلى النتيجة التي خرجت بها الورشة، ولا ننسى أن نشكر اللجنة التحضيرية على جهودها الكبيرة في الإعداد والتنظيم والترتيب الدقيق والعلمي للورشة واستيعاب مخرجاتها بملف متكامل ومفيد للمراحل التالية من برنامج المركز. والله نسأل التوفيق والسداد،، مركز البحوث ودراسات الجدوى والمشاركون في ورشة تصميم برامج الشباب العاطل عن العمل التدريبية الأولى تعز 19/7/2012م

جريمة اغتصاب طفل في تعز