الرئيسية > محليات > خريجي الهندسة للجامعة اللبنانية الدولية بتعز يستعرضون ابتكار جهاز كشف لسرطان الرئة

خريجي الهندسة للجامعة اللبنانية الدولية بتعز يستعرضون ابتكار جهاز كشف لسرطان الرئة

 يمن فويس – أبو عمرو:

 عقد على قاعه الجامعة اللبنانية بتعز اليوم جلسه مناقشه واستعراض مشروع لجهاز كشف حديث ابتكره الخرجين للكشف الأولي لمرضي سرطان الرئة من قبل خرجين قسم الهندسة للمعدات الطبية با لجامعه .

وفى الجلسة الذي اشرف عليها الدكتور / عبد العزيز الهتار من جامعه تعز ( مشرف المشروع ومناقشه داخلي ) والدكتور / فيصل الكمالي / جامعه أب ( مناقش خارجي ).

تم استعراض مشروع التخرج من قبل خرجي الجامعة الذي نال استحسان المشرفين وطلاب الجامعة وتم تقديم ملاحظات على المشروع .

وتحدث الدكتور / رياض أحمد العقاب / المدير الأكاديمي للجامعة اللبنانية / أستاذ الكيمياء التحليلية البيئية المساعد قسم الكيمياء كليه العلوم التطبيقية بجامعه تعز قائلاً بأنه قد أجريت اليوم مناقشه لدفعه جديدة لخريجي قسم هندسه المعدات الطبية والذي يعد جهاز كشف لمرضي السرطان ويفصل بين الرئة والقلب ويعمل علي تشخيص الحالات المصابة بمرضي السرطان دون عن غيرها .

ويعد هذا المجال من المجالات النادرة تدريسها بالجامعات اليمنية ككل , ونوه بان الجامعة تم تأسيسها منذ عام 2006م كمركز رئيسي بصنعاء ومركز فرعي بتعز عام 2008م والتي تم تأسيسها بعد المرور بالعديد من المراحل التمهيدية والثانوية  حتى تأسست بمسمي ( الجامعة اللبنانية الدولية )وتعد منافسه للجامعة الأمريكية حالياً ، وهي ليست مؤسسه ربحيه كبقية الجامعات الأخرى وإنما هي مؤسسه تعليمية تهدف إلى تخريج طلاب وشباب يخدمون مجتمعهم بالمستقبل ويجسد ذلك على ارض الواقع .

من جانبه أشار الدكتور / محمد الحاج / المدير المالي للجامعة اللبنانية بتعز / بأن الخرجين الذين ناقشوا بحث التخرج اليوم والذي أوضح جهاز تعيين نبض الرئة للتشخيص مرضي السرطان . وهذا نتيجة للدراسة والمثابرة لمده 4سنوات من الجد والدراسة والمثابرة الذي يحصد ثماره من خلال التطبيق العملي على ارض الواقع .

وأضاف بأن الجامعة اللبنانية لديها العديد من الأقسام ومنها ( قسم الهندسة – قسم الصيدلة- قسم أداره الأعمال – قسم الفنون ) ومن أقسام الفنون ( فن الجرا فيكس ) وخريجي هذا القسم تم رفد سوق العمل مباشره بهم  والتحقوا بالعمل بالعديد من الشركات التجارية والصناعية )

وأوضح بأن الجامعة لا تهتم بتخريج كم هائل من الطلاب دون اى فائدة تذكر وإنما تهتم بتخريج دفعه نوعيه وكميه محدودة من الطلاب الذين يتم تأهيلهم ويستفاد من مخرجات التعليم على ارض الواقع من خلالهم .

كما أكد بان الجامعة تقدم منح دراسية ومساعدات بخصم نسبه من الرسوم للأيتام والمعسرين والمنظمات والجمعيات التي تتقدم لنا بتقديم المساعدات لمنتسبيها . وكل ذلك يصب بمصلحه الطالب اليمني وإنجاح العملية التعليمية باليمن والارتقاء بها وخدمه للمجتمع اليمني .

كما تحدث الأخ / وائل بكيل / رئيس الدفعة المتخرجة لعدد 6خرجيين ( أكرم الشاذلي – يحي الدبعي- أحمد أنيس – نشوان العمراني- أحمد أمين – بلال محمد عبد الكريم )وهم رواد هذا الابتكار النوعي والذي تم مناقشه أمام أكاديميين والذين نعتبرهم السند والعون لنا واستطعنا من خلال الالتحاق بالجامعة أخراج هذا الابتكار والذي نأمل من الدولة الدعم والمساندة من اجل إن  يتسنى لنا أكمال هذا الابتكار وإخراجه إلى ارض الواقع ليستفيد منه الجميع .


جريمة اغتصاب طفل في تعز