الرئيسية > محليات > قال بانهما على علم بمكان دفن شهداء الحركة الناصريه.. قيادي ناصري يطالب "سميع" و"اليدومي" تقديم معلومات مفصلة عن طريقة إعدام الشهيد عيسى محمد سيف وزملاءه

قال بانهما على علم بمكان دفن شهداء الحركة الناصريه.. قيادي ناصري يطالب "سميع" و"اليدومي" تقديم معلومات مفصلة عن طريقة إعدام الشهيد عيسى محمد سيف وزملاءه

ref="http://voice-yemen.com/content/yemen/589.jpg"> يمن فويس - عبد الرزاق العزعزي : طالب القيادي في التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري هاشم العزعزي من الأخوين محمد اليدومي رئيس التجمع اليمنى للاصلاح وصالح سميع وزير الكهرباء بتقديم معلومات مفصلة عن الطريقة التى تم بها إعدام الشهداء عيسى وسالم وعبد السلام وزملائهم من شهداء حركة 15 أكتوبر 1978م الناصرية.. وقال العزعزي في رسالة بعثها عبر صفحة "حملة مناصرة للكشف عن جثامين شهداء 15 أكتوبر 1978م الناصرية" في الفيس بوك أن سميع واليدومي على علم ودراية تامة بمكان دفن شهداء الحركة، طالباً منهم كواجب ديني وإنساني ووطني التعاون مع أبناء وأسر الشهداء في إعطائهم المعلومات حول هذا الموضوع وموافاتهم بنسخ من محاضر التحقيقات للاحتفاظ بها للذكرى.. وقالت الرسالة التي أحدثت لغطاً كبيراً أمس الجمعة "بما أنكما كنتما عام 78م من ضباط الأمن الوطنى الذين حققوا - حسب المعلومات التي لدينا - مع شهداء حركة 15 إكتوبر 78م، وبحكم الثقة التى كنتما تحضيان بها من قبل علي عبدالله صالح ومحمد خميس وصالح الهديان؛ تملكان معلومات مفصلة عن الطريقة التى تم بها إعدام الشهداء عيسى وسالم وعبد السلام وزملائهم". وقال حمدان عيسى محمد سيف أن المناضلين اليدومي وسميع أحد القيادات التي تدير الأمن الوطني الذي كان يتولى إدارته الاخوان المسلمين حيث كانت توكل لهم من قبل علي صالح مهمات التعذيب للأحرار والوطنين، مضيفاً بأن "اليدومي" كان يعلق النائب البرلماني عبدالله المقطري ويعذبه في أحد سجون الأمن الوطني.. وتعد حملة المناصرة التي أطلقها مجموعة من ناشطي الناصرية، حملة تضامنية مع أبناء وأسر شهداء الثورة السلمية الأولى التي نفذت في 15 أكتوبر 1978م المطالبين بالكشف عن أماكن جثامين الشهداء والمخفين قسراً؛ كحق انساني.. أسماء شهداء حركة 15 أكتوبر 78: الشهداء العسكريين هم: الرائد عبد الله الرازقي. الرائد محسن فلاح. الرائد قاسم منصر الرائد احمد مطير الرائد حسين حنصر النقيب عبدالعزيز رسام النقيب محمد الفليحي النقيب مهيوب العريفي النقيب مانع التام ملازم أول عبد الواسع الأشعري الشهداء المدنيين هم: عيسى محمدسيف. عبد السلام مقبل سالم السقاف علي الردفاني محمد محسن الحجاجي محمد احمد إبراهيم ناصر اليافعي حسين عبد الباري عبد الكريم المحويتي علي السنباني احمد سيف الشرجبي. المخفيين قسراً: العقيد سلطان القرشي علي قناف زهرة محمد عبدالله الشمسي  

جريمة اغتصاب طفل في تعز