الرئيسية > محليات > أنباء عن زيارة غير رسمية لأحد ذوي صالح .. أوكرانيا تنفي إبرام صفقة سلاح مع النظام اليمني السابق العام الماضي

أنباء عن زيارة غير رسمية لأحد ذوي صالح .. أوكرانيا تنفي إبرام صفقة سلاح مع النظام اليمني السابق العام الماضي

الأخبار الاكثر قراءة :

كاميرا مراقبة توثق جريمة وافد عربي بالكويت مع عاملة داخل محل بقالة

الدكتور المجحدي يكشف عن توقيت انتهاء أزمة كورونا في السعودية ؟

تابع أخبار يمن فويس للانباء عبر " Google news " لكي لا يفوتك أي جديد

 

p;   يمن فويس - صنعاء : نقلت وكالة "إنترفاكس – أوكرانيا" عن مسؤول أوكراني مطلع يوم الأمس الثلاثاء (لم تكشف اسمه ومنصبه) قوله إن أوكرانيا معنية بتسويق أسلحتها إلى الشرق الأوسط، واليمن ضمنا، لكنها لا تورد مدرعاتها إلى اليمن منذ العام 2005"، معتبرا أن ما تردد من أنباء عن صفقة وقعت في العام 2011 "كاذبة وعارية عن الصحة". وجاءت تصريحات المسؤول الأوكراني تعليقا على أنباء حول زيارة غير رسمية لأحد ذوي الرئيس السابق علي عبد الله صالح إلى أوكرانيا بسبب عدم تنفيذ اتفاقية توريد الأسلحة الثقيلة، التي تشمل دبابات. وقال المسؤول: "إن أوكرانيا لا تقوم بتوريد المدرعات إلى اليمن منذ العام 2005، الأمر الذي انعكس في لائحة الأسلحة التقليدية للأمم المتحدة، والتي ذكرت أن أوكرانيا قامت عام 2004 بتوريد 64 عربة قتالية للمشاة الأوكرانية الصنع. أما في السنوات التالية فقد زودت اليمن بطائرات من طراز "أل 39 أس" و"ميغ 21". وقامت بتطويرها وتحديثها". وتابع المسؤول :"لا أستبعد أن تكون الأنباء الواردة في وسائل الإعلام اليمنية، والتي تناقلتها وسائل الإعلام الأوكرانية قد استندت إلى معلومات غير دقيقة، علما أن مصالح بعض دول الاتحاد السوفيتي السابق مثل روسيا الاتحادية وبيلاروسيا وكازاخستان حاضرة في سوق الأسلحة الشرق أوسطية، ويحتمل أن وسائل الإعلام اليمنية قد أخطأت بنشرها لتلك الأنباء". وأضاف: "يمكنني القول إننا لم نستقبل أي شركاء يمنيين في أوكرانيا خلال الأسبوع الماضي، ولا في الأسبوع الجاري ولن نخطط لذلك". وكان موقع "يمن برس" قد نقل عن مصادر يمنية مطلعة أن طارق محمد عبد الله صالح ابن شقيق الرئيس السابق علي عبد الله صالح يتواجد حاليا في أوكرانيا لاستعادة مبالغ شحنة أسلحة كان النظام اليمني السابق قد اشتراها العام الماضي، ولم يتمكن من إدخالها إلى البلاد خلال العام الماضي لأسباب ملاحية.  

الحجر الصحفي في زمن الحوثي