الرئيسية > محليات > اللواء " قطن " يفتدي" باسندوة " بدمه وروحه – صورة شعبية للشهيد

اللواء " قطن " يفتدي" باسندوة " بدمه وروحه – صورة شعبية للشهيد

يمن فويس – تعز :

قال شهود عيان أن سيارة اللواء قطن توقفت في الساعة الثامنة صباح اليوم عند مطب بحي ريمي وقام رجل صومالي بالتلويح بيده وإخراج ورقة طالباً مساعدة، مضيفاً، أن اللواء قطن انزل زجاج نافذة السيارة لأخذ الورقة قبل أن يفجر الرجل نفسه.

وكشفت مصادر أمنية لـ"عدن أون لاين" عن تنازل الشهيد اللواء الركن سالم قطن قائد المنطقة العسكرية الجنوبية عن سيارته المصفحة المضادة للرصاص لرئيس وزراء حكومة الوفاق الوطني الأستاذ محمد سالم باسندوة يوم أمس أثناء زيارته إلى محافظة عدن.

وأضافت المصادر أن الجماعة المخططة لعملية اغتيال اللواء قطن استغلت ذلك الأمر، ونفذت عمليتها بينما كان قائد المنطقة العسكرية الجنوبية يستقل سيارته الأخرى من نوع هايلوكس (مدنية) أدت إلى وفاته متأثرا بجراحه صباح اليوم الاثنين.

وأشارت المصادر إلى أن اللواء الشهيد قطن كان حريصا على أمن وسلامة رئيس الوزراء باسندوة من أن يطاله أي أذى في محافظة عدن الجنوبية، فقدم له سيارته المصفحة خشية تنفيذ أي عملية تستهدفه، إلا أن قطن كان ضحية عملية أخرى وصفها المصدر بـ"الغادرة".

واتهم سياسيون يمنيون الرئيس المخلوع "صالح" بضلوعه المباشر وراء استهداف قائد المنطقة العسكرية الجنوبية الذي بدى جادا في تطهير محافظة أبين من أتباع صالح، وكشف أوراقه وبعثرها وكلفه خسارة ما كان يراهن عليه.

وقال القيادي في حزب الرشاد السلفي الدكتور عقيل المقطري إن الرئيس هادي على اطلاع تام بالتحالف السياسي بين علي صالح وبين القاعدة، متهما المخلوع بتدبير الاغتيال لقائد المنطقة العسكرية الجنوبية اللواء سالم قطن اليوم في المنصورة بعدن.


جريمة اغتصاب طفل في تعز