الرئيسية > محليات > إرادة المنتفضين تتغلب على قذائف الدبابات .. إنها التمرد في " اللواء الثالث " وطرد المتمردين

إرادة المنتفضين تتغلب على قذائف الدبابات .. إنها التمرد في " اللواء الثالث " وطرد المتمردين

يمن فويس – متابعة :

قالت مصادر عسكرية من داخل اللواء الثالث حرس جمهوري بالعاصمة صنعاء الأحد أن أركان حرب اللواء الثالث حرس جمهوري عبدالحميد مقولة وقائد عمليات اللواء قائد الكتيبة الثانية مدفعية عبدالغني الجماعي فروا من قيادة اللواء بعد انتفاضة عارمة قادها منتسبو اللواء ضد القيادة المتمردة.

يذكر أن مقولة والجماعي يقودان تمردا ضد العميد عبدالرحمن الحليلي المعين بقرار جمهوري، وبمساندة قائد الحرس الجمهوري أحمد علي صالح.

وأضافت المصادر، وفقا لما أورده موقع " أنصار الثورة" المقرب من الفرقة الأولى مدرع أن قذائف دبابات أطلقت نحو الضباط والجنود المنتفضين بغرض تفريقهم، لكنها لم تصب تحدث أي إصابات.

وأشارت إلى أن تعزيزات عسكرية كبيرة للمتمردين من اللواء الأول ومن حدات تابعة للحرس الجمهوري وصلت الى بوابة اللواء في محاولة لإخماد الاحتجاجات، ولكن تم طردها من قبل ضباط وجنود اللواء ومنعها من الدخول.

وذكر الموقع نقلا عن مصدر مطلع قوله أن اللواء الثالث بكامله أضحى تحت سيطرة الجنود بعد فرار المتمردين، وان اللجنة العسكرية بصدد إصدار وفد إليهم لتمكين العميد الحليلي من أداء عمله.

ويشهد اللواء الثالث منذ مساء أمس انتفاضة عارمة لجنود وضباط اللواء حيث قاموا بإغلاق البوابات والتظاهر داخل المعسكر للمطالبة بإنهاء التمرد ومحاكمة المتمردين.

الصورة - أرشيف


جريمة اغتصاب طفل في تعز