الرئيسية > عربية ودولية > مصر - والد أصغر شهيد : دم ابني راح هدر وعليه العوض في الثورة

مصر - والد أصغر شهيد : دم ابني راح هدر وعليه العوض في الثورة

يمن فويس - متابعة :

أكد والد أحد أصغر شهداء ثورة الخامس والعشرين من يناير بعد الحكم الذي صدر ضد مبارك ومعاونيه أن دم ابنه ضاع هدرا، وأن الثورة قد انتهت وضاعت.

وقال الحاج فوزي عاشور والد الشهيد محمد فوزي الطالب بالمرحلة الإعدادية أصغر شهداء الثورة في مدينة طنطا بشمال القاهرة إن دم ابنه “راح هدرا وأن الثورة ضاعت وعليه العوض”، وطالب بإعادة المحاكمة مرة أخرى، والقصاص العادل لدماء الشهداء، وتشكيل محاكمات ثورية، وأكد خشيته من خروج باقي المتهمين بقتل المتظاهرين فى المحافظات.

وكان الحكم الصادر ببراءة كبار المسئولين الأمنيين المتهمين في قضية قتل المتظاهرين فيما عدا حسني مبارك الرئيس المخلوع حسني مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي، قد أثار استياء أهالي الشهداء وحالة من الغضب الشديد تجاه القضاء والمجلس العسكري الذي اتهموه بحماية مبارك ونظامه.

وقد ندد مرشحو الرئاسة المصرية بالأحكام الصادرة اليوم من محكمة جنايات القاهرة اليوم السبت على الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجليه ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي ومساعديه، حيث قضت بالسجن المؤبد على مبارك والعادلي وبراءة نجليه جمال وعلاء وستة من قيادات وزارة الداخلية السابقين.

وقد دخل مبارك إلى سجن طرة ليقضي أول أيام حكمه بالمؤبد لقتله المتظاهرين، بعد مفاوضات دامت لساعتين بين فريق المرافعة عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك وبين السلطات التنفيذية التي أخذته إلى السجن.

وكان مبارك قد رفض النزول من سيارة الإسعاف لدخول مستشفى سجن طرة، وانتابته حالة هستيرية ودخل في نوبة بكاء شديدة.

ويعد مستشفى سجن مزرعة طرة من أفضل المستشفيات التابعة للحكومة المصرية، وقد تم تجهيزه على أعلى مستوى من حيث الإمكانيات الطبية اللازمة منذ عدة أشهر حيث أنفق عليه 8 ملايين جنيه مصري لتجديده وتجهيزه.

والمستشفى عبارة عن عنبرين “أ” و”ب” توجد بهما أعداد كبيرة من الأسرَّة للمرضى، بالإضافة إلى غرفة العناية المركزة التي سيرقد فيها الرئيس السابق، وتضم أحدث الأجهزة الطبية لرعاية الرئيس السابق، بالإضافة إلى السرير الذي يرقد عليه مبارك، وهي على يمين المستشفى وتطل على حديقة السجن.


جريمة اغتصاب طفل في تعز