الرئيسية > محليات > بعد فشل المبعوث الاممي في انهائه .. تمرد "عائلة صالح" يهدد بتفجير الأوضاع في اليمن

بعد فشل المبعوث الاممي في انهائه .. تمرد "عائلة صالح" يهدد بتفجير الأوضاع في اليمن

الأخبار الاكثر قراءة :

كاميرا مراقبة توثق جريمة وافد عربي بالكويت مع عاملة داخل محل بقالة

الدكتور المجحدي يكشف عن توقيت انتهاء أزمة كورونا في السعودية ؟

تابع أخبار يمن فويس للانباء عبر " Google news " لكي لا يفوتك أي جديد

 

ref="http://voice-yemen.com/content/yemen/3412.jpg"> يمن فويس-صنعاء : اكدت مصادر يمنية فشل مهمة المبعوث الدولي لليمن في إنهاء تمرد أقارب الرئيس المخلوع على قرارات الرئيس عبدربّه منصور هادي. ومن المقرر أن يقدم المبعوث الأممي غداً الثلاثاء تقريره بشأن آخر التطورات على الساحة اليمنية والوضع السياسي والتقدم الذي أحرز في تنفيذ اتفاق نقل السلطة. وقال بن عمر: «إن تقديم التقرير تأخر أكثر من أسبوع تلبية لرغبة بعض الأطراف الدولية»، لافتاً إلى أن «العملية الانتقالية في اليمن دخلت مرحلة حاسمة تتوقف على نتائج الحوار الوطني مع ضرورة أن تكون المبادرة الخليجية بشأن اليمن وخطتها هي المرجعية الرئيسية والإطار العام لعملية الحوار الوطني بكافة مراحله، والتي ستنتهي بالانتخابات الرئاسية في فبراير 2014». وفي هذا السياق، قال قيادي بارز في المعارضة: إن المبعوث الدولي فشل في إنهاء تمرد قيادات اللواء الثالث حرس جمهوري الذي يتحكم بالعاصمة ومقر رئاسة الجمهورية بعد لقاءات أجراها مع الرئيس السابق ونجله الذي يقود قوات الحرس الجمهوري، وتوقع أن يقدم المبعوث الدولي تقريراً إلى مجلس الأمن. وطبقاً لهذه المصادر فإن المبعوث الدولي أبلغ صالح ونجله ود. عبدالكريم الإرياني، نائب رئيس حزب المؤتمر الشعبي، أنه ليس في مصلحة الأطراف المعرقلة للمبادرة أن يجتمع مجلس الأمن، وحالة التمرد في اللواء الثالث مدرع حرس جمهوري لا تزال مستمرة. من ناحيته, قال الرئيس هادي: إن الحوار الوطني المقرر عقده يعد ترجمة للتسوية بين القوى السياسية لتجنيب اليمن ويلات الصراع والانقسام. واعتبر المبادرة الخليجية بمثابة المخرج السياسي والسلمي لتجنيب اليمن ويلات الصراع والانقسام والخروج من الظروف الحساسة والدقيقة إلى بر الأمان. إلى ذلك, قال وزير النفط اليمني هشام شرف عبد الله ان بلاده تكبدت خسائر تقدر بملياري دولار جراء اعتداءت تطال انبوبي النفط والغاز المسال الخاصين بالتصدير في محافظة مأرب شمال شرق البلاد . وأضاف شرف الذي قام بزيارة ميدانية لمحافظة مأرب ان 'اليمن تكبد ما يفوق الملياري دولار نتيجة التخريب المستمر لخط أنبوب نقل النفط مأرب- رأس عيسى,،ونقل الغاز المسال الى بلحاف في شبوة'. وتابع ان هذه الخسارة 'ألحقت أضرارا مباشرة بالاقتصاد اليمني وحرمت الشعب من الاستفادة من ثرواته الطبيعية وألحقت سمعة سيئة باليمن في جانب الاستثمار في مجال الصناعة النفطية التي يعول الوطن عليها كثير في الدفع بعجلة التنمية الاقتصادية '. ووفقا لإحصاءات حكومية فقد تعرضت أنابيب نقل النفط والغاز لحوالي 21 اعتداءا تخريبياً في محافظة مأرب القبلية خلال الأشهر الثلاثة الماضية من العام الجاري. ويلجأ عدد من رجال القبائل المسلحين إلى تفجير أنابيب نقل النفط والغاز وخطوط نقل الكهرباء ومنع الفرق الفنية والهندسية من إصلاحها للضغط على الحكومة للحصول مطالب تكون في معظمها مالية.

الحجر الصحفي في زمن الحوثي