الرئيسية > محليات > صحفي يمني يطالب السفارة الأميركية بنفي صريح ومباشر لحادث اغتصاب قاصرات في مقرها بصنعاء

صحفي يمني يطالب السفارة الأميركية بنفي صريح ومباشر لحادث اغتصاب قاصرات في مقرها بصنعاء

 

يمن فويس / مأرب برس :

طالب الكاتب الصحفي  اليمني، همدان العليي، السفارة الأميركية بصنعاء بنفي صريح ومباشر لما ورد بمقاله المنشور في «مأرب برس»، والذي كشف فيه عن تعرض عدد من الفتيات اليمنيات القاصرات للاغتصاب من قبل جنود أميركيين في مقر السفارة الأميركية بصنعاء نهاية أكتوبر الماضي.

وقال العليي بأن «بيان الرد الصادر عن السفارة الأميركية على مقاله كان عبارة عن التفاف على ما ورد في المقال، حيث لم يذكر البيان المقال المنشور ولا عنوانه ولا مضمونه»، واكتفى بمهاجمة «مأرب برس» ومطالبته بحذف المقال فورا.

وأضاف العليي في صفحته على الفيسبوك: «أريد من السفارة الأميركية نفيا مباشرا وصريحا ورسميا لما قيل أنه حدث في السفارة في نهاية أكتوبر الماضي، بخصوص اغتصاب يمنيات قاصرات في السفارة الأميركية، وقيام السفير الأميركي بتهريب الدبلوماسيين المتورطين وطرد موظفين يمنيين بسبب القضية».


جريمة اغتصاب طفل في تعز