الرئيسية > عربية ودولية > اجراءات امنية مكثفة وايكليستون يقلل من اهمية ما حصل مع فورس انديا

اجراءات امنية مكثفة وايكليستون يقلل من اهمية ما حصل مع فورس انديا

ابعات - يمن فويس كثفت قوات الأمن البحرينية اجراءاتها مع انطلاق منافسات جائزة البحرين الكبرى لسباقات فورمولا واحد، المرحلة الرابعة من بطولة العالم والتي يقام سباقها الاحد في الصخير. وانتشرت قوات الأمن في شتى أنحاء العاصمة المنامة وتمركزت الشرطة على الجسور المختلفة التي تربط العاصمة بباقي أنحاء البلاد وحلبة الصخير الدولية لسباق السيارات حيث يقام السباق الذي بدأ اليوم مع جولتي التجارب الحرة. وشهدت غالبية القرى المحيطة بالمنامة منذ مساء أول من أمس الاربعاء مواجهات بين قوات الأمن والمحتجين الذين يصعدون تحركاتهم عشية بدء فعاليات السباق. وتزايدت المخاوف بشأن سلامة المشاركين في السباق بعدما تعرض فريق فورس انديا-مرسيدس المشارك في السباق لحادث إلقاء قنبلة حارقة "مولوتوف" خلال مواجهات بين قوات الأمن ومتظاهرين. وذكرت حلبة البحرين الدولية في بيان أمس الخميس أن أربعة من فريق فورس انديا كانوا في طريقهم بين الحلبة والعاصمة المنامة عند وقوع "حادث فردي يتعلق ببضعة متظاهرين مخالفين للقانون تصرفوا بعنف تجاه قوات الشرطة". وأضافت الحلبة أنه "خلال الحادث ألقيت قنبلة مولوتوف بالقرب من مركبة أفراد الفريق"، مؤكدة أنها "تثق في قدرة السلطات المحلية على التعامل مع أي حدث من هذا القبيل"، وأن "بوسعها التأكيد أنه يتم اتخاذ كل التدابير المطلوبة حول الحلبة لتوفير المستوى الامني المطلوب". وجددت حلبة البحرين الدولية فى بيانها ثقتها التامة في قدرة السلطات المعنية فى مملكة البحرين على التعامل مع مثل هذه الحوادث المعزولة كما تؤكد أنه يتم الآن اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية اللازمة في المنطقة المحيطة بالحلبة من أجل ضمان أقصى درجات الأمن، لكن عنصرين من فريق فورس انديا أعلنا أنهما ينويان مغادرة البحرين بعد هذا الحادث. ومن جهتها أفادت هيئة شئون الاعلام في بيان أمس الخميس أن مجموعة من مثيري الشغب كانت تستهدف قوات الأمن في مظاهرة غير قانونية بإحدى الزجاجات الحارقة (مولوتوف) في الطريق الرابطة ما بين حلبة البحرين الدولية والعاصمة المنامة مما تسبب في عرقلة حركة المرور قرابة الدقيقتين، وتصادف هذا الحادث مع مرور فريق فورس إنديا فى المكان. من جهة اخرى، طالب ولي عهد البحرين الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة باستغلال سباق جائزة البحرين الكبرى لتقريب وجهات النظر مع ضرورة عدم ادراجه في أغراض سياسية لأي طرف من الاطراف. وقال سلمان بن حمد "عودة سباق الفورمولا واحد إلى أرض البحرين من جديد أمر هام للمواطنين البحرينيين، وهو تأكيد وجودنا تحت مظلة الفورمولا واحد. يجب أن يستغل هذا الحدث العالمي الكبير لتقريب وجهات النظر وتصفية القلوب وليس لاغراض سياسية من أي طرف". وأبدى سعادته بعودة سباق فورمولا واحد إلى أرض مملكة البحرين بعد غيابه الموسم الماضي بسبب الاحداث والاضطرابات السياسية التي حصلت منذ شباط/فبراير 2010 والغي بسببها سباق جائزة البحرين الكبرى. وفي تصريح لوكالة "فرانس برس" علق ولي عهد البحرين على ما تعرض له بعض أفراد فريق فورس انديا الذي لم يشارك اليوم في الجولة الثانية من التجارب الحرة، قائلا "لا أعلم ولكن ما سمعته (حول عدم المشاركة في التجارب الحرة الثانية) سيؤثر عليهم، سيؤثر على فريقهم من الجانب الفني خلال مشاركتهم غدا في التصفيات السباق يوم الأحد". وأردف "أنا أشك اذا كانت لديهم مشكلة يريدون استغلالها سياسيا أو عندهم رأي"، مضيفا "لقد أبدوا تخوفهم من الفوضويين بعد رميهم للمولوتوف على الشرطة، وهذا لا علاقة له بالفورمولا واحد ولكن له علاقة بالمشكلة الداخلية في البحرين". وتابع "نحن نشجب اي نوع من العنف...العالم سيرى ومن يدعي الحركة السلمية عليه أن يثبتها...يجب أن نشجب هذه التصرفات التي لا تليق بعاداتنا وتقاليدنا في البحرين". ومن جهته، اكد بيرني ايكليستون، مالك الحقوق التجارية لبطولة الفئة الاولى، ان السباق سيقاوم رغم المخاوف الامنية، مشيرا ان الغاء السباق ليس من صلاحياته. وتابع "لا يمكنني ان الغي هذا السباق. الامر (المشاكل والتظاهرات) لا يتعلق بنا، بالسباق. نحن متواجدون هنا، هناك اتفاق لكي نأتي الى هنا. على السلطات الرياضية الوطنية في البلاد ان تسأل من الاتحاد الدولي للسيارات +فيا+ اذا كان يريد الغاء السباق". واشار ايكليستون انه لا يعلم السبب الذي دفع فريق فورس انديا لكي يكون قلقا بشأن سلامته، كاشفا انه عرض على الفريق بان يرافقه شخصيا خلال خروجه من الحلبة اذا كان يريد المزيد من الضمانات. وواصل "لقد سألوا اذا كان بامكانهم ان يحظوا بمرافقين لكي يحموا طاقمهم، فكان الجواب ايجابيا. الا اعلم اذا كان احد يستهدفهم شخصيا لسبب من الاسباب، لا اعلم - امل ان لا يكون الامر كذلك لان ايا من الفرق الاخرى يواجه المشاكل".

جريمة اغتصاب طفل في تعز