الرئيسية > محليات > اللجنة العسكرية تتعرض للاعتداء من قبل مسلحين قبليين في صوفان بالعاصمة .. مع احتجاز غرافتين وإصابة أحد السائقين

اللجنة العسكرية تتعرض للاعتداء من قبل مسلحين قبليين في صوفان بالعاصمة .. مع احتجاز غرافتين وإصابة أحد السائقين

 

يمن فويس - أوضح مصدر في لجنة الشؤون العسكرية وتحقيق الأمن والاستقرار أن اللجنة تعرضت لعدوان لدى نزولها الميداني وقيامها بالمهام المكلفة بها في حي صوفان بالعاصمة صنعاء..

وأشار المصدر في تصريح لـ"أخبار اليوم" إلى أن المسلحين التابعين للنائب البرلماني صغير بن عزيز أقدموا صباح أمس على الاعتداء على إحدى الغرافات التي تستخدمها اللجنة لرفع المتاريس وإزالة الحواجز والسواتر الترابية، حيث أقدموا على إطلاق النار ما أدى إلى إصابة سائقها ليقوموا باحتجاز الغرافة بعد ذلك..

وأضاف المصدر أنه ولدى انتقال اللجنة إلى المناطق التي يتمترس فيها مسلحو الشيخ صادق عبدالله الأحمر تم الاعتداء على إحدى الغرافات واحتجازها من قبل أتباع الشيخ/ صادق الأحمر بحجة رفضهم انتقال اللجنة إلى المناطق التي يتمترسون فيها قبل أن تكمل مهامها في المناطق التي يسيطر عليها صغير بن عزيز.

وواصلت اللجنة العسكرية أمس نزولها الميداني للإشراف على عمل الفرق الميدانية المكلفة بإزالة وإخلاء وإنهاء ما تبقى من المتاريس والسواتر الترابية والحواجز والموانع في شوارع وأحياء العاصمة صنعاء.

وقامت اللجنة الميدانية الأولى برئاسة وزير الدفاع اللواء الركن/ محمد ناصر أحمد بزيارة ميدانية إلى جامعة صنعاء الجديدة وعقدت اجتماعاً مع رئاسة الجامعة، تم خلاله مناقشة الأوضاع الأمنية في الجامعة وما تعانيه في ظل تواجد المظاهر المسلحة وبحث أسلوب إخلاء الحرم الجامعي من أية مظاهر مسلحة.

كما استمعت من رئيس الجامعة الدكتور/ أحمد باسردة إلى شرح عن سير العملية التعليمية والمعوقات الأمنية.. وأشار باسردة إلى أن دخول المماحكات والصراعات السياسية إلى الجامعة أضر كثيرًا بسير العملية التعليمية، ما يتوجب إبعاد المؤسسات التعليمية والجامعات وعدم توظيفها في المماحكات السياسية.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية " سبأ " فقد وجهت لجنة الشؤون العسكرية بإخلاء جامعة صنعاء الجديدة من كل المظاهر المسلحة واستبدالهم بعناصر أمنية تتبع أمن حماية المنشآت، فيما عبر رئيس الجامعة عن شكره وتقديره للجنة الشؤون العسكرية على تعاونها مع قيادة الجامعة وتفهمها لمعاناة أساتذة وطلبة جامعة صنعاء.. مؤكداً أنها تقف إلى جانب استدامة سير العملية التعليمية في الجامعة.

فيما قامت اللجنة الميدانية الثانية برئاسة وزير الداخلية اللواء الدكتور/ عبدالقادر محمد قحطان بالإشراف المباشر على إزالة عدد من الكتل الخرسانية وفتح شارع السبعين على امتداده أمام حركة سير المواطنين.

وقامت اللجنة الميدانية الثالثة برئاسة اللواء/ فضل القوسي، واللواء الركن/ علي سعيد عبيد واللواء الركن/ ناصر عبدربه ناصر الطاهري بالإشراف على إزالة عدد من الحواجز والمتاريس في حي النهضة وصوفان.

وعبرت لجنة الشؤون العسكرية عن ارتياحها الكبير للنجاحات الميدانية المتحققة في مختلف اتجاهات أمانة العاصمة.. مشددة على أنها ستتخذ الإجراءات القانونية وستحمل المسؤولية لأي طرف يعيق أو يحاول عرقلة جهودها.

وأكدت اللجنة العسكرية أنها ملتزمة أشد الالتزام بتنفيذ بنود المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، وقرار مجلس الأمن رقم (2014) وأنها لن تسمح بأية تجاوزات لهذه المبادرة الإقليمية والدولية وسوف تواصل تنفيذ عملها ومهامها بإرادة وطنية قوية.

ونوهت بأن عملها سيتواصل بنفس الوتيرة العالية التي بدأت بها برنامج عملها الميداني ولن تتوقف عند أي عوائق أو صعوبات.

وقد أكد الناطق الرسمي باسم اللجنة العسكرية اللواء الركن/ علي سعيد عبيد في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن اللجنة العسكرية بكامل لجانها الميدانية ماضية في خطة عملها قدمًا وقطعت أشواطاً مهمة.. وقال بأنها ستستمر بروح المسؤولية الوطنية العالية مدعومة بإرادة الشعب اليمني ولن تتوانى لحظة في إنجاز مهامها التي تصب في خدمة الوطن والشعب.

أخبار اليوم


جريمة اغتصاب طفل في تعز