الرئيسية > محليات > في حفل تخرج 90 شابا من برنامج التدريب وتنمية القدرات بتعز .. العلبي : برامج تدريبية سيتم تنفيذها مع مؤسسة التدريب والتشغيل التابعة للقوات المسلحة الأردنية

في حفل تخرج 90 شابا من برنامج التدريب وتنمية القدرات بتعز .. العلبي : برامج تدريبية سيتم تنفيذها مع مؤسسة التدريب والتشغيل التابعة للقوات المسلحة الأردنية

يمن فوس / رياض الأديب – خاص :

نظمت المؤسسة الخيرية لهائل سعيد أنعم وشركاه برنامج التدريب وتنميه قدرات الشباب بمحافظة تعز صباح اليوم حفل تخرج الدفعتين الأولى والثانية (تمديدات كهربائية )والدفعتين الأولى والثانية (مساحه وطرقات ) عدد 90 شابا . وفي الحفل الذي حضره عدد من الشخصيات الرسمية والتجارية وأولياء أمور الخريجين

أكد الدكتور عبدالقادر العلبي وكيل قطاع المناهج والتعليم المستمر وزارة التعليم العالي والتدريب المهني بان اليمن تعاني من مشكله في تخرج الطالب بسبب بقائه خارج سوق العمل فترة زمنية معينة تضمحل المعارف المكتسبة من التدريب ويصبح هناك ركود في المهارات الأساسية المتطورة في سوق العمل المحلية والخارجية المطلوبة . موضحا أن الوزارة تواجه فجوة كبيرة بين المخرجات ومتطلبات سوق العمل الذي تزداد متطلباته .

وكشف وكيل قطاع المناهج عن  برامج تدريبية سيتم تنفيذها بالتنسيق مع المملكة الأردنية الهاشمية وبالتحديد مع مؤسسة التدريب والتشغيل التابعة لقوات المسلحة في الأردن يتكون من دورات قصيرة لا تتجاوز سنه منها ستة اشهر عمل في سوق العمل والستة الأخرى ثلاثة اشهر تدريب وثلاثة اشهر تطبيق في إطار الورش والمختبرات وهذا البرنامج يتطلب إعادة تأهيل كثير من المعاهد والكادر التدريبي ..

ودعا العلبي المؤسسة الخيرية لهائل سعيد انعم وشركاه وبرنامجها التدريب وتنمية قدرات الشباب إلى خلق شراكه لتكوين تنوع نوعي في التدريب والتأهيل ورفد سوق العمل بكوادر قادرة على العطاء المتجدد.

من جانبه تحدث وكيل المحافظة لشؤون الفنية والبيئية عبدالقادار حاتم إلى أهمية تحويل الجهود إلى تدريب الشباب وإخراجهم إلى المعترك الحياة متسلحين بمهارات مطلوبة ومتطورة في التدريب المهني .

بدوره أوضح عبدا لله عبده سعيد الأمين العام المؤسسة بان المؤسسة حرصت منذو تأسيسها عام 86م في نشاطها الخيري والتنموي الموجه لخدمة المجتمع . إن تنطلق إلى مفهوم تنموي قائم على مفهوم البناء والنهوض بالمجتمع و أفراده وتمكينهم من المساهمة الفاعلة في خدمة قضايا التنمية عبر برامج ومشاريع في تنموية عددا من شرائح المجتمع وخاصة الشباب وتحويلها من مجرد طاقات مجتمعية معطلة إلى كفاءات وطنية منتجة ورائده ومن هذا المنطلق والبعد التنموي جاء انشاء برنامج تنمية قدرات ومهارات الشباب كقطاع تنموي خيري .. منوها إلى أن العمل جاء بعد قيام بدراسة الواقع واحتياجاته من خلال إخضاعهم لبرنامج تأهيل وتدريب نوعي مكثف يلبي احتياجات سوق العمل المحلية والإقليمية في اليمن ودول الخليج على وجه الخصوص وذلك وفق معايير مهنية تتناسب مع طبيعة الأسواق المستهدفة .

كما شهد الحفل كملة للأستاذ محمود شاهر عبد الرحمن مدير عام برنامج التدريب وتنمية قدرات الشباب وأخرى للاستاذ جميل القدسي عميد أكاديمية السعيد للهندسة والعلوم الإدارية تطرقوا في مجملها أن نهضة الأمم مسؤولية أبنائها ووسيلتها الايجابية في العمل والشباب هم ابرز الطاقات المنتجة في المجتمع ولابد الاستفادة منها في النهوض وفق منظومة متكاملة من التأهيل والتدريب ألموجهه والمطلوب في التنمية .

كما القيت كلمة الخرجين لكل من وائل سعيد قائد الزاعي و عمر سعيد عبده ردمان , عبروا فيها عن سعادتهم بتخرجهم الذي يمثل لهم نقطة انطلاقة لسوق العمل بعد تزودهم بقدرات تحد من الفجوة بين الواقع الدراسي وواقع العمل بتوفير منهاج متميز وصاحبة تدريب ..

وفي ختام الحفل تم تكريم الخريجين وتوزيع الهدايا التشجيعية لهم من قبل المشاركين في الحفل .


جريمة اغتصاب طفل في تعز