الرئيسية > محليات > علي عبدالله صالح يسرق فرحة الاحتفال بعيد الأم يوم غداً الاربعاء.

علي عبدالله صالح يسرق فرحة الاحتفال بعيد الأم يوم غداً الاربعاء.

ref="http://voice-yemen.com/content/yemen/2117.jpg"> يمن فويس - صنعاء : أعلن الرئيس السابق علي عبدالله صالح انه ينوي الاحتفال بعيد ميلاده السبعين يوم غداً الاربعاء والذي يصادف الاحتفال بعيد الأم والذي يتم فيه سنويا تكريم الأم فيه. حيث يعتبر هذا اليوم يوما رمزي للإمتنان بدور الأم عالميا, وعلى غير العاده فإن اليمن بعد الأحداث التي شهدتها العام المنصرم والإضطرابات تحتفل بعيد الأم بطرق مختلفة. وبعد إعلان علي عبدالله صالح الرئيس السابق نيته الإحتفال بعيد ميلاده السبعين المصادف أن يكون هو نفسه اليوم الذي تكرم فيه الأم ليسرق بهجة هذا اليوم من الكثير من أبناء الشعب كما قال الكثير من الشباب. حيث قال عدد من المواطنين أن هذا الإعلان يغطي على الإحتفال بعيد الأم ويغطي على البهجة التي يحملها هذا اليوم والرمزية التي يحملها. هذا وتعد في صنعاء المراسم للإحتفال بعيد صالح حيث قال قيادي بارز في حزب المؤتمر الشعبي العام إن الفعالية الاحتفالية الضخمة ستشكل ردا على الضربة الموجعة، التي وجهها خصوم صالح باختيارهم الذكرى 69 لعيد ميلاده والتي صادفت يوم 21 مارس 2011، حين أعلن اللواء علي محسن انشقاقه مع عدد كبير من القيادات العسكرية والمدنية. وكان صالح قد أعلن يوم السبت الفائت أمام حشد من مناصريه، أنه سيكشف الأوراق ويبين الحقائق. وأضاف أن الشعب سيرى من هم حماة الثورة ومن هم قادتها من سبتمبر 1962 إلى اليوم، ومن الذين هربوا إلى الأمام ناجين بجلودهم، من رموز الفساد، والخونة والعملاء للدولار وللريال. إلى ذلك أكد أنه سيكشف الأوراق على المكشوف وفوق الطاولة، متابعاً "سنتحداهم..سنتحداهم.. وسنتحداهم". وعلى صعيد آخر, فجر خطاب رئيس الوزراء محمد سالم باسندوه الذي اتهم فيه نظام الرئيس السابق علي عبدالله صالح بقتل 52 شخصا في "جمعة الكرامة" أزمة بين الحكومة وحزب "المؤتمر الشعبي". وهاجم مصدر في حزب المؤتمر, باسندوه وحمله مسؤولية دماء أبناء القوات المسلحة والمدنيين والجرحى من ضحايا اعتداءات تنظيم "القاعدة" في محافظات أبين والبيضاء وحضرموت وعدن, واتهمه بتوفير أقصى درجات الحرية لتحرك واتصالات عناصر "القاعدة" ورفعه حق الخدمة الأمنية التي تمكن الأجهزة الأمنية من متابعة "القاعدة" كما هو الحال في دول العالم . المصدر / الحدث    

جريمة اغتصاب طفل في تعز