الرئيسية > عربية ودولية > أردوغان: كرامة الإنسان تُمتهن فى سوريا وفلسطين وأفغانستان

أردوغان: كرامة الإنسان تُمتهن فى سوريا وفلسطين وأفغانستان

[caption id="attachment_14280" align="aligncenter" width="480" caption="اردوغان"]اردوغان[/caption]

يمن فويس للانباء - متابعات :  صرح رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوجان بأن كرامة الإنسان وحقوقه تمتهن فى سوريا وفلسطين وأفغانستان.

وفى كلمته أمام الكتلة البرلمانية لحزبه “العدالة والتنمية” فى أنقرة الثلاثاء، ذكر أردوجان أنه أجرى مباحثات مع المبعوث الأممى كوفى عنان حول التطورات الجارية فى سوريا.

وقال رئيس الوزراء التركي: “فرص التفاؤل تتضاءل إزاء ما تشهده سوريا من مذابح.. ومع ذلك فنحن مستمرون بكافة جهودنا لمحاولة إيقاف التطورات السلبية فى سوريا”.

وبخصوص إسرائيل، قال أردوجان: “أوجه ندائى إلى إسرائيل بالكف عن الهجمات الوحشية ضد الفلسطينيين، ووقف المذابح وإراقة الدماء، وإيقاف إرهاب الدولة، وعلى الجميع أن يتذكر دائما أن إخواننا فى غزة سيظلون دائما إخواننا”.

وأضاف: “أوجه ندائى إلى وسائل الإعلام لماذا يسمون المقاومين فى غزة بالإرهابيين مع العلم بأنهم يكافحون من أجل حماية حقوقهم وأراضيهم فحسب”.

إلى ذلك قال رئيس الوزراء التركى: “إثارة العداء ضد الإسلام “إسلاموفوبيا” لغرض كسب الانتخابات هو تصرف غير مسئول”.

وحذر من أن الثمن سيكون فادحاً بالنسبة لأوروبا لبقائها صامتة بسبب العداء للأجانب، وإزاء ظهور موجة “الفاشية” الجديدة تلك.

وكان الدكتور محمد عمارة المفكر الإسلامى وعضو مجمع البحوث الإسلامية قد عبّر عن اعتقاده بأن الغرب يتلذذ بازدراء الدين الإسلامى والإساءة المتعمدة للنبى صلى الله عليه وسلم وللمسلمين.

وقال الدكتور عمارة: “لا يمكن بناء حوار حضارى وثقافى أو دينى مشترك مع الغرب إلا من خلال وجود اعتراف واحترام منهم بأن الإسلام ديانة سماوية”.

وأضاف عمارة، فى ندوة أعدت لمناقشة كتاب “لماذا مقاييس عالمية للأخلاق ؟ ” لـ” هانس كنيج” أحد علماء اللاهوت بسويسرا: “دون هذا الاعتراف سيكون “حوار طرشان” لافائدة منه”.

وخلال الندوة التى عقدت بنقابة الصحفيين قال المفكر الإسلامي: “الدين الإسلامى اعترف بكل الديانات السماوية بل أمر اتباعه بالإيمان بها، وهناك ثوابت أخلاقية وإنسانية مشتركة بين كل الأديان يجب التحاور بشأْنها حتى نخلص إلى كلمة سواء مصداقا لقوله تعالى : {قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء}”.

وأضاف الدكتور عمارة: “هذا ما استطاع أن يقدمه “هانس كنيج” الذى اعترف فى كتابه بنبوة الرسول وقال إن محمدا هو من أعظم الأنبياء”.

اخبار متعلقة:

 الناجي الوحيد من حادثة اطلاق النار يروي كيف تواجد "محمد بن سلمان" خلفه بـ"البشت الذهبي" وأصبح واحدا من أقوى الزعماء العرب

رغم العرض الملياري.. "الشياطين الحمر" يفاجئ ولي العهد محمد بن سلمان مجددًا

تركي آل الشيخ يتوعد مواقع الكترونية بالملاحقة القانونية 

إلى المقيمين من ابناء اليمن .. وزارة العمل السعودية تبدأ تطبيق هذا القرار

بعد الفضيحة التي هزت الرأي العام : تطورات جديدة بشأن الأخ غير الشقيق لأمير دولة الكويت الشيخ صباح

المذيعة السعودية ملاك الحسيني تخرج عن صمتها وتسجل أول رد في الدفاع عن نفسها ؟

 


جريمة اغتصاب طفل في تعز