الرئيسية > منوعات > بعد تصريحاته ضد نظام "بشار"..فضل شاكر يعيش صراعا داخليا

بعد تصريحاته ضد نظام "بشار"..فضل شاكر يعيش صراعا داخليا

زلت ردود الأفعال تتواصل على تصريحات الفنان اللبنانى فضل شاكر، أثناء مشاركته فى مسيرة ومظاهرة للسلفيين لمناصرة الشعب السورى، وذلك بدعوة من الشيخ أحمد الأسير، والتى صرح فيها بالدعاء للشعب السورى ونصرته فى كل أرجاء سوريا، وفى حمص وأدلب وحماة وجميع المدن السورية، وهى التصريحات التى فوجئ بها جمهور الفنان فضل شاكر فى كافة أنحاء الوطن العربى، لما يتمتع به فضل من شعبية وجماهيرية كبيرة. وجاءت التصريحات صادمة للبعض، ليس لما صرح به فضل، ولكن لجرأته فى الإعلان عن رأيه بوضوح ودون مواربة، فى ظل حرص وابتعاد جميع الفنانين عن الحديث فى السياسة، ويرجع البعض السبب الحقيقى وراء تصريحات فضل إلى الصراع الذى يعيشه منذ فترة ليست بالقصيرة بينه وبين نفسه عن اعتزال الفن، أو الاستمرار فيه، وعن ما إذا كان الفن حلالا أم حراما، وذلك يرجع لطبيعة وشخصية فضل الدينية وليست السياسية، ولكن استمرار فضل حتى الآن فى الغناء يعود إلى المحيطين به، والذين يقولون له إنه أيضا كفنان يملك شعبية وجماهيرية كبيرة يخدم بها الكثيرين، ويساعد فى الخير، ويبر بأسرته وعائلته وأهل بلدته من خلال العائد من عمله كفنان، إضافة إلى العائلات التى تُرزق من ورائه من عازفين وخلافه. ورغم أنه من المعروف عن فضل شاكر أنه ذلك الفنان والمطرب الرومانسى صاحب الإحساس العالى، إلا أن تصريحات فضل دائما ما تكون عنيفة، ولا يستطيع أن يسيطر عليها، وهو ما يبدو واضحاً فى تصريحات فضل دائما، ويظل الحدث الأهم فى مشاركة فضل شاكر فى هذه المظاهرة هو أن فضل قام بالغناء والتكبير فى هذه المسيرة، ويبقى السؤال قائما هل يعتزل فضل الغناء حقا والحياة الفنية أم أنه قرار مؤجل. كتبه :أحمد ابو اليزيد

جريمة اغتصاب طفل في تعز