الرئيسية > محليات > تغريدة مثيرة لمستشار "محمد بن زايد" بشأن العملية العسكرية التركية تنعكس على اليمن (تفاصيل)

تغريدة مثيرة لمستشار "محمد بن زايد" بشأن العملية العسكرية التركية تنعكس على اليمن (تفاصيل)

عبد الخالق عبد الله

مجددا أطلق عبد الخالق عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبو ظبي تغريدة مثيرة للجدل، حول العملية العسكرية التركية، في شرق الفرات بسوريا.

وغرد عبد الخالق عبد الله عبر حسابه "تويتر": "جيش الاحتلال التركي لا يختلف عن أي جيش احتلال غاشم ظالم جائر كجيش الاحتلال الإسرائيلي".

كما أعاد "عبد الله" نشر تغريدة لكاتبة تدعى نورة المطيري، تقول فيها إن "كل عربي يقبل باجتياح أردوغان لسوريا عليه أن يتفقد دماءه وضميره وذمته..".

وأثارت تغريدة عبد الخالق عبد الله، سخطًا واسعًا من قِبَل مغردين، اعتبروا أن الأكاديمي المقرب من صناع القرار في أبو ظبي، يعبر عن مدى حزنه، وذعره من عملية "نبع السلام". وقال ناشطون إن "عبد الله" يتناسى الأدوار "الدموية" لحكومة بلاده سواء في اليمن، أو خارجه، معتبرين أن تركيا تسعى إلى تأمين حدودها ضمن الإطار القانوني.

وفي هذا السياق، تساءل "بوخالد الكبيسي": وماذا عن جيش الاحتلال الإماراتي لليمن؟... وماذا عن الأمراض والأوبئة التي خلفتها هذه الحرب؟... وماذا عن الاغتصابات في السجون السرية الإماراتية باليمن؟... وماذا عن قتل المدنيين والأبرياء وأطفال اليمن؟".

وقال مغرد آخر: "تركيا دولة مجاورة لسوريا ولها الحق بتأمين حدودها ولكن هل هناك حدود بين الإمارات واليمن؟.. هل كان التواجد الأمريكي والروسي والإيراني احتلالًا أم لا ؟

وعلى صعيد متصل، أدانت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في دولة الإمارات العربية المتحدة بأشد العبارات ما اعتبرت أنه "عدوان عسكري تركي على سوريا".

وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية: "إن هذا العدوان يمثل تطورًا خطيرًا واعتداءً صارخًا غير مقبول على سيادة دولة عربية شقيقة بما يتنافى مع قواعد القانون الدولي، ويمثل تدخلًا صارخًا في الشأن العربي".

يمن تايم


جريمة اغتصاب طفل في تعز