الرئيسية > محليات > الحكومة تُرحب بانسحاب المجلس الانتقالي من عدد من المقرات الحكومية بعدن

الحكومة تُرحب بانسحاب المجلس الانتقالي من عدد من المقرات الحكومية بعدن

رحبت الحكومة، بخطوة انسحاب المجلس الانتقالي، اليوم السبت، من عدد من المقرات الحكومية في العاصمة المؤقتة عدن، والتي سيطر عليها خلال الأحداث الاخيرة

وقال وزير الإعلام معمر الإرياني، في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع《تويتر》، إن المجلس الانتقالي انسحب من عدد من المقرات الحكومية، بينها الأمانة العامة لمجلس الوزراء، والمجلس الاعلى للقضاء، والبنك المركزي، ومستشفى عدن.. لافتاً إلى أن استكمال إجراءات تسليم وزارة الداخلية ومصفاة عدن إلى ألوية الحماية الرئاسية، يجري بإشراف تحالف دعم الشرعية.

وثمن الوزير الإرياني، دور الاشقاء في المملكة العربية السعودية و دولة الامارات العربية المتحدة، باحتواء احداث عدن؛ داعياً إلى توحيد كافة الجهود الوطنية في المعركة الرئيسية لليمنيين وعدم الانشغال بمعارك جانبية، وبما يضمن استعادة الدولة، وإسقاط انقلاب المليشيا الحوثية المدعومة من إيران.

واعتبر وزير الإعلام ما حدث في عدن، فرصة مهمة لمراجعة شاملة، لتحفيز العمل المشترك للحفاظ على الدولة اليمنية، بقيادة الرئيس هادي وخلق نموذج للأمن والاستقرار والتنمية، وعودة الحياة الى طبيعتها، وتخفيف معاناة الناس في عدن وجميع المحافظات المحررة، وتنقل المواطنين بين المحافظات للعمل بشكل طبيعي ودون حواجز.

وأشار إلى أن حداث عدن اكدت من جديد أن رهاننا كيمنيين على دعم وإسناد أشقائنا في السعودية كان ومازال الرهان الرابح، وأن العلاقة بين البلدين والشعبين الجارين و الشقيقين هو خيار استراتيجي، وسط هذا الكم من التحديات الوطنية، والإقليمية؛ ومخاطر الجماعات الإرهابية داعش، والقاعدة، والمليشيا الحوثية.


ارفعوا الحصار عن تعز