الرئيسية > عربية ودولية > واشنطن تدين الهجوم المشين على مركز للمهاجرين في ليبيا

واشنطن تدين الهجوم المشين على مركز للمهاجرين في ليبيا

دانت الولايات المتحدة الأربعاء الضربة الجوية "المشينة" التي استهدفت مركزا للمهاجرين في ليبيا وأسفرت عن مقتل أكثر من أربعين منهم، ودعت إلى الحوار من أجل إيجاد حل للنزاع الذي تشهده البلاد.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس إن "خسارة الأرواح بهذه الطريقة المأساوية والعبثية التي طاولت إحدى الشرائح الأكثر ضعفا تسلّط الضوء على الحاجة الملحة لكافة الأطراف الليبيين لتهدئة المعارك في طرابلس والعودة إلى العملية السياسية".

من جهتها، نفت قوات الجيش الليبي، الأربعاء، مسؤوليتها عن استهداف مركز لإيواء المهاجرين في تاجوراء 15 كلم شرق العاصمة طرابلس حيث قتل أكثر من 40 مهاجرا وأصيب 70 آخرون بجروح مساء الثلاثاء.

وقال اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الليبي، في مؤتمر صحافي من بنغازي "القوات المسلحة تنفي مسؤوليتها عن استهداف مركز المهاجرين بتاجوراء"، متهماً خصومه في طرابلس بتدبير مؤامرة في محاولة "إلصاق التهمة بالقوات المسلحة".

وكان مسؤول طبي أعلن أن قصفاً أصاب مركز احتجاز لمهاجرين غير شرعيين، معظمهم أفارقة، في ضاحية تاجوراء، التي تبعد 15 كلم عن العاصمة الليبية طرابلس، فجر الأربعاء، فأسفرت عن سقوط 40 قتيلا و80 مصابا.


جريمة اغتصاب طفل في تعز