الرئيسية > شؤون خليجية > أمير الكويت يصل العراق في أول زيارة منذ سنوات

أمير الكويت يصل العراق في أول زيارة منذ سنوات

وصل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد البلاد، الأربعاء، إلى العراق، في زيارة هي الثانية له خلال توليه الحكم، إذ قام بزيارة سابقة في 2012 لترؤس وفد الكويت إلى اجتماع القمة العربية التي عقدت في بغداد آنذاك.

وكان في استقبال أمير الكويت لدى وصوله الرئيس العراقي، برهم صالح.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن أمير البلاد سيبحث خلال زيارته العلاقات الثنائية بين البلدين، وأبرز القضايا والمستجدات على الساحة الإقليمية.

وقال نائب وزیر الخارجیة، خالد الجار الله، لوكالة الأنباء الكويتية، إن زیارة أمير الكويت للعراق تأتي في "إطار العلاقات الأخویة المتمیزة بین البلدین الشقیقین". وأضاف أن زیارة الأمير "تنطوي على أبعاد م?مة ودلالات حیویة"، مؤكداً "حرص الأمیر على الا?تمام والرعایة للعلاقات الأخویة وسعيه لتطویر?ا وتعزیز?ا في المجالات كافة".

كما أكد حرص أمير الكويت على دعم وتمكین العراق من تجاوز تداعیات ما تعرض له من أعمال إر?ابیة، بالإضافة إلى ج?وده ال?ادفة لإعادة الإعمار.

وتأتي هذه الزيارة في ظل التوترات والتطورات المتسارعة غير المسبوقة التي تشهدها المنطقة، لا سيما الأعمال التي استهدفت سلامة الإمدادات النفطية، عبر تخريب وضرب السفن النفطية والتجارية المدنية في المياه الإقليمية للإمارات وبحر عمان.

وعلى الرغم من سنوات القطيعة التي سببها نظام صدام حسين بغزوه الكويت في الثاني من أغسطس 1990، وما ترتب عليه من آثار وتبعات، فإن مياه العلاقات الكويتية العراقية عادت إلى مجاريها بقوة دفع متزايدة في الآونة الأخيرة.


ارفعوا الحصار عن تعز