الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الحديدة: 47 قتيلا في معارك بين الجيش والحوثيين خلال اليومين الماضيين
    الحديدة: 47 قتيلا في معارك بين الجيش والحوثيين خلال اليومين الماضيين

    "هيومان رايتس ووتش": استهداف مطار أبها جريمة حرب واضحة

    مقتل طفل واصابة شقيقة بانفجار مقذوف في الحديدة

    المسيبلي : بطولة الملاكمة للمحترفين كوادرها حضرميه 100‎%‎

    لتطييف المجتمع.. مليشيا الحوثي تلجأ لفرض ملازمها على المواطنين بالقوة بصنعاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ هجوم بالهاون على قاعدة تستضيف قوات أميركية في العراق
    هجوم بالهاون على قاعدة تستضيف قوات أميركية في العراق

    زوارق إيرانية تمنع سحب ناقلة نفط بعد الهجوم في خليج عمان

    تفجير في شمال سيناء يستهدف "دورية شرطة"

    تعرض ناقلتي نفط في خليج عُمان لهجوم

    المجلس العسكري في السودان يشيد بـ"رافضي العصيان المدني"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب
    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

  • شؤون خليجية

    ï؟½ بيان سعودي بشأن رؤية هلال شوال
    بيان سعودي بشأن رؤية هلال شوال

    الملك سلمان: اجتماعات مكة تسعى للأمن والاستقرار لدولنا

    بعد قمتين عربية وخليجية.. مكة تستضيف القمة الإسلامية

    وزير الخارجية السعودي يؤكد دعم بلاده لمساعي السلام باليمن وفق المرجعيات الثلاث

    أكثر من ألف شخصية إسلامية تقر "وثيقة مكة" للتعايش

  • رياضة

    ï؟½ كلوب يتلقى تعليمات بتعويض لاعبين في ليفربول
    كلوب يتلقى تعليمات بتعويض لاعبين في ليفربول

    بعد سنوات بأكاديمية برشلونة.. ريال مدريد يضم "ميسي الياباني"

    تهمة الاغتصاب تضع نيمار بين يدي الشرطة لـ 5 ساعات

    مانشستر يونايتد يحدد "سعر بوغبا".. ويعقّد "مهمة زيدان"

    مبابي منزعج من "سؤال ريال مدريد".. ويجيب بـ"جملة واحدة"

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاعات قوية في أسعار النفط بعد حادثة الناقلتين
    ارتفاعات قوية في أسعار النفط بعد حادثة الناقلتين

    بالأرقام.. تعرف على الدول التي تملك "أكبر احتياطي من الذهب"

    رغم الحرب التجارية.. الصين تحقق "مفاجأة"

    التاريخ يعيد نفسه.. "عامل واحد" ينذر بأزمة مالية جديدة

    الذهب يبلغ ذروته في أكثر من 3 أشهر

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "داء الآيفون".. ماذا تفعل الهواتف الذكية في مفاصل اليد؟
    "داء الآيفون".. ماذا تفعل الهواتف الذكية في مفاصل اليد؟

    غوغل كروم يسهل تجاوز المواقع المدفوعة

    لسبب بعيد عن العقوبات.. "هواوي" تؤجل هاتفها القابل للطي

    مشكلة جديدة في هواتف "هواوي".. والشركة توضح وتعتذر

    وسائل الإعلام تواجه مشكلة كبيرة.. من سيدفع ثمن الأخبار؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

صفعات شعبية في وجه السفير البريطاني والمبعوث الأممي.. هل وصلت الرسالة؟
الاثنين 20 مايو 2019 الساعة 02:54
يمن فويس

توالت ردود الأفعال المنتقدة والرافضة من قبل اليمنيين لسياسيات المبعوث الأممي في اليمن مارتن غريفيت والسفير البريطاني لدى اليمن "مايكل آرون" وتحيزهم لصالح مليشيا الحوثي الانقلابية.

وظهرت ردود الأفعال من خلال تغريدات وتفاعلات ناشطين يمنيين على وسائل التواصل الاجتماعي معربين عن استنكارهم واستيائهم من المواقف المتخاذلة والمتحيزة لصالح مليشيا الحوثي الانقلابية من قبل البريطانيان.

فمنذ توقيع اتفاق ستوكهولم في 13 ديسمبر(كانون الأول) الماضي حتى اليوم، يرفض الحوثيون تنفيذ أي جزء من الاتفاق. وهذا الرفض والتجاهل للقرارات والاتفاقات عبر التحايل واختلاق العراقيل منهج خبرناه كيمنيين في جماعة
الحوثي منذ حربها الأولى على الدولة والمجتمع في 2004.

"الحملة الشعبية لاستعادة الدولة ودعم جهود السلام" أصدرت يوم السبت، بياناً عبرت فيه عن قلقها من الوضع الميداني في محافظة الحديدة وأسلوب إدارة المبعوث الأممي مارتن غريفيث، والسفير البريطاني لدى اليمن مايكل آرون، لعملية تنفيذ القرارات الأممية واتفاق ستوكهولم بصورة مخالفة لروح الاتفاق، بعد محطات متتالية من الفشل والرفض الحوثي المستمر للتنفيذ.

وبحسب بيان الحملة فإن المبعوث الأممي والسفير البريطاني لدى اليمن قد انحرفوا عن مهمتهما الأساسية كأطراف محايدة تعمل على التنسيق والتقريب بين وجهات نظر الأطراف بما يساعد على تنفيذ القرارات الأممية الملزمة والاتفاقيات التي تمت برعاية الأمم المتحدة.
 
تشجيع المليشيات

وأكد البيان أن ممارسات المبعوث والسفير المتناغمة باتت تهدد عملية السلام في اليمن، وتشرعن لوجود المليشيات الحوثية الطائفية في التفاف خطير على القرارات الدولية.

واتهم بيان الحملة البريطانيان غريفيت وآرون، بتشجيعهما للمليشيات الحوثية الطائفية على عدم تنفيذ اتفاق ستوكهولم، من خلال توفير الغطاء والاعتراف بمسرحية الانسحاب من موانئ الحديدة رغم معرفة كل اليمنيين بأن هذا الانسحاب شكلي وغير صحيح. وبالتالي فإن هذه الخطوات الهزلية، لا يمكن أن تبني سلاماً عادلاً ومستداماً في اليمن.

وأوضح البيان أن نشاط المبعوث الأممي ومن خلفه السفير البريطاني، يشكل خطراً حقيقياً على عملية السلام، ويسهم في إطالة الحرب وتفاقم الوضع الإنساني.

وطالبت الحملة الشعبية القيادة السياسية والحكومة الشرعية بتغيير المبعوث الأممي والسفير البريطاني بعدما فشلا في مهمتهما المعلنة وباتا يتواطآن مع قتلة الشعب اليمني ويبحثان عن نجاح شخصي ولو على حساب حاضر ومستقبل اليمنيين.
 
الحكومة اليمنية

وكانت الحكومة اليمنية اعتبرت أن المبعوث الأممي مارتن غريفيث لم يعد نزيهاً ولا محايداً في أداء المهمة الموكلة إليه وفقاً للقرارات الدولية، وذلك عقب إحاطة غريفيث الأخيرة لمجلس الأمن الدولي.

جاء ذلك على لسان متحدث الحكومة راجح بادي في تصريحات لـ«الشرق الأوسط» حيث أكد أن غريفيت «لم يعد يعمل على تطبيق قرارات مجلس الأمن والشرعية الدولية، ومن الواضح أنه انحرف بمسار مهمته الموكلة إليه في اليمن».
 
مقاطعة السفير

خلال الأيام الماضية دعا السفير البريطاني لدى اليمن "مايكل آرون" صحفيين يمنيين لمأدبة عشاء أقامها في سفارة بلاده في الرياض، الدعوة لاقت مقاطعة كبيرة من قبل الصحفيين اليمنيين، كما نفذ ناشطين وصحفيين حملة مقاطعة لمأدبة السفير البريطاني معبرين عن رفضهم لكل محاولاته في تبرير موقفه من اتفاق الحديدة.

وكان السفير البريطاني قد أيد انسحاب الحوثيين الأحادي من الموانئ في الحديدة وقال في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر" أنه : بين 11 و14 مايو، نفذ أنصار الله اعادة انتشار أولية من موانئ ‎الحديدة وصليف ورأس عيسى بمراقبة الأمم المتحدة. وقد غادرت القوات العسكرية التابعة لأنصار الله تلك الموانئ الثلاثة. ‎

الأمر الذي لاقى استنكاراً واسعاً وأثار غضب اليمنيين، الذين بدورهم أصبحوا مدركين لحقيقة مليشيا الحوثي وألاعيبها وما هذه الإجراءات إلا مراوغة جديدة من قبل  مليشيا الحوثي الانقلابية على الشعب اليمني، معتبرين موافقة السفير والمبعوث تأييداً صريحاً ودعم واضح من قبل البريطانيان غريفييت وآرون لمليشيا الحوثي.

إقراء ايضاً