الرئيسية > محليات > استنفار حوثي في صنعاء لإقامة مظاهرات داعمة لإيران

استنفار حوثي في صنعاء لإقامة مظاهرات داعمة لإيران

أثار المؤتمر الدولي في «وارسو» بخصوص مناقشة الخطر الإيراني على المنطقة والعالم، حفيظة الميليشيات الحوثية في صنعاء وبقية مناطق سيطرتها، وهو ما جعل الجماعة التابعة لطهران تستنفر أتباعها للتظاهر من أجل نصرة المشروع الإيراني.

واستغلت الجماعة ظهور وزير الخارجية اليمني خالد اليماني في المؤتمر الدولي لتضليل أتباعها عبر زعمها بأن الحكومة الشرعية عميلة لإسرائيل ومعادية للقضية الفلسطينية، في مسعى لترديد المزاعم التي أطلقها زعيم «حزب الله» اللبناني الموالي لإيران، حسن نصر الله.

ودعا زعيم الجماعة الحوثية في بيان بثته المصادر الرسمية للجماعة، أمس، إلى التظاهر في صنعاء وفي عموم المناطق الخاضعة للجماعة ضد مؤتمر «وارسو» ولتأييد النظام الإيراني.

كما أمرت الجماعة كل الجهات والكيانات الموالية لها في صنعاء بإصدار بيانات تنديد ومحاولة تصوير «وارسو» على أنه اعتداء على القضية الفلسطينية بسبب حضور رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى المؤتمر الذي ضم وزراء خارجية نحو 70 دولة.

ودائما ما تستغل الجماعة الحوثية مشاعر العداء تجاه إسرائيل لتوظيفها من أجل خدمة مشروعها الطائفي التابع لإيران، وتسخير القضايا العربية لحشد المزيد من أتباعها لقتال الشعب اليمني


جريمة اغتصاب طفل في تعز