الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ العليمي: الرئيس هادي واجه كل المشاريع بصلابة وشجاعة ودفع ثمناً باهظاً لمواقفه الوطنية
    أكد مدير مكتب الرئاسة اليمنية د. عبدالله العليمي أن الرئيس هادي واجه كل المشاريع بصلابة وشجاعة ودفع ثمناً باهظ

    وزير النقل:الوزارة تسعى الى تنفيذ مشاريع تطويرية لقطاع النقل خلال المرحلة القادمة

    الارياني:الرئيس هادي يقود معركة اسقاط المخطط الإيراني باقتدار

    مقاتلات التحالف تستهدف بعدد من الغارات تجمعات للمليشيا وتعزيزاتها في حجور

    نقابة الصحفيين ترفض إحالة الصحفيين المختطفين إلى محكمة متخصصة بالإرهاب

  • عربية ودولية

    ï؟½ مقتل 8 إرهابيين في سيناء
    قال الجيش المصري اليوم الأربعاء إن قواته قتلت ثمانية عناصر إرهابية خلال ملاحقة المشاركين في هجوم على ارتكاز أم

    بنس: إيران أكبر راعية للإرهاب في العالم

    استهداف قوة أمنية بعبوة ناسفة في مصر

    وارسو: إيران أخطر تهديد ولا سلام دون مواجهتها

    الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يعلن ترشحه لولاية خامسة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "
    لم تكن سلمى ذو العشرة أعوام تدرك أنها ستترك مقاعد الدراسة للأبد ، بعد أن دمرت الحرب مدرستها وحولتها إلى ركام ،

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

    مستجدات الأزمة اليمنية وتدهور الوضع الإنساني في اليمن حقائق وأرقام فاضحة لحجم انتهاكات مليشيا الانقلاب الحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ محمد بن سلمان يصل إلى الصين في زيارة رسمية
    وصل ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز إلى بكين صباح اليوم في زيار

    ولي العهد السعودي يبدأ من باكستان جولة آسيوية

    خالد بن سلمان: أوهام النظام الإيراني بتركيع العرب لن تحدث

    ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان خلال إطلاقه محمية «شرعان» في محافظة العُلا شمال المملكة

    السعودية استمرار الدولة بحماية النزاهة ومكافحة الفساد مجلس الوزراء يوافق على اتفاقية بين السعودية والإمارات لتجنب الازدواج الضريبي

  • رياضة

    ï؟½ والد نيمار يقود مفاوضات خاصة مع ريال مدريد
    كشف تقرير صحفي فرنسي، أن والد البرازيلي نيمار جونيور، نجم باريس سان جيرمان، يلعب الدور الأكبر في عملية انتقال

    ريال مدريد يدمر مستقبل يوفيتش

    ريال مدريد يسقط أمام جيرونا بثنائية مفاجئة ويتراجع لثالث الليجا

    برشلونة مهدد بفقدان 3 لاعبين في الكلاسيكو!

    برشلونة يرفض التعاقد مع "رابيوت"

  • اقتصاد

    ï؟½ انعقاد اللقاء الموسع بين الحكومة اليمنية والبنك الدولي لاستعراض احتياجات اليمن في مرحلته الثالثة
    عقد في المقر الاقليمي للبنك الدولي في العاصمة المصرية القاهرة ، اليوم، لقاء موسع بين الحكومة اليمنية و البنك ا

    وزير التخطيط يبحث مع المدير الاقليمي للبنك الدولي حشد الجهود لإعادة الإعمار و التعافي الاقتصادي

    زمام لـ «الشرق الأوسط» الاحتياطيات بلغت 3.8 مليار دولار والحوثيون يحاولون نشر عملة مزيفة ودعم مالي من الاتحاد الاوربي

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية

    الاتحاد الأوروبي يرصد 600 مليون دولار لدعم الحكومة الشرعية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتساب: وداعا للقروبات المزعجة
    يطرح «واتساب» قريباً تحديثاً جديداً، يخلصك من القروبات المزعجة، ويمكنك عبر 3 اختيارات، من انتقاء من ترغب مشارك

    سامسونغ تعلن عن حدث "الأول من نوعه" بعد 8 أيام

    فيس بوك تغلق حساباتواسعة مصدرها إيران

    فيسبوك تتحايل وتحصل على بيانات شخصية من اجهزة ابل

    ما هو أفضل هاتف ذكي في التقاط صور "سيلفي"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي
    قالت صحيفة البيان في افتتاحيتها ان ما قرره مجلس الأمن الدولي أول من أمس، في جلسته الخاصة لمناقشة الوضع في ال

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

الرعيني :ثورة 11 فبراير مشروع نهضة وإنقاذاً للوطن من الانحدار نحو الهاوية
الأحد 10 فبراير 2019 الساعة 19:53
يمن فويس

أكد وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني، ياسر الرعيني، أن القيمة الفعلية للثورة الشبابية الشعبية السلمية 11 فبراير المجيدة تتمثل في أهدافها العظيمة التي تساهم في بناء الأرض والإنسان، وإعادة تشكيل البنية المجتمعية والمعرفية لإجراء تغيير جذري يعزز تماسك المجتمع وقيمه السليمة، والتأسيس لمتغيرات جديدة، تهدف إحداث نقلة نوعية عميقة في المجتمع على كافة المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والمعرفية.

وأشار الرعيني في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بمناسبة ذكرى 11 فبراير إلى أن فبراير كان امتدادا للثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر وإنقاذاً للوطن من الانحدار نحو الهوة السحيقة بفعل السياسات الخاطئة التي مورست طيلة عقود من الزمن.

وأكد أن الثورة رسمت شكل النظام الجديد الذي تطلع إليه الشعب اليمني الثائر في بناء الدولة المدنية الحديثة التي تُعلي من قيمة الفرد والمجتمع على حد سواء وتحمي حقوق وحريات الجميع، كما تحمي المجتمع من التمزق والشتات وتعيد له الاعتبار في بناء مؤسساته القائمة على العدالة والمساواة ومبادئ الحكم الرشيد.

وقال" إن ثورة البناء التي تقودها الشرعية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية مسؤولية الشعب بأكمله بدون استثناء، وهي اليوم تناضل لاستكمال استعادة الدولة، وصد المشروع الإمامي الكهنوتي الرجعي، بإنهاء الانقلاب وما ترتب عليه، وبناء اليمن الجديد الذي تطلع إليه شعبنا اليمني بكافة فئاته ومكوناته".

وأضاف "ان ثورة 11 فبراير مستمرة، وأن الشباب لن تخبو عزائمهم، أو تنفد طاقاتهم، حتى استكمال تحقيق كامل أهداف الثورة ".. منوها بالمميزات التي امتازت بها هذه الثورة العظيمة والتي عكست نظرة إيجابية على المجتمع اليمني، واطلقت طاقات وإبداعات أبنائه في مختلف المجالات.

ولفت إلى أن من أبرز تلك المميزات سلمية الثورة، ومشروعها القيمي والحضاري، وزخمها الجماهيري والتي ضمت مختلف فئات المجتمع، اتفقت غاياتها على بناء يمن جديد، وتوحدت لتحقيق هذه الغاية كل المكونات السياسية والمجتمعية بدون استثناء.

وبين أن هذا الالتفاف الواسع مثل أحد عوامل نجاح مؤتمر الحوار الوطني الذي حظي بمشاركة واسعة لجميع المكونات السياسية والمجتمعية، أكدت التزامها بالاستمرار بتحقيق التغيير بالطرق السلمية، والتي يمثل الحوار أحد أدواتها والخيار الأفضل والأنسب والأسلم، والطريق الآمن للعبور بالوطن إلى بر الأمان، وتحقيق التغيير المنشود بطرق حضارية وأكثر جدوى وأقل تكلفة.

وأوضح الرعيني أن الوثيقة الوطنية التي ضمت نحو 1800 مبدأ ومحدد دستوري وقانوني وتوصيات، شملت معالجات لمشاكل الماضي المتراكمة والمعقدة، وجبر الضرر الواجب تجاه كل المظالم لتحقيق العدالة الانتقالية، ولتبدأ عملية المصالحة الوطنية، لتشكل بحد ذاتها علامة فارقة في الانعتاق من الماضي وعدم اجترار آثاره إلى المستقبل، ووضع أسس إجراء المصالحة الوطنية وإغلاق كافة ملفات الصراع بما لا يصادر حقوق الضحايا أو يتعارض مع العدالة، وتحديد ضمانات بعدم تكرار ما حدث.

وتطرق إلى ما شملته الوثيقة الوطنية من أسس لبناء المستقبل من خلال قيام الدول العادلة بنظام ديموقراطي تشاركي وفعال للحكم يضمن حقوق المشاركة السياسية، وتحقيق تنمية مستدامة للمواطنين، وتحقيق الفرص المتساوية وفرص الحياة الكريمة لكل أبناء الوطن.

وشدد على أن نجاح تنفيذ مخرجات الحوار الوطني على أرض الواقع، يتطلب دعم الحكومة الشرعية في معركتها ضد انقلاب 21 سبتمبر، لإنهاء الانقلاب وما ترتب عليه، واستعادة الدولة، وتلبية تطلعات شعبنا اليمني في تحقيق التغيير المنشود وبناء اليمن الجديد.

إقراء ايضاً