الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ صعدة : الجيش الوطني يحرز تقدماً في باقم شمال
    الجيش الوطني يحرز تقدماً في باقم شمال صعدة

    وزارة الداخلية تعلن تعليق العمل في ديوان الوزارة ومصلحتي الهجرة والجوازات والأحوال المدنية بعدن

    طريقة جديدة لسلب الناس أموالهم .. نقطة حوثية تنهب بائعي القات مبالغ كبيرة بذريعة منع تداول العملة الجديدة

    أول رد حكومي على على تعيين الحوثيين سفيرا لهم في طهران 

    نجلها يروي تفاصيل خطيرة .. هذه هي حكاية العجوز المسنة التي صورها الانتقالي في مسيرته ؟

  • عربية ودولية

    ï؟½ البرهان: القوات المسلحة شريك الشعب في التحرر
    البرهان: القوات المسلحة شريك الشعب في التحرر

    السودان يبدأ تاريخه الجديد.. توقيع وثائق الفترة الانتقالية

    السودان.. عبد الفتاح البرهان رئيساً للمجلس السيادي

    السودان.. ترجيح بتولي البرهان رئاسة المجلس السيادي

    حكومة جبل طارق تنفي الإفراج عن الناقلة الإيرانية الثلاثاء

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 
    كشفت وكالة اسوشييتد برس، الأمريكية، عن فساد ضخم داخل منظمات الأمم المتحدة في اليمن بالتعاون مع مليشيا الحوثيين

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

    تأجيل دعوى أسر «شهداء مصر» ضد أمير قطر إلى 5 سبتمبر

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ سواريز.. كارثة جديدة تضرب برشلونة مع انطلاقة الموسم
    سواريز.. كارثة جديدة تضرب برشلونة مع انطلاقة الموسم

    ستويشكوف: نيمار "قنبلة موقوتة".. برشلونة لا يحتاجه

    ماذا قال مدرب ليفربول للحكمة عن ركلة جزاء تشلسي؟

    بعد إهداره الركلة الحاسمة.. لامبارد يكشف حديثه مع أبراهام

    "اجتماع ليفربول" قد يحدد مصير نيمار خلال 48 ساعة

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم
    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 16/82019

    الدولار يتماسك.. بعد تراجع المخاوف الأميركية

    رفع أسعار بعض أصناف السجائر في مصر

    النفط "يمحو" بعض المكاسب بفعل بيانات صينية مخيبة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "غوغل" يكشف الاختراق الكبير.. وخطوة مهمة "مطلوبة"
    "غوغل" يكشف الاختراق الكبير.. وخطوة مهمة "مطلوبة"

    آبل تكافح التتبع في سفاري.. إجراءات صارمة ولا استثناءات

    ثغرة أمنية في "بلوتوث" تعرض ملايين الأجهزة للخطر

    "خطر جديد" يهدد ملايين من هواتف "أندرويد" الذكية

    32.5 ألف تيرا بايت حجم استهلاك البيانات في موسم الحج

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

خمسة أوراق بحثية عن ثورة 11 فبراير في ندوة سياسية بماليزيا
السبت 9 فبراير 2019 الساعة 17:43

أقام شباب التغيير في ماليزيا اليوم، السبت، ندوة سياسية بعنوان " 11  فبراير .. ثورة شعب وتطلعات أمة" وذلك احتفاءً بالذكرى الثامنة لثورة الـ 11 من فبراير المجيدة والتعريف بمخرجات الوطني الشامل.

 

وفي الندوة التي شارك فيها خمسة باحثين تحدث الدكتور محمد شداد في ورقته "المساقات التاريخية لثورة فبراير" وصولاً إلى إشهار وثيقة الحوار الوطني الشامل، وقال الدكتور شداد في ورقته" لقد أحدثت ثورة 11 فبراير وعياً جمعياً للتحرر من كل القيود والإيمان بضرورة قيام دولة اتحادية عادلة تكفل لكل ذي حق حقه، كما إنها صنعت جيشاً وطنياً في كل مكان ومن كل مدن ومناطق اليمن، من زرانيق تهامة، تعز ،البيضاء، حضرموت حيث دخلت المناطق المقصية في تشكيلاته ولن تعود العجلة إلى الوراء".

 

وأضاف  الدكتور شداد " لقد أدرك اليمنيون الخطر التاريخي الداهم والحال في بلدهم وهي السلالية والعرقية والجينات المقدسة التي لا هم لها سوى إشباع الشبق السلطوي بمختلف مسمياته، وعليه لابد من توحد الصف الجمهوري بكل أطيافه السياسية والفكرية والعسكرية لمواجهة المشروع الإيراني في اليمن والوقوف إلى صف الشرعية والصمود حتى يتم تحقيق النصر على الكهنوت واستعادة الدول وتطبيق النظام الجمهوري الاتحادي العادل."

 

 تلا ذلك تقديم ورقة بحثية من قبل الدكتور عبدالصمد الصلاحي بعنوان" دور الأحزاب السياسية في ثورة فبراير.. إرهاصات الثورة والالتحام بها" حيث ناقش الصلاحي في ورقته عن المشاركة الفاعلة لتكتل اللقاء المشترك في ثورة فبراير فضلاً عن مشاركتها في مؤتمر الحوار الوطني ومسامهمتها الفاعلة في صياغة مخرجات الحوار ومسودة الدستور.

 

من جانبها تحدثت الأستاذة نسيم الجرعي عن دور المرأة في صناعة التحولات التاريخية في اليمن من خلال ورقتها " دور المرأة في ثورة فبراير" وكيف حصلت المرأة بفضل ثورة الشعب السلمية ومخرجات الحوار الوطني على حقها الذي سُلب منها منذ أزمان بعيدة.

 

بدوره قدّم الباحث والشاعر عبدالله سالم زين ورقته المعنونة بـ " ثورة فبراير .. تلاحم الشعب والجغرافيا" والتي تحدث فيها عن التلاحم الشعبي الثوري في ثورة الـ 11 من فبراير مؤكداً أن ذلك يعبر عن واحدية الأرض اليمنية وإنسانها، معتبراً أن دوافع التلاحم الشعبي والجغرافي يعود أيضاً إلى الاوضاع الاقتصادية والسياسية المتردية للشعب اليمني. وختم ورقته "بوجوب إعادة التلاحم على المستوى السياسي والإعلامي والجغرافي والاجتماعي مثلما وحد الجميع فبراير، وأن الثورة مستمرة حتى يقوم اليمن الاتحادي وتطبق مخرجات الحوار الوطني باعتبارها الأرضية التي يجب الاستناد عليها لبناء اليمن الاتحادي الجديد، وعدم البكاء على الحليب المسكوب و الاصطفاف الجاد لمواجهة الانقلاب الغاشم، والمضي قدما يدا بيد نحو المستقبل".

 

واختتم الندوة الباحث مجاهد سرحان بورقته المعنونة بـ " ثورة فبراير  ومخرجات الحوار الوطني" والتي تطرق من خلالها لأهمية تطبيق مخرجات الحوار الوطني كونها تعد المخرج الأسلم للمعضلة اليمنية وتجنب اليمن الحروب والدمار، مضيفاً أن هذه المخرجات كانت حصاد أكثر من عشرة أشهر من العمل الدؤوب بقيادة فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي.

 

 

وقد أثريت الندوة بنقاش هادف من قبل الحاضرين من الباحثين والأكاديميين الذين بلغ عددهم أكثر من 60 باحثا وباحثة.

 

 تجدر الإشارة إلى أن الندوة نظمها شباب التغيير في ماليزيا بمشاركة النادي اليمني بالجامعة الاسلامي ونادي مدينة الثقافة (CCC).

إقراء ايضاً