الرئيسية > محليات > منظمة: مليشيا الحوثي تسرق اعضاء منتسبيها الجرحى وتتاجر بها

منظمة: مليشيا الحوثي تسرق اعضاء منتسبيها الجرحى وتتاجر بها

كشفت المنظمة اليمنية لمكافحة الاتجار بالبشر أن مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، تسرق أعضاء منتسبيها الذين يصابون في جبهات القتال وتقوم ببيعها.

وقالت المنظمة في البيان لها أنها وثقت “عددا من الحالات التي تعرضت لهذه الجرائم التي تمثل انتهاكا سافرا للإنسانية، والتقى مندوبو المنظمة مع ضحايا من مناطق الحيمة وبني مطر في محافظة صنعاء وعمران وإب وانس وحجة”.

وذكرت المنظمة انها استندت في معلوماتها على أقارب عدد من الضحايا الذين سرقت منهم أعضاؤهم.

وأفادت المنظمة انها أجرت عملية تتبع وراء المعلومات التي توصلت إليها، ليتجلى لها أن “هناك ثلاث مستشفيات تقوم بهذه الجريمة في العاصمة صنعاء، بإشراف أطباء يمنيين وأجانب، وبدعم وحماية من قيادات نافذة في جماعة الحوثي، والتي تشكل عصابة للمتاجرة بالأعضاء البشرية، حيث لا تكتفي بسرقة الأعضاء البشرية للجرحى بل وسرقة أرواحهم إلى الأبد”.

وحسب المنظمة فإن عدد ضحايا هذه العمليات يصل المئات وان معظم الجرحى يتم الإجهاز عليهم والتخلص منهم للحصول على أعضائهم، من قبل أطباء يمنيين يعملون لصالح المليشيات وأطباء أجانب يمارسون ذات المهمة اللاإنسانية.

وعبرت المنظمة عن قلقها من انتهاكات المليشيا الحوثية الانقلابية غير الانسانية التي تطال الأبرياء في مناطق سيطرة الانقلابيين.


ارفعوا الحصار عن تعز