الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مركز الملك سلمان يوزع مساعدات إيوائية للنازحين من صعدة إلى حضرموت
    مركز الملك سلمان يوزع مساعدات إيوائية للنازحين من صعدة إلى حضرموت

    محافظ صنعاء يناقش مع مركز الملك سلمان عدد من المشاريع الخاصة بالنازحين

    السفير السعدي:اي حل سياسي في اليمن لا يلتزم بالمرجعيات الثلاث سيؤدي الى اطالة امد الازمة

    قوات التحالف تسقط ثلاث طائرات(مسيّرة) أطلقتها الميليشيا باتجاه مدينتي جازان وأبها

    الارياني: المليشيا الحوثية تستقطب ‎الأطفال لتجريف الهوية وتدمير النسيج الاجتماعي وتنفيذ الأجندة الايرانية

  • عربية ودولية

    ï؟½ السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي
    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

    مصر.. هزة أرضية تضرب مناطق عدة في القاهرة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين
    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

    السعودية تتسلم رئاسة مجموعة الـ 20 وتستضيف القمة المقبلة

  • رياضة

    ï؟½ غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"
    غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"

    نيمار يعطي باريس سان جرمان جوابه النهائي

    لقطة ذكية بعد هدف محرز لم ينتبه إليها كثيرون

    نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"

    محرز وماني.. وليلة "الفار" التاريخية في أمم أفريقيا

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري
    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

    تباطؤ النمو يدفع بأسعار النفط للتراجع

  • تكنولوجيا

    ï؟½ كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟
    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

    "ويندوز 10" يتخلى عن كلمات المرور

    عودة تويتر للعمل جزئيا بعد انقطاع عالمي

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

خروقات الحوثيين للهدنة تهدد مشاورات السلام
السبت 8 ديسمبر 2018 الساعة 09:45
سيتي ماكس
يمن فويس

في وقت تشهد العاصمة السويدية ستوكهولم مشاورات السلام بين الحكومة الشرعية، وميليشيات الحوثي الانقلابية، خرقت الأخيرة الهدنة المعلنة في الحديدة، أمس، واستهدفت بقذائف الهاون والمدفعية مركز سيتي ماكس التجاري، مما أسفر عن تدمير المركز واحتراقه بالكامل.

وقالت مصادر محلية إن المركز التجاري كان يحتوي على بضائع تجارية تقدر بعشرات مليارات الريالات اليمنية، مشيرة إلى أن الحوثيين وسعوا من دائرة العنف لتشمل عددا من منازل المدنيين، التي قصفها الانقلابيون بقذائف الهاون وبشكل عشوائي في مديرية التحيتا، مما أدى إلى تدميرها ونهب محتوياتها.

واعتبرت المصادر أن خرق الحوثيين للهدنة يمثل محاولة القفز على إجراءات بناء الثقة المفقودة وفق أجندتهم، وأنهم يراهنون على تأزيم الوضع لإحراج الحكومة الشرعية ودول التحالف أمام المجموعة الدولية، التي تضغط في محافل كثيرة باتجاه وقف الحرب في اليمن.

ومن جانبه، اتهم المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، ديفيد بيزلي، الانقلابيين بعرقلة وصول المساعدات الغذائية إلى المدنيين الذين دمرتهم الحرب في مناطق مختلفة من البلاد، موضحا أن الوكالة الدولية تعاني من حجب الحوثيين لمعداتها وأجهزتها وأن الوضع في اليمن بات يائساً جداً.

أجندة المشاورات

كانت مشاورات السلام حول اليمن في السويد قد تواصلت، أمس، لليوم الثاني برعاية الأمم المتحدة، وبحضور وفدي الشرعية والانقلابيين.

ومع انتهاء مباحثات اليوم الأول، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن جريفث، أن جمع الوفدين في السويد خطوة مهمة، مجدداً التأكيد أن طرفي الصراع اتفقا على تبادل الأسرى، معربا عن أمله بالتوصل خلال الأيام القادمة إلى اتفاق لتخفيف معاناة اليمنيين، فيما أكدت مصادر على وجود خلاف بين الأطراف اليمنية حول تحديد أجندة المشاورات، الأمر الذي سيعمل جريفث على حله لاحقا، إذ يطالب وفد الشرعية بالبدء بإجراءات بناء الثقة ومن ثم تحديد إطار المشاورات، فيما يريد وفد الميليشيات البدء بتحديد إطار للمحادثات.

وحسب المصادر فإن الوفد الحكومي اليمني إلى محادثات السلام الجارية في السويد يسعى إلى إنجاح المشاورات والدخول في مناقشة الملفات المحددة ذات العلاقة بإجراءات بناء الثقة، ويرفض أسلوب «الترضيات» في المشاورات.

وقالت المصادر الحكومية إن استخدام أسلوب الترضيات في المشاورات من شأنه «عدم التوصل إلى سلام حقيقي وجاد»، وبالتالي فشل المشاورات، مشددة على ضرورة عدم عقد آمال كبيرة على مشاورات السلام الحالية، في ظل تواصل تعنت وفد الانقلابيين الحوثيين، ورفضه المرجعيات الأساسية الثلاث وهي قرار مجلس الأمن 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني.

إلقاء السلاح

قال وفد الحكومة اليمنية، أمس، إنه لا يمكن تحقيق السلام دون إلقاء الحوثيين لسلاحهم، لافتا إلى أن الحكومة مستعدة لفتح مطار صنعاء فورا وفق شروط معينة، مضيفا أنه يجب وضع ضوابط لمنع استغلال مطار صنعاء في الحرب، مؤكدا أن لدى الشرعية وسائل لحسم ملف ميناء الحديدة إذا فشلت الجهود السلمية.

كما أوضح وزير الخارجية خالد اليماني، في تصريحات إعلامية، أن إجراءات بناء الثقة تتطلب انسحاب ميليشيات الحوثي من الحديدة، وتسليم إدارة الميناء إلى الشرعية، مضيفا أن على ميليشيات الحوثي، الانسحاب من كافة مناطق الساحل الغربي إذا كانوا يبحثون عن السلام، ومعربا عن أمله في تنفيذ الميليشيات الاتفاق الذي تم التوصل إليه بشأن تبادل الأسرى والكشف عن المفقودين والمختطفين والمغيبين قسرا.

إنجازات الشرعية

عقدت قيادات عسكرية يمنية، أمس، اجتماعاً ضم عدداً من مدراء دوائر وزارة الدفاع برئاسة المفتش العام للقوات المسلحة اللواء الركن عادل القميري.

وناقش الاجتماع، المستجدات والتطورات على مسرح العمليات العسكرية، إضافة إلى التصعيد الذي تقوم به الميليشيا الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، في مختلف الجبهات واستمرارها في العمليات الهجومية وإرسال الصواريخ والمقذوفات لاستهداف المدن والتجمعات السكانية.

وأشاد المجتمعون بالإنجازات التي يحققها الجيش الوطني اليمني في مختلف الجبهات في سبيل استكمال استعادة الدولة وتحرير الوطن من الميليشيا الانقلابية، مثمنًا دعم ومساندة تحالف دعم الشرعية في اليمن.

آ 

انتهاكات الحوثيين

تدمير مركز تجاري بالحديدة واحتراقه بالكامل

عرقلة وصول المساعدات الغذائية للمدنيين

العمل على إفشال إجراءات بناء الثقة

توسيع دائرة العنف لتشمل عدداً من المنازل

محاولة فرض أجندتهم على مشاورات السويد

إقراء ايضاً