الرئيسية > محليات > نادي قضاء تعز تصدر بيان ادانة وشجب لتعرض منتسبيها للتهديد والاقتحامات المتكررة

نادي قضاء تعز تصدر بيان ادانة وشجب لتعرض منتسبيها للتهديد والاقتحامات المتكررة

ان نادي قضاء تعز حالات الاعتداء على اعضاء السلطة القضائية المتكررة من قبل أفراد ينتمون للجيش والأمن بالمحافظة.

وقال بيان تلقى يمن فوايس نسخه منه ان الاعتداءات التي سجلت مؤخرا وادت ضد أعضاء السلك القضائي بالمحافظة ، حيث تم اقتحام محكمة مديريةآ المواسط والمعافر وكذا الاعتداء على رئيسها.

وقال البيان بأنه استقبل مؤخرا واقعة أقتحام جديدة طالت هذه المرة المحكمة التجارية الإبتدائية بتعز بالتزامن مع تهديد لأحد أعضائها.

واشار البيان الى أن إنتساب الجناة للجيش والأمن هو القاسم المشترك في كل وقائع التعدي على أعضاء ومقرات السلطة القضائية في المحافظة.

ودعا البيان كافة أعضاء السلطة القضائية في محاكم ونيابات المحافظة إلى البقاء في منازلهم حتى يتم ضبط الجناة في تلك الوقائع وتوفير الحماية الأمنية اللازمة والكافية لهم ولمقراتهم.
نص البيان
في الوقت الذي مازال فيه حبر البيان السابق الصادر عن نادي قضاة م/تعز لم يجف ، ولم يكن هناك أي تحرك من قبل الجهات الأمنية والعسكرية لضبط الجناة الذين أقتحموا محكمة المواسط والمعافر وتعدوا على رئيسها بالتهديد ، إذ بنا نستقبل واقعة أقتحام جديدة طالت هذه المرة المحكمة التجارية الإبتدائية بتعز وتزامنت مع تهديد لأحد أعضائها .

وظل إنتساب الجناة للجيش والأمن هو القاسم المشترك في كل وقائع التعدي على أعضاء ومقرات السلطة القضائية في المحافظة، وبقدر فداحة ذلك السلوك الإجرامي الذي ينتهك حرمة القضاء وينتقص من مكانته ، إلا أننا لم نتفاجئ به طالما والجهات الأمنية والعسكرية لم تحرك ساكناً في سبيل القبض على الجناة في الواقعة السابقة.

وسيستمر مسلسل إرتكاب مثل تلك الجرائم في حق القضاء طالما لم يعر ذلك الأمر أي اهتمام من قبل قيادات السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والعسكرية وكأن الأمر لا يعنيهم. إن القضاء في ظل هذا الوضع المزري قد أصبح منتهكاً لا يجد من يحميه ولا يستطيع الإنتصاف لنفسه فكيف سينتصف لغيره ، ففاقد الشيء لا يعطيه.

أننا في نادي قضاة محافظة تعز ومن باب المسؤولية في الحفاظ على حياة القضاة ومكانتهم…ندعو كافة أعضاء السلطة القضائية في محاكم ونيابات المحافظة إلى البقاء في منازلهم حتى يتم ضبط الجناة في تلك الوقائع وتوفير الحماية الأمنية اللازمة والكافية لهم ولمقراتهم ويصير ذلك واقعاً ملموسا، فلا يقضي القاضي وهو خائف .

صادر بتاريخ ١٤ ربيع الأول ١٤٤٠هــ الموافق ٢٠١٨/١١/٢٢م

نادي قضاة م/تعز


جريمة اغتصاب طفل في تعز