الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ ترتيبات جارية لعقد مجلس النواب بمحافظة جنوبية
    ترتيبات جارية لعقد مجلس النواب بمحافظة جنوبية

    صنعاء..تحركات حوثية لتعبئة المراكز الصيفية

    السفير نعمان: إيران المنتهك الأكثر بشاعة للقانون الدولي

    انطلاق عملية تفويج الحجاج عبر منفذ الوديعة اليوم الاحد

    مقتل مواطن برصاص مسلح في إب

  • عربية ودولية

    ï؟½ بعد احتجاز ناقلتها..بريطانيا تستدعي القائم بالأعمال الإيراني
    بعد احتجاز ناقلتها..بريطانيا تستدعي القائم بالأعمال الإيراني

    إيران تتحدث عن صور "للادعاءات الأميركية".. وتنشرها "قريبا"

    اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران

    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام
    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

  • رياضة

    ï؟½ رونالدينيو على أعتاب "الخبر القنبلة".. وأغرب وجهة ممكنة
    رونالدينيو على أعتاب "الخبر القنبلة".. وأغرب وجهة ممكنة

    "شتائم نابية" من إبراهيموفيتش لمدرب مصري

    ميسي لبرشلونة: لا تجديد من دون نيمار

    من أميركا.. رسالة "مبطنة" من زيدان إلى غاريث بيل

    الجزائر و"نحس" كأس القارات.. حلم لم ولن يتحقق

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يهبط من ذروة 6 أعوام.. ويحافظ على الأرباح
    الذهب يهبط من ذروة 6 أعوام.. ويحافظ على الأرباح

    النفط يرتفع بعد تدمير الطائرة الإيرانية

    النفط يهبط 2.5 بالمئة

    النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران

    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "حيلة بسيطة" تطيل عمر البطارية في آيفون
    "حيلة بسيطة" تطيل عمر البطارية في آيفون

    بخطوات بسيطة.. كيف تمنع "فيس آب" من الاحتفاظ ببياناتك؟

    "هواوي" تفجر مفاجأة بشأن نظام تشغيلها الخاص

    تحديث أبل المنتظر يحل "مشكلة آيفون الأزلية"

    رسالة تحذير رسمية للـ FBI بشأن "تطبيق الشيخوخة"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا
    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

عٍشق الدُنيا(شعر)
السبت 27 اكتوبر 2018 الساعة 22:50
شعر / ابْراهِيم مُحمَّد عَبدِه دَادَيْهْ

الرُّوحُ  يغمُرُها الصَّفاء

              والنَّفسُ يُسعدُها النَّقاء

والمُؤمِنُ الفَطِنُ المُوفَقُ

                     مَن تعَلَّقَ بالسَّماء

والعاشِقُ الدُّنيا يهونُ

                      بِها وترديه البَلاء

يلهُو و يلعبُ  ضاحِكاً

             والقَلبُ يبكِي فِي الخَفاء

مهمَا يُحاوِلُ جاهداً

               فِي أنْ يطولَ بهِ البَقاء

فالمَوتُ يأتي مُسرعاً  

                  ومَصيرُهُ نحو الفَناء

والدَّهرُ في أَحوالهِ

                     مُتقلبٌ مثل الهواء

مادامَ  حكمُ ممالكٍ

            أو طال طيرٌ فِي الفَضاء

فالعُمْرُ يمضِي مُسرعاً  

               بين السَّعادةِ و الشَّقاء

إنّ كانَ فيهِ تكدُّرٍ

                حيناً فَحيناً فِي صَفاء

أو كانَ فيهِ شدائدٌ

                  فغداً يكونُ بهِ الرَّخاء

أو كانَ فيه تعاسةٌ

                 سَيرى المسرَّةَ والهَناء

والحالُ ما بينَ الغِنى

                   والفقرِ حالَهُما سَواء

إن كنتَ قد فارقتَ من

                 تَهوى فقَد يأتي الَّلقاء

أو كنتَ تَحيا هانئاً

                مَعَهُ فقد يأتِي القَضاء

يختارُ أياً ما يَشاءُ

                  وليسَ يُجدِي مِن فِداء

فالموتُ داءٌ في عُلومِ

                      الطُّبِّ ليسَ لهُ دَواء

إنْ حلَّ في شخصٍ فلَن

                 يُجدِي التوسُّلُ والبكاء

يأتِي إليهِ مُفاجئاً   

               فيغيبُ فِي صمتِ الهبَاء

لا ينفعُ الحُزنُ المُذيبُ

                    ولاَ الدموع أو الرجاء  

ولَكم سَعَيتُ مُبالغاً                 

                    للفَوزِ في دُنيا الفَناء

وبذلتُ جَهدِي واسعاً

                   أرنُو إلى حُسنِ البِناء

وقضيتُ عُمراً طائِلاً

                  في المُلكِ في عزِّ الثَراء

وركِبتُ أحسنَ مركبٍ

                ولبستُ من خيرِ الكِساء

وجَمعتُ كلَّ مُراغَمٍ

               ليكونَ في النَّفس ارتِقاء

فوَجَدتُ عَرضاً زائِلاً

                      فِيها ولَم ألقَ اكتِفاء

إنَّ التقلبَ في النعِيمِ  

                     مَصيرُهُ ﻹِلى انتِهاء

أنسِيتَ أنك راحلٌ

                    يَامَن تُؤَمِّلُ في البَقاء

العُمرُ ولَّى وانقضَت  

                        أوقاتُهُ في الإِلتِهاء

وَغداً يجيئُك فَجأةً

                       أجلٌ ويدنُو اﻹِنتِهاء

فاكفُر بِزخرفِها الكَذوبِ

                         وَخَلِّ قَلبَكَ لِلسَّماء

فَغَداً سَتَترُكُ كلَّما

                  جَمَعَت يَداكَ بِلا احتِفاء

وتُلَفُّ في ثوبٍ رخيصٍ

                         دون فَرشٍ أو دِفاء

ماأحقَرَ الدُّنيا التِي

                       كَانت هباءً في هبَاء

      

إقراء ايضاً