الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الجيش الوطني يواصل تقدمه غربي تعز
    تواصل قوات الجيش الوطني، لليوم الثالث على التوالي، تقدماتها في مديرية مقبنة غربي محافظة تعز، وسط معارك ضارية ت

    التحالف: ميليشيا الحوثي تواصل زرع الألغام في الحديدة وتتفنن في صناعة الموت للمدنيين

    مجلس الوزراء يؤكد على تقديم التسهيلات المصرفية لتجار السلع الغذائية

    رئيس الجمهورية يطلع على مستجدات الأوضاع في المنطقة العسكرية الرابعة

    المالكي :ميليشيات الحوثي الانقلابية تواصل إطلاق صواريخها على المملكة

  • عربية ودولية

    ï؟½ ماي تتحدى معارضيها بشأن خطة "البريكست".. ومساع "للإطاحة" بها
    ماي تتحدى معارضيها بشأن خطة "البريكست".. ومساع "للإطاحة" بها

    إيران "تغرق" البصرة بالمخدرات

    الأمم المتحدة ترفع العقوبات عن إريتريا

    وزير الدفاع الإسرائيلي يستقيل احتجاجا على وقف الحرب

    غارات جديدة على غزة.. وارتفاع عدد القتلى الفلسطينيين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)
    تستميت المليشيا الحوثية في الدفاع عن الحديدة لما يمثله من اهمية اقتصادية وعسكرية فميناءها ومطارها بالتحديد ي

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

    صحيفة خليجية تؤكد استمرارية المعارك في اليمن وبناء الدولة الاتحادية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أداء صلاة الغائب على خاشقجي في المسجدين الحرام والنبوي
    أداء صلاة الغائب على خاشقجي في المسجدين الحرام والنبوي

    النيابة العامة السعودية تعلن تفاصيل مقتل خاشقجي

    استمرار هطول الأمطار الرعدية على الرياض ومعظم مناطق المملكة

    محمد بن سلمان يدشن أول مفاعل سعودي للأبحاث النووية

    السعودية: مليون ريال والسجن 15 عاما عقوبة الاحتفاظ بجواز سفر العامل

  • رياضة

    ï؟½ من بينهم صلاح.. ميسي يطلب 4 لاعبين بالاسم في برشلونة
    من بينهم صلاح.. ميسي يطلب 4 لاعبين بالاسم في برشلونة

    سر نجاح رونالدو مع يوفنتوس بلسان زميله

    الإصابة تزيد أوجاع راكيتيتش "المنحوس"

    بوكيتينو يوجه رسالة لسولاري.. ويعد بإسقاط برشلونة

    بغياب ميسي.. ديبالا يخطف الأضواء مع "التانغو"

  • اقتصاد

    ï؟½ الريـال اليمني يواصل تعافيه وسط مخاوف من تلاعب المضاربين
    قالت صحيفة الشرق الاوسط ان الريال اليمني سجل في صنعاء وعدن وبقية المناطق اليمنية، أمس، أعلى نسبة تعافٍ له أمام

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 19/11/2018

    الذهب يقفز مع هبوط الدولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 13/11/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 12/11/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ 3 تطبيقات بديلة عن واتساب بعد اكتشاف ثغرة أمنية
    3 تطبيقات بديلة عن واتساب بعد اكتشاف ثغرة أمنية

    لمستخدمي "ويندوز".. برنامج جديد لحماية الأجهزة

    تسريبات.. سامسونغ ستضع كل إبداعاتها الخارقة في نوت 10

    هواوي توجه "تحذيرا مخيفا" لسامسونغ

    كيف تحوّل صورك إلى ملصقات واتساب؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

انسحاب قيادات حوثية بسبب عجز المرتبات
الثلاثاء 23 اكتوبر 2018 الساعة 09:27
الميليشيات الحوثية
يمن فويس

كشف مصدر مقرب من الحوثيين، عن وجود صراعات وخلافات متنامية بين القياديين الميدانيين في الجبهات، وذلك بسبب عدم صرف المرتبات لعدة أشهر، مشيرا إلى أن الخلافات امتدت إلى القيادات الحوثية العليا وعمقت الإنشقاقات بينهم.

وقال المصدر في تصريحات إلى «الوطن»، إن عددا من القيادات الميدانية هربوا من مواقعهم في الجبهات معترضين على عدم صرف المرتبات، والوعود الكاذبة لهم بذلك، مبينا أن تلك القيادات تعتبر من قيادات الصف الثالث، والذين لم تصرف لهم أي مرتبات منذ منتصف العام 2017، فيما صرف لهم نصف مرتب بعد ذلك لتتوقف المرتبات بشكل مفاجئ، فيما توقف صرفها لباقي المقاتلين في الجبهات والمناطق التي يسيطر عليها الحوثيون.

وأضاف المصدر أن الحوثيين مارسوا الخداع مع الموظفين في الفترة الماضية بعدم صرف المرتبات رغم وعود سابقة بالصرف، في وقت صرفوا فيه أموالا ومكافآت سرا للقيادات العسكرية الميدانية من الصف الأول والثاني والثالث، إلا أنه بعد توقفها عن الصف الثالث، ثارت موجة غضب بين المقاتلين والقياديين الميدانيين وعادوا إلى صنعاء غاضبين، حيث التقى بهم رئيس ما يسمى اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي وعقد لقاء معهم خلال الأيام الماضية.

وذكر المصدر أن الحوثي وعد تلك القيادات بصرف المرتبات مشترطا أن يعودوا لمواقعهم، غير أن الجميع انتفض في وجهه وقالوا له «أنت كاذب مثل مهدي المشاط، ولن نستمر معكم، ولن نعود حتى تصرف كافة مرتباتنا، نحن نعاني الجوع ونعيش في العراء وأنتم تنعمون بالأموال وتخادعوننا»، ووفقا للمصدر، فإن الحوثي حاول استيعاب غضبهم ووعد بسرعة اتخاذ إجراء عاجل لمعالجة الموقف، وهو الأمر الذي لم يتخذ إجراء حياله حتى الآن.

الاحتياج للمال
وبين المصدر أن هذا المقترح تسرب إلى باقي الحوثيين في الجبهات والقيادات وأثار موجة غضب كبيرة تجاه القيادات الحوثية التي وصفت بأنها تعمل بالمفاضلة وتسليم المقربين المرتبات والأموال وتجاهل البقية، مشيرا إلى أن الكثير من القيادات والمقاتلين في الجبهات يرفضون البقاء مع الحوثيين ويطالبون بتفسير سبب عدم صرف مرتباتهم، لافتين إلى أن وزير الرياضة والشباب حسن زيد يصرف مرتبات أقاربه بالوزارة بشكل شهري والذين يزيد عددهم على 50 شخصا، وكذلك وزير التربية يحيى الحوثي يصرف مرتبات أقاربه بالوزارة الذين يتجاوز عددهم 117 شخصا إضافة إلى صرف منح مالية أخرى.

وقال المصدر إن عددا من القيادات الحوثية الرافضة للمواصلة مع الحوثيين، أعلنوا أنهم انضموا للقتال في صفوف الميليشيات لاحتياجهم للمال، وأنهم غير مقتنعين بأي أفكار أو توجهات حوثية، وأنهم بعد أن اتضحت الحقائق بعد صرف المرتبات سوف يتحولون إلى رماح في أعناقهم.

وحسب المصدر فقد أكدت القيادات على نهب الحوثيين لأموال الناس وثروات الشعب وقاموا بتوزيعها فيما بينهم، ومن ثم فلن يتم صمودهم كثيرا لأن الجميع غاضب عليهم وكشف حقيقتهم، سيما بعد توقف المكافآت والرواتب التي كانت تمنح سرا لهم منذ فترة، فضلا عن توقف الصرف لقيادات الصف الثاني حيث لم يتم صرف أي مرتبات أو مكافآت لهم منذ أشهر، كما أن محاولات الحوثيين الترضية والعطاء في الخفاء مرحلة وانتهت.

كاذب ودجال
أوضح المصدر أن عددا من القيادات الميدانية وجهوا حزمة من الاتهامات لرئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط، ووصفوه بالكاذب الدجال والحرامي وأن كل وعوده مجرد أوهام وأكاذيب لم يتحقق شيء منها، حيث وعدهم بصرف المرتبات قبل شهر رمضان الماضي إلا أنه لم يحقق وعده، كما وعدهم بالصرف قبل عيد الفطر وواصل الكذب عليهم،
ونقل المصدر عن القيادات الميدانية قولهم «إن مهدي المشاط التقى بنائب رئيس الوزراء ووزير المالية الدكتور حسين مقبولي في ثاني أيام شهر ذي الحجة الماضي وأعلن حينها صرف المرتبات قبل عيد الأضحى، إلا أنه حتى الآن لم يصرف ريالا واحدا».

وأضاف المصدر أن لقاء جمع رئيس مجلس الوزراء عبدالعزيز بن حبتور بوزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، أول من أمس، عرض خلاله العاطفي على بن حبتور النقص الشديد في صفوف المقاتلين والانسحابات المتتالية من جبهات القتال.

وأشار المصدر إلى أن قيادات عليا حوثية بعد تصاعد الخلافات وخشية من الانهيار ناقشت مقترحا حول وضع صندوق لجمع أموال تبرعات من بعض القيادات العليا التي سرقت الأموال من البنك المركزي ونهبت أموال التجار والمؤسسات والوزارات، وأولئك المتاجرين في السوق السوداء، من أجل جمع مبالغ وتوزيعها على بعض القيادات الحوثية المنسحبة من الجبهات، كأسلوب ترضية وتهدئة، على أن يتم منح هذه الأموال للقيادات الميدانية المهمة فقط، وتجاهل البقية.

آ أسباب الغضب
آ 

01 الوعود الكاذبة بصرف المرتبات تم منعها

02 استخدام أسلوب الخداع في التعامل معهم

03 نهب ثروات الشعب وتوزيعها بين القيادات العليا

04 معاناة اليمنيين من الفقر والعيش في العراء

05 عدم القناعة بفكر وتوجهات الحوثيين

إقراء ايضاً