الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير الأوقاف يطلع على سير الاستعدادات لتفويج الحجاج اليمنيين في منفذ الوديعة
    وزير الأوقاف يطلع على سير الاستعدادات لتفويج الحجاج اليمنيين في منفذ الوديعة

    مركز الملك سلمان يدشن دورات تمكين الشباب مهنياً واقتصادياً في المكلا

    اللواء الثالث حماية رئاسية يدشن المرحلة الثانية من العام التدريبي 2019م

    اكتشاف أكبر حقل ألغام حوثي في الحديدة

    صراع الحوثيين يتجاوز الحدود.. تصفيات جسدية واعتقالات

  • عربية ودولية

    ï؟½ اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران
    اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران

    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة
    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

  • رياضة

    ï؟½ أغلى مدافع بتاريخ الدوري الإيطالي.. يوفنتوس يعلن ضم "جلاده"
    أغلى مدافع بتاريخ الدوري الإيطالي.. يوفنتوس يعلن ضم "جلاده"

    "إنستغرام" يكشف خطة كوتينيو مع برشلونة

    ديون برشلونة تبلغ رقما فلكيا بعد ضم غريزمان.. والحل "مؤلم"

    هل ترك صلاح معسكر الفراعنة لزيارة راموس؟ المدرب السابق يجيب

    غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران
    النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران

    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ رسالة تحذير رسمية للـ FBI بشأن "تطبيق الشيخوخة"
    رسالة تحذير رسمية للـ FBI بشأن "تطبيق الشيخوخة"

    في 2019.. شحنات الهواتف تواجه أسوأ انخفاض لها

    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا
    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

رئيس الجمهورية يكشف خبايا الصراع خلال الخمس سنوات الماضية ويحذر من المساس بوحدة اليمن
الأحد 14 اكتوبر 2018 الساعة 02:41
يمن فويس خاص


تطرق فخامة رئيس الجمهوريةالقائد الاعلى للقوات المسلحة المشير الركن عبدربة منصور هادي في كلمة وجهها بمناسبة العيد ال55 لثورة ال14 اكتوبر المجيدة الى اهم مراحل الازمة اليمنية ابتداء من الازمات التي رافقت الحوار الوطني فقد كانت العاصمة صنعاء مقسمة الى متاريس ولولا دعم المملكة العربية السعودية حينها ممثلا بجلالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رحمه الله، بمشتقات نفطية مكنت اليمن من تسير الأمور لعجز الحكومة انذاك ولم تملك سوى مائة مليون دولار فقط لا يكفي حتى لشراء نصف المشتقات النفطية التي تستوردها، ولولا دعمها السخي ما بدأ الحوار الوطني في صنعاء وما اجتمع خمسمائة وخمسة وستين مندوب يمثلون كل شرائح اليمن وكل الأحزاب وكل المناضلين والمرأة والشباب والساحات والحراك الجنوبي .


وحذر رئيس الجمهورية العالم والدول العربية حينها من الأطماع الايرانية والمشروع الامبراطورية الفارسية عبر طرحه للموضوع امام مجلس الامن عام 2012 وكلمه له في الاكاديمية العسكرية ورفضها للمبادرة الخليجية وعملت ليل نهار على إلغائها٠

مذكرا الى تعرضه الى أربع محاولات اغتيال في صنعاء
ان الأقدار أبقت رئيس الجمهورية، لن أقول بشجاعتي ولن أقول بذكائي هو قدر من الله غز وجل .

واوضح ان مخرجات الحوار الوطني وهي المخرج الوحيد لمستقبل وأمن ونضال الشعب اليمني وان المركزية المقيتة الذي كانت في صنعاء هي من شطرت ومزقت اليمن شماله وجنوبه،و ان هذه المركزية عبر تنفيذ مخرجات الحوار الوطن وبناء اليمن الاتحادي الجديد وان هذا الطريق العادل لأبناء الجنوب لأبناء الناطق الوسطى لأبناء شمال الشمال، واشار فخامته ان لا تراجع عن تنفيذ مخرجات الحوار الوطني بدعم من الدول الخمس المؤيدة له ول رئيس الجمهورية اليمني عبدربه منصور هادي.

وقد شهدت اليمن في عهده اول اجتماع لمجلس الامن خارج مقرها حيث عقد جلسة في العاصمة اليمنية صنعاء
وكان بمثابة دعم وتأيد لرئيس الجمهورية وتأكيدا ان العالم يدعم اليمن ويدفع نحو نجاح مؤتمر الحوار الوطني وتنفيذ مخرجاته على ارض الواقع، وكان سفراء الدول الخمس يؤيدون قرارات رئيس الجمهورية، ورغم العراقيل التي وضعت أثناء الحوار الوطني .التي لم يسمح فخامته الى ان تجر اليمن الى الفشل

وتطرق فخامته الى الانقلاب الحوثي على الحكومة الشرعية وقال" اليوم نتذكر تاريخ ومراحل الثورة، وما أشبه الليلة بالبارحة، ان ما يحدث في صنعاء حاليا هو محاولة الحوثي ان يعيدنا الى نقطة الصفر، وهناك في المحافظات الجنوبية ايضا من يريد ان يقودنا الى نفس الوضع"

واكد على عدم السماح الاقتتال الجنوبيين فيما بينهم، وما وان مايجري في صنعاء لن يتكرر في الجنوب .

واشار الى الدعم الايراني المقدم للحوثي في الشمال وفي المناطق الجنوبية وقال ان هناك حساب جاري معتمد في ميزانية ايران وحزب الله لدعم الانقلابين الحوثيين والانفصالين الجنوبيين ، كما يوجد قنوات لدعمها قناة المسيرة وقناة العالم ، قناة عدن التي تبث من بيروت هي اكبر دليل ذلك، ويجب التوقف عن مثل هذه الأعمال كفى .

.واوضح في كلمته ان الأزمة الاقتصادية وضرب الريال مرتبطة بإسقاط الشرعية رهان الحوثي على الحرب الاقتصادية او الحرب العسكرية لاعادة اليمن الى حكم الكهنوت والإمامة.

وان مايشهده الريال اليمني من انخفاض هو نتاج ان الحوثيين استولوا على خمسة مليار ومئتين مليون دولار احتياطي البنك المركزي نهبوها وخزنوها في كهوف صعدة واليوم حولوا كثيرا من تلك المبالغ ليشترون بها العملة الصعبة حتى اوجدوا هذا التضارب وسقوط الريال أمام الدولار.

واكد على قرب الانتصار وان النصر يسير في كل الجبهات
وان هناك وحدات عسكرية تتسابق في عدة محاور على رفع العلم الجمهوري على جبل مران وقريبا سيرتفع العلم على مران ،وحيا كل القادة العسكريين والمقاومة الشعبية في كل الجبهات الذين يقودون النصر وإسقاط حكم الحوثي في صنعاء .

ثمن جهود المملكة العربية السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان الى دعم اليمن وما قاموا به من بعملية الحزم والعزم، والتي نحتت في قلب كل يمني من خلال مشاركتهم لنا بالدم وامتزج الدم اليمن بالدم السعودي

وقال فخامته أننا نقف الى جانب المملكة العربية السعودية ضد هذه القوى تحاول تصويب سهامها نحو المملكة العربية السعودية نظرا لوقوفها مع اليمن ومع الأمة العربية ضد المد الفارسي في المنطقة العربية والتي لا تريد للشعب العربي يرفع رأسه، وان المملكة العربية السعودية اليوم تقود العالم العربي والإسلامي الى محطة جديدة ضد من يتآمرون على الوطن العربي والإسلامي، تحية للملكة العربية السعودية وقوفها عسكريا واقتصاديا وامنيا مع اليمن

وعبر عن شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة الكويت والبحرين والسودان الذي أعطا عددا من الشهداء وما قدمه من تضحيات للشعب اليمني.مذكرا بتضحيات مصر الشقيقة
شاكرا لدعم مصرالشقيق ولرئيسها عبد الفتاح السيسي.




إقراء ايضاً