الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مهمة رئيس الوزراء "حكومة حرب مصغرة"
    تتجه الانظار نحو قرار رئيس الجمهورية عبد ربه منصور بتعيين معين عبد الملك سعيد رئيسا للوزراء .

    الحوثيون يتقهقرون شمال صعدة.. ويتكبدون خسائر بالحديدة وتعز

    افتتاحية عكاظ تبارك تعيين رئيس الوزراء الجديد

    المملكة تحرر رهينة فرنسيا من ميليشيا الحوثي

    ميليشيات الحوثي تكثف نقاط جباية الأموال في المناطق الخاضعة لسيطرتها

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير خارجية امريكا يصل الرياض لإجراء مباحثات مع مسؤولين سعوديين
    استقبل وزير الخارجية السعودي عادل الجبير وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى واشنطن الأمير خالد بن سلمان، وزير الخ

    أميركا تدرج حزب الله اللبناني على قائمتها للتهديدات الإجرامية العابرة للحدود

    هجوم داعش بدير الزور.. عشرات القتلى واستهداف النازحين

    تحذيرات من هجمات إيرانية في قلب أوروبا

    ترامب سيتصل بالعاهل السعودي بشأن خاشقجي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن
    قالت صحيفة الرياض في افتتاحيتها ان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أفشل المشروع الايراني أن يكون له (حزب

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

    متحدث التحالف: إنشاء ممرات آمنة بين الحديدة وصنعاء

    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

  • شؤون خليجية

    ï؟½ سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما
    سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما

    الملك سلمان يتلقى إتصالا هاتفيا من ترمب حول قضية اختفاء خاشقجي

    خالد بن سلمان : التحقيقات ستكشف الوقائع.. وسلامة خاشقجي أولوية

    وزير الدولة الإماراتي : الحملة على المملكة متوقعة وتداعياتها وخيمة على من يؤججها

    الخارجيه السعودية تكشف حقيقة طرد السفير التركي من المملكه

  • رياضة

    ï؟½ هل يقارن صلاح برونالدو وميسي؟ نجم ليفربول السابق يجيب
    هل يقارن صلاح برونالدو وميسي؟ نجم ليفربول السابق يجيب

    تفاؤل في برشلونة بشأن حالة أومتيتي

    صلاح وفان ديك يمنحان كلوب دفعة معنوية

    مورينيو مهدد بالغياب عن مواجهة تشيلسي

    رصد "جريمة أخرى" لراموس.. والحكم آخر من يعلم

  • اقتصاد

    ï؟½ الدولار قرب أدنى مستوى في 3 أسابيع قبل صدور بيانات
    قبع الدولار قرب أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع يوم الثلاثاء بعد صدور بيانات أمريكية ضعيفة يوم الاثنين، لكن ارت

    أسعار النفط تنخفض وسط توقعات بارتفاع المخزونات الأمريكية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 16/10/2018

    أسعار النفط تصعد بشكل حاد

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 14/10/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "هواوي" تطلق "ميت 20 برو".. وتصفع أبل
    "هواوي" تطلق "ميت 20 برو".. وتصفع أبل

    تطبيق «واتساب» يعدل خاصية حذف الرسائل

    سامسونغ تخفض أسعار أجهزتها.. وهاتف الكاميرات يتصدر

    اصنع هاتفك وتطبيقاتك بنفسك بـ90 دولار فقط

    هل أنت ممن اختُرقت حساباتهم على "فيسبوك"؟.. إليك الجواب

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
الثلاثاء 12 يونيو 2018 الساعة 15:07
يمن فويس
يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق تدفق المساعدات الإنسانية إلى الملايين في محافظات عدة، بالإضافة لأهميتها على صعيد العودة إلى مسار الحل السياسي عبر دفع الحوثيين إلى طاولة المفاوضات بعد خسارة منفذهم البحري الوحيد.

والانتصارات التي حققتها المقاومة اليمنية المشتركة، بدعم ومشاركة القوات الإماراتية العاملة ضمن التحالف العربي، على جبهة الساحل الغربي، لا تقتصر على الجانب العسكري، فهي حملت إنجازات إنسانية، وهذا ما لمسه اليمنيون في المناطق المحررة، في انتظار الحسم النهائي المتمثل بدحر ميليشيات إيران من مدينة الحديدة.

ولاشك أن معركة الساحل الغربي، ستتوج بتحرير الحديدة، التي باتت المقاومة اليمنية على مشارفها، حيث باتت تلوح في أفقها رايات النصر وقرب خلاص أهلها من القبضة الحوثية، التي عاثت فسادا في المدينة وحولت ميناءها إلى مصدر لتمويل أنشطتها الإرهابية ومنفذا لاستقبال الأسلحة الإيرانية المهربة، والتحكم بالمساعدات الإنسانية.

ولتحرير الحديدة أهداف عدة، تتنوع بين العسكرية والإنسانية والسياسية لتشكل مجتمعة نقلة إيجابية في مسار الأزمة، التي اندلعت عقب سقوط اليمن بقبضة ميليشيات الحوثي الساعية إلى تنفيذ الأجندة الإيرانية، قبل أن يقف التحالف العربي بقيادة السعودية سدا منيعا بوجه هذا المشروع، ليستعيد بمشاركة القوات الشرعية أكثر من 80 بالمئة من مساحة البلاد.

وعلى الصعيد الإنساني، سيتابع التحالف بعد إعادة الشرعية اليمنية للحديدة، نهج الحزم والأمل الذي طبقه خلال العمليات السابقة، والمتمثل بتحرير المحافظات من السطوة العسكرية لميليشيات إيران، لتبدأ بعدها مرحلة إعادة الأمن والاستقرار إلى هذه المناطق وتقديم الدعم الإنساني للأهالي، بالإضافة إلى إعمار ما دمرته حرب الحوثي العبثية.

وبسط سيطرة الشرعية على ميناء الحديدة سيؤدي حتما إلى تدفق غير مسبوق للمساعدات الإغاثية وبالتالي تخفيف المعاناة الإنسانية، لملايين اليمنيين، لاسيما أنه منذ سيطرتها على المدينة ومينائها عام 2014، عمدت ميليشيات الحوثي إلى احتجاز وقطع الطريق أمام عشرات السفن المحملة بمساعدات إنسانية للشعب اليمني.

ويعد ميناء الحديدة شريان الحياة لأكثر من 8 ملايين يمني، فعبره تمر معظم الواردات وإمدادات الإغاثة، للملايين في محافظات الحديدة وتعز وصعدة وصنعاء، قبل أن تحوله الميليشيات المتمردة إلى أحد أبرز مصادر تمويلها، بالإضافة إلى استخدامه لإدخال الأسلحة والصواريخ الباليستية المهربة من إيران، وكافة وسائل الدعم اللوجستي كما استخدمته قاعدة لانطلاق عملياتها الإرهابية عبر البحر فضلا عن نشر الألغام البحرية.

وعليه، فإن تحرير المدينة سيخدم الجانب العسكري في أوجه عدة، فسيساهم في وقف عمليات تهريب الأسلحة والصواريخ التي تستخدمها الميليشيات في تدمير اليمن وتهديد دول الجوار، بالإضافة إلى حصر الميليشيات في حيز جغرافي ضيق، الأمر الذي سيؤدي حتما إلى إجبارهم للعودة إلى طاولة المفاوضات، أي دفع عملية السلام ودعم جهود الحل السياسي.

وبينما تحتاج أي مفاوضات سياسية إلى موقف عسكري واضح على الأرض، فإن استعادة المدينة الاستراتيجية وحرمان المتمردين من أهم مصادر تمويلهم وتسليحهم سيدفعهم إلى طاولة المفاوضات، لاسيما أنه منذ انقلابهم على الشرعية، كانوا قد أفشلوا مساعي الأمم المتحدة، معتمدين على الدعم الإيراني المتمثل في الإمدادات اللوجستية والأسلحة المهربة.

إقراء ايضاً