الرئيسية > دنيا فويس > “قرية إسرائيلية” في أنقرة لإيواء المتضريين من الزلازل

“قرية إسرائيلية” في أنقرة لإيواء المتضريين من الزلازل

ref="http://voice-yemen.com/content/yemen/342.jpg"> يمن فويس للانباء : بعد مرور ثلاثة أشهر على الزلزل الذي ضرب شرق تركيا ، قام طاقم من وزارة الحرب الصهيونية برئاسة ديفيد حين، رئيس التأهب لحالات الطوارئ، ومارسيل أبيب، منسق المساعدات الإنسانية بعمل جولة تفقدية مع البروفيسور محمد يوزر، رئيس الجامعة المحلية التركية لمحافظة "فان" جنوب شرق تركيا . وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أنه تم افتتاح "القرية الإسرائيلية " التي تشتمل على 130 من المباني المحمولة التي تبرعت بها "إسرائيل" لإنقاذ الأتراك المتضررين من الزلزال . وكان وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو قد صرح في وقت سابق بأن المساعدة التي قدمتها "إسرائيل" لتركيا لمساعدة المنكوبين بعد الزلزال الذي ضرب محافظة "فان" في تركيا لا تؤثر على موقف تركيا "المبدئي" تجاه إسرائيل. ووافقت تركيا على تلقي المساعدة "الإسرائيلية" بعد رفضها المتكرر لعروض تقدم بها عدد من المسؤولين الصهاينة. ومن جانبها، أبرزت الصحيفة العبرية امتنان المصادر التركية "للإسرائيليين" لوقوفهم بجانب الأتراك في محنتهم ومساعدتهم على الفور. وشهدت محافظة فان التركية ذات الأغلبية الكردية زلزالين كبيرين، أحدهما في 23 أكتوبر الماضي، بقوة 7.2 درجات على مقياس ريختر، أسفر عن مصرع 604 أشخاص وانهيار مئات المباني، وثانيهما في 9 نوفمبر الماضي وبقوة 5.6 درجة، وأسفر عن مصرع 40 شخصاً وانهيار 24 بناية أضعفها الزلزال الأول. كما تعرضت المحافظة نفسها في وقت سابق هذا الشهر (الأربعاء 8 فبراير) لزلزال متوسط القوة. وجاء في بيان صادر عن مرصد قنديلي للزلازل والهزات الأرضية التابع لجامعة "بوغازايجي" بإسطنبول أن "بلدة سراي التابعة لمحافظة فان تعرضت لزلزال بقوة 4.0 درجات على مقياس ريختر". وأضافت الوكالة أن "الزلزال الذي تسبب في الهلع والخوف في نفوس المواطنين لم يخلف خسائر مادية أو بشرية".

جريمة اغتصاب طفل في تعز