الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ رئيس الجمهورية يؤكد على أهمية توحيد جهود وامكانات قيادة وزارة الدفاع
    اكد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهوريه القائد الأعلى للقوات المسلحة،على أهمية توحيد جهود وامكانات ق

    وزراء الدفاع والتخطيط والعدل يؤدون اليمين الدستورية امام فخامة رئيس الجمهورية

    الحوثي يراوغ للتهرب من الاتفاق

    صحيفة الحياة وزير الاعلام :الحوثيون اتفقو على مشاورات يناير دون قيد أو شرط

    اتهامات للانقلابيين بخرق الهدنة وحشد مقاتلين في الحديدة

  • عربية ودولية

    ï؟½ سفير إيران "يهين شهداء العراق" ويثير عاصفة غضب
    سفير إيران "يهين شهداء العراق" ويثير عاصفة غضب

    بعد "الأزمة النووية".. روسيا مستعدة لـ"تفتيش متبادل"

    بومبيو يحذر: إذا لم نردع إيران سنعرض شعوبنا للخطر

    الحكومة الفلسطينية تستنكر اقتحام الاحتلال لمقر وكالة الأنباء "وفا"

    الجامعة العربية تحذر البرازيل من أن نقل سفارتها للقدس قد يضر بالعلاقات

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية تعلن عن تأسيس كيان لدول البحر الأحمر لتعزيز الأمن والتنمية وحماية التجارة العالمية
    أُعلن، اليوم (الأربعاء)، في السعودية، الاتفاق على فكرة تأسيس كيان لدول البحر الأحمر، بمبادرة من خادم الحرمين ا

    الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض

    الرياض تحتضن القمة الخليجية الـ39 اليوم

    "الجوازات السعودية " تدشن حملتها التوعوية السنوية لموسم العمرة

    هذه شروط الإقامة لـ 10 سنوات بالإمارات للوافدين

  • رياضة

    ï؟½ برشلونة في مهمة حماية الصدارة
    ينتقل برشلونة المتصدر في زيارة محفوفة بالخطر إلى أرض ليفانتي السادس اليوم (الأحد) في المرحلة 16 من الدوري الإس

    ريال مدريد يغيب عن تشكيلة الأفضل لدور المجموعات بالتشامبيونزليج

    "توحش" ميسي في الركلات الحرة.. السر في صورة واحدة

    صلاح يفوز بجائزة "بي بي سي" لأفضل لاعب إفريقي

    هجوم على رونالدو بعد إلغاء هدف الموسم لديبالا

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 15/12/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 15/12/2018

    اليمن ينتظر 3 مليارات دولار ودائع من الكويت والإمارات

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 14/12/2018

    الذهب يتراجع لأدنى مستوى مع صعود الدولار

    مقارنة براتبك الشهري.. كم يجني الأثرياء من أموال؟

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تقنية "فريدة" لشحن الهاتف بالملابس
    تقنية "فريدة" لشحن الهاتف بالملابس

    تسريبات تكشف مواصفات وموعد هاتف جلاكسي “S10” المنتظر

    سامسونغ تغلق مصنع لإنتاج الهواتف في الصين

    سوار ينقذ آلاف الأرواح من الموت المفاجئ الناتج عن الصرع

    سامسونغ تكشف عن هاتف جديد بميزة غير مسبوقة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

أخيرا.. قافلة مساعدات الغوطة الشرقية تفرّغ كل حمولتها
الجمعة 9 مارس 2018 الساعة 18:04
اغاثة
يمن فويس: متابعات
أفاد الصليب الأحمر في سوريا أن قافلة المساعدات قد غادرت الغوطة_الشرقيةبعد إفراغ كل حمولتها.



وكانت الأمم المتحدة قد حذرت من أن قافلة المساعدات الإنسانية التي دخلت الجمعة إلى الغوطة_الشرقية المحاصرة "معرضة للخطر" جراء تجدد القصف على المنطقة رغم "ضمانات" قدمتها الأطراف المعنية وبينها روسيا.



وقال الممثل المقيم لأنشطة الأمم المتحدة في سوريا ومنسق الشؤون الإنسانية علي الزعتري في بيان مقتضب: "يعرض القصف قرب دوما في الغوطة الشرقية اليوم قافلة المساعدات) المشتركة بين الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر السوري للخطر، على رغم ضمانات السلامة من الأطراف وبينها روسيا".



وتعرضت أطراف مدينة دوما، أكبر وأضخم مدينة مأهولة بالسكان في الغوطة، لخمس غارات على الأقل، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان بعد وقت قصير من دخول قافلة المساعدات إلى الغوطة الشرقية.



وجددت الأمم المتحدة وفق الزعتري "الدعوة إلى وقف الأعمال القتالية في المنطقة، وإلى التهدئة في كافة أنحاء سوريا بحيث يمكن إيصال المساعدات بأمان إلى الأشخاص المحتاجين".



وتضاربت الأنباء حول المساعدات، ولم يتضح على الفور ما إذا كان الصليب الأحمر قد تمكن من تفريغ كل المساعدات.



وأوضح المدير الإقليمي للصليب الأحمر، روبرت مارديني، في تغريدة على تويتر أن القافلة "تفاجأت بتجدد العنف" وأضاف "ندعو الأطراف المتناحرة لهدنة إنسانية فورية للسماح" للصليب الأحمر والأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري بتوصيل المساعدات الضرورية للناس في الغوطة الشرقية.



في حين أكدت إنجي صدقي المتحدثة باسم الصليب الأحمر أن الفرق "مازالت بالداخل وتقوم بكل ما في وسعها لتفريغ الشاحنات المتبقية." ولم تدل بمزيد من التفاصيل.



تحذيرات دولية من "كارثة شنيعة"



إلى ذلك، طالبت منظمة "أطباء بلا حدود" الجهات المتنازعة بالسماح بإدخال إمدادات طبية دون عوائق، وعدم إزالة المواد الضرورية من قافلات المساعدات المتوجهة إلى الغوطة الشرقية.



كما حذرت المنظمة من كارثة شنيعة وطويلة المدى بسبب استمرار استهداف مرافق طبية عديدة بالقنابل والمدافع، الأمر الذي يجعلها خارجة عن الخدمة لتلبية حاجيات سكان المدينة.



من جهة أخرى، تحدثت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق عن 67 استهدافا لمنشآت طبية وعاملين فيها خلال الشهرين الماضيين، وهو ما يعادل نصف الهجمات في العام الماضي بأكمله.



وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أعلنت في وقت سابق الجمعة، أن قافلة مساعدات إنسانية مؤلفة من 13 شاحنة دخلت إلى الغوطة_الشرقية المحاصرة، لإيصال مواد غذائية تعذر تسليمها مطلع الأسبوع جراء كثافة القصف.



وقالت المتحدثة باسم اللجنة في دمشق إنجي صدقي لوكالة فرانس برس "دخلت القافلة الآن.. وسنقوم بإيصال ما تبقى من المساعدات التي لم يتم تسلميها من القافلة السابقة"، الاثنين، جراء كثافة القصف.

وبالتزامن، أفاد المرصد السوري أن ضربات جوية استهدفت مدينة دوما في الغوطة في الوقت الذي كانت قافلات الإغاثة تتجه لتسليم مساعدات غذائية للمدينة.



كما ذكر أحد سكان دوما  أن الطائرات لا تزال تحلق في الأجواء.



وكانت اليونيسف وصفت الوضع في الغوطةبأنه "جحيم على الأرض"، منذ بدء الهجوم البري والجوي الذي شنه النظام السوري، منذ أكثر من أسبوعين ضد فصائل المعارضة المسلحة في الجيب الأخير لها قرب دمشق.



وأعلنت منظمة أطباء بلا حدود الخميس أن الهجوم البري الذي شنته قوات النظام منذ أكثر من أسبوعين أودى بحياة 1005 أشخاص وتسبب في إصابة 4829 آخرين. في حين أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 915 مدنيا خلال الثمانية عشر يوماً الماضية منهم 91 سقطوا الأربعاء.


"جحيم على الأرض"

وفي توصيف "مؤلم" لما يجري في الغوطة، قالت هنرييتا فوري المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) الخميس إن منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة في سوريا أصبحت "جحيما على الأرض" للأطفال وإن المساعدة مطلوبة بشكل عاجل.



وأضافت في مقابلة مع رويترز "لا يتوقف القصف مطلقا تقريبا وحجم العنف يعني أن الطفل يرى العنف ويرى الموت ويرى بتر الأطراف. والآن هناك نقص في المياه والغذاء ولذلك ستنتشر الأمراض".



إلى ذلك، قال المرصد إن المعارضة بدأت في قصف قريتين خاضعتين للنظام تحاصرهما قوات المعارضة بشمال سوريا مما أسفر عن مقتل طفلين.



وكانت الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر أعلنت الخميس أنه تأجل دخول قافلة مساعدات للغوطة كما كان مقررا.



وقالت هنرييتا فوري "القوافل بحاجة للدخول بالغذاء والإمدادات وأقرب قافلة لم تفرغ سوى نصف حمولتها".



وتقول الأمم المتحدة إن 400 ألف شخص محاصرون في مدن وبلدات الغوطة الشرقية التي يفرض النظام حصارا عليها منذ سنوات والتي كانت إمدادات الغذاء والدواء فيها توشك على النفاد بالفعل قبل الهجوم.



شطر الغوطة نصفين

يذكر أن قوات النظام السوري حققت تقدماً ميدانياً جديداً الأربعاء في الغوطة الشرقية المحاصرة، لتستعيد بذلك أكثر من نصف مساحة المنطقة التي تسيطر عليها الفصائل، وذلك بعد سيطرتها الأربعاء على بلدتي الأشعري وبيت سوا وعدد من المزارع في وسط وشمال المنطقة"، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.



وأعلن قائد عسكري في تحالف ميليشيات النظام الخميس أن قوات النظام توشك على شطر الغوطة_الشرقية إلى قسمين عندما تلتئم قواته المتقدمة من الشرق مع القوات المنتشرة عند مشارف الغوطة من الغرب.



في المقابل، أعلنت فصائل المعارضة التي تتهم النظام بانتهاج أساليب "الأرض المحروقة" أنها تلجأ إلى نصب كمائن أكثر فيما فقدت السيطرة عليه من أراض".

إقراء ايضاً