الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وقفة تضامنية في جنيف تدين الانتهاكات الحوثية في حجور
    وقفة تضامنية في جنيف تدين الانتهاكات الحوثية في حجور

    البنك المركزي اليمني يستعد لتطبيق خطة طارئة لاستقرار العملة

    الرئيس هادي يقف على تداعيات الاحداث الاخيرة في تعز

    حماس والحوثي وحزب الله.. ثالوث الانقلابات و"تجارة المقاومة"

    الجيش الوطني يصد هجومين للحوثيين شمالي الضالع

  • عربية ودولية

    ï؟½ حريق هائل بالقصر الجمهوري القديم في الخرطوم
    حريق هائل بالقصر الجمهوري القديم في الخرطوم

    نيوزيلندا ترفع الآذان وتقف في صمت في أول جمعة بعد مجزرة المسجدين

    البشير يحظر تخزين العملة الوطنية

    مصر.. مصرع 10 بانفجار مصنع في العين السخنة

    بعد ربع قرن.. القضاء الدولي يقتص من "سفاح البوسنة"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم
    ناشد الدكتور والكاتب علي العسلي حكومة الشرعية دول التحالف بإعفاء المغتربين من الرسومات والضرائب الباهظة تقديرا

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد
    السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد

    وزارة العمل السعودية تطرح عقود عمل مرنة تتيح العمل بنظام الساعة.. تعرَّف تفاصيلها

    إسقاط الجنسية السعودية عن حمزة بن لادن

    تعيين خالد بن سلمان نائباً لوزير الدفاع... وريما بنت بندر سفيرة للسعودية لدى أميركا

    محمد بن سلمان يصل إلى الصين في زيارة رسمية

  • رياضة

    ï؟½ مورينيو يعلن العودة في يونيو مع نادٍ جديد
    مورينيو يعلن العودة في يونيو مع نادٍ جديد

    زيدان وهازارد.. "الاتفاق تم"

    يويفا يوجه اتهامًا رسميًا لنيمار

    ثورة ريال مدريد تُبعد ديبالا عن يوفنتوس

    "رسالة" من هازارد إلى زيدان

  • اقتصاد

    ï؟½ "الأصفر" يستعيد بريقه مع عزوف المستثمرين عن المخاطرة
    "الأصفر" يستعيد بريقه مع عزوف المستثمرين عن المخاطرة

    النفط يحوم دون ذرى 2019 في ظل تخفيضات أوبك

    الذهب إلى أعلى مستوياته في 3 أسابيع

    تريليون دولار خسارة أميركا في الحرب التجارية

    البلاديوم يبلغ ذروة قياسية.. والذهب يرتفع

  • تكنولوجيا

    ï؟½ «واتساب»: 10 محظورات تفقدك حسابك.. احذرها
    «واتساب»: 10 محظورات تفقدك حسابك.. احذرها

    "هواوي" تسرب المواصفات "المذهلة" لهاتفها الجديد

    فيسبوك تقر بفضيحة كلمات المرور

    جديد أبل.. جهاز بسعر سيارة

    دراسة: ساعة أبل تسهم في رصد مشاكل خطيرة في القلب

  • جولة الصحافة

    ï؟½ بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل
    بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل

    البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

تهجير جثث معارضي الأسد بعد تهجير الأَحياء منهم!
الثلاثاء 6 مارس 2018 الساعة 18:02
يمن فويس : وكالات
بناء سور لمقبرة تضم جثامين معارضين سوريين، يتسبب بمشكلة بين أركان النظام السوري في محافظة حمص التي تتوسط البلاد.



وعرف في هذا السياق، أن موظفاً يدعى وحيد يزبك، قد قام باعتراض شديد اللهجة، على بناء سور لتلك المقبرة، كونها تضم جثث معارضين للأسد، سقطوا في حربه على السوريين، حسب ما قال هو نفسه على صفحته الفيسبوكية.



ووحيد يزبك هو موظف في المجلس البلدي لمحافظة حمص، ومعيّن بمرسوم جمهوري أصدره رئيس النظام السوري بشار الأسد.



واحتج يزبك على مجرد بناء سور لتلك المقبرة، معتبراً أن ما يعرف بـ "المصالحات" التي جرت بين نظام الأسد وفصائل المعارضة السورية في المحافظة، لا تشمل الإبقاء على تلك المقبرة، وأنه لا يجوز، كما قال، أن يقوم نظام الأسد بترميمها أو حمايتها بسور، كونها تضم من سمّاهم "من أساء إلى الدولة" قاصداً معارضي النظام.




احتجاج الموظف المذكور، أوقع محافظ المدينة بحرج على ما يبدو، فتقدّم الأخير بطلب لاعتقال هذا الموظف، خصوصاً أنه يعمل في الإعلام الإلكتروني، أيضاً، فتم احتجازه منذ الأول من أمس، وأطلق سراحه ليل الاثنين الثلاثاء.



وبعد توقيف استمر ليومين، عاود الموظف المعين بمرسوم جمهوري، الظهور على وسائل التواصل الاجتماعي، عبر بث فيديو مباشر، متحدثاً فيه عن أن محافظ المدينة هو الذي تسبب بتوقيفه، مهدداً أهالي حمص بقوله: "من حاربَ سيحاكَم، والذي قتل وأساء إلى الدولة هو شخص لا كفّارة له" نافياً عن نفسه تهمة "الطائفية" التي على ما يبدو قد وجِّهت إليه، من أطراف عديدة، منها من أبناء المدينة.



الشروع بإخراج جثث معارضين للأسد ودفنها في مقابر أخرى!



ويبدو أن قصة مقبرة حي الوعر الحمصي، تعود إلى فترة سابقة عندما فرض نظام الأسد ما يسميه "مصالحات" على أبناء البلدة من معارضيه، فهجّر قسماً منهم، ثم أبقى على بعضهم في مكان مسقط رأسه، كما قال الموظف المذكور، مؤكداً أن نظام الأسد كان شرع بإخراج تلك الجثامين العائدة لمعارضين سوريين، ثم إعادة دفنها في مكان لم يذكره، مؤكداً أنه تم إخراج "أربع" جثث، في السابق، لكن الموضوع توقف "لأسباب أمنية" لم يوضحها.



وكرر الموظف المذكور مطالبته بعدم جواز ترميم مقبرة تضم جثامين معارضين للأسد، قائلاً إن محافظ المدينة، وهو طلال البرازي، معيّن بمرسوم من الأسد، و"أنا معيّن بمرسوم" على حد قوله، قائلاً: "عندما يريدون تمرير أي مشروع يتهموننا بالطائفية" مكررا العمل على منع ترميم المقبرة وتسويرها، كيلا "تصبح محجة" لمعارضي النظام، في وقت لاحق. بحسب كلامه.



ووردت تعليقات كثيرة على ما أدلى به الموظف المذكور، منها ما يشيد به، وهم جملة من أنصار النظام، ومنها ما ورد على ألسنة بعض أهالي المدينة الذين تساءلوا عن حقيقة ما يسميه النظام بالمصالحة، فيما هو يقوم حتى "بتهجير الجثث" إلى مقابر أخرى، فما هو حال "الذين على قيد الحياة" من معارضيه؟



وقامت الصفحة الفيسبوكية الخاصة بالموظف المذكور، بإطلاق تهديد لمحافظ المدينة، بأن مشروع "مقبرة قتلى مسلحي (حي) الوعر، لن يمرّ"، بعد قَسَم قطعته الصفحة على نفسها، في الساعات الأخيرة.



يذكر أن نظام_الأسد يتخذ من إحدى مقابر محافظة حمص، وهي مقبرة الفردوس، مكاناً لدفن من يسمّيهم "مجهولي الهوية" الذين يسقطون دفاعاً عن نظامه، فيما يقوم بإخراج جثث أبناء البلدة أنفسهم، من مدفنها، وإعادة دفنها في مقابر أخرى، فقط لأنها تعود لمعارضيه الذين سقطوا في حربه التي شنّها منذ عام 2011.

إقراء ايضاً