الرئيسية > محليات > تأتي ضمن قانون العدالة الانتقالية .. الحكومة اليمنية تعتزم إنشاء هيئة الإنصاف والمصالحة الوطنية

تأتي ضمن قانون العدالة الانتقالية .. الحكومة اليمنية تعتزم إنشاء هيئة الإنصاف والمصالحة الوطنية

tyle="text-align: center;" dir="RTL"> صنعاء‏ -  إبراهيم العشماوي‏ :  أعلنت الحكومة اليمنية أنها تنوي تأسيس هيئة مستقلة غير قضائية تسمي هيئة الإنصاف والمصالحة الوطنية تهدف إلي إجراء مصالحة وطنية بين أفراد المجتمع اليمني نتيجة ما خلفته الصراعات السياسية منذ عام‏1994‏ وحتي الآن‏,‏ وإنصاف وتعويض وجبر ضرر من انتهكت حقوقهم أو عانوا من تلك الصراعات‏.‏ وقال مصدر حكومي أمس, إن الهيئة تأتي في إطار قانون جديد سيصدر قريبا يسمي قانون العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية, والذي يهدف إلي تحقيق قيام الانتقال السياسي في اليمن علي مبادئ وقيم التسامح والصفح والمصالحة الوطنية ونبذ كل أشكال العنف والانتقام والملاحقة. وأوضح المصدر أن الهيئة ستشكل من تسعة أفراد من الرجال والنساء ويشترط فيهم ألا يكون أي منهم قد عمل في الشرطة أو في غيرها من الجهات الأمنية أو القوات المسلحة أو أي تشكيلات مسلحة أخري خلال الخمس سنوات الماضية. دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي ودول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي, في بيان مشترك التزامهم الكامل بعملية الانتقال السياسي في اليمن المستندة علي الاتفاقية الخليجية المبرمة في شهر نوفمبر2011 في إطار قرار مجلس الأمن الدولي رقم.2014 وقال السفراء- في بيان لهم- إن انتخابات21 فبراير الرئاسية الانتقالية خطوة مهمة, داعيين كافة الأحزاب السياسية والسلطات العسكرية وزعماء القبائل والمناطق والشباب والجهات الفاعلة غير الحكومية في المجتمع المدني للعمل معا لضمان أن تكون الانتخابات الرئاسية شاملة قدر الإمكان, وأن تجري بعيدا عن العنف وفي ظل روح من التعاون البناء. وأضاف البيان, نتطلع أن تقوم جميع الأطراف بالعمل من أجل تحسين الظروف الأمنية في جميع أنحاء البلاد, وحماية المدنيين والبنية التحتية الوطنية مثل أنابيب النفط وامدادات الكهرباء, واحترام حقوق الإنسان, والإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين, وإحقاق العدالة لجميع المتضررين من الأزمة في العام الماضي, والمصالحة الوطنية, وكذا توحيد الجهود لمعالجة الأزمة الإنسانية المتفاقمة. وعلي صعيد آخر أكد شباب الثورة اليمنية حرصهم الشديد علي المشاركة في الانتخابات الرئاسية التي ستجري في21 فبراير الحالي. ودعا شباب الثورة- في مؤتمر صحفي عقدته المنسقية العليا للثورة اليمنية بساحة التغيير بالعاصمة صنعاء- جميع الثوار في ساحات الحرية وميادين التغيير وجميع أبناء الشعب اليمني للتفاعل الإيجابي مع العملية الانتخابية الانتقالية كونها تلبي جزءا من الأهداف الثورية وتمنع انزلاق البلاد نحو الحرب الأهلية. وجدد شباب الثورة الدعوة لمرشح التوافق الوطني عبده ربه منصور هادي لإعلان إلتزامه بالعمل علي تحقيق كافة أهداف ومطالب الثورة الشبابية الشعبية.


جريمة اغتصاب طفل في تعز