الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تخرج دفعة القوات الخاصة وحماية الشخصيات بعدن
    أقيم اليوم بعدن العرض العسكري الخاص بتخرج عدد ١٢٠٠ من أفراد القوات الخاصة وحماية الشخص

    مقتل العشرات من مليشيا الحوثي بينهم قيادات بغارة جوية في الحديدة

    مليشيات الحوثي تهجر 1500 أسرة قسرا من "عزلة الهاملي" بموزع

    الجيش الوطني والتحالف يحبطان هجوم عنيف شنته مليشيا الحوثي بالجوف

    منظمة دولية تتهم الحوثيين بالإفراط في الانتقام من أنصار صالح

  • عربية ودولية

    ï؟½ شاهد بالفيديو.. لحظة انفجار مانهاتن في نيويورك
    وقع انفجار مدو، مجهول المصدر، في محطة للحافلات، في محطة بورت أوثوريتي، بالقرب من ساحة تايمز سكوير، في منطقة ما

    عباس: هوية القدس عصية على الاغتيال

    الاجتماع العربي الطارئ: قرار ترامب خرق خطير للقانون الدولي

    أميركا تطالب إسرائيل بكبح ردها على قرار القدس

    رفض عالمي لقرار ترامب "غير القانوني" حول القدس

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ارتفاع عدد قتلى غارات الطيران الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 4

    أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، عن انتشال طواقمها جثماني فلسطينييْن اثنين، قتلا ج

    الجامعة العربية تجتمع مساء اليوم للبحث في الرد على قرار ترامب

    الجيش الوطني يعلن رسمياً تحرر ميناء الحيمة العسكري وتطويق مدينة حيس

    وفاة سلوبودان برالياك بعد شربه للسم في قاعة المحكمة بلاهاي (شاهد الفيديو)

    رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني

  • شؤون خليجية

    ï؟½ دور سينما في السعودية أخيرًا.. بضوابط “شرعية”
    أعلنت السعودية أنها ستسمح بفتح دور سينما اعتبارًا من مطلع 2018، في تغيير كبير ضمن التحول نحو الحداثة في المملك

    ترحيب واسع بأحدث مذيعة سعودية في التلفزيون الحكومي في أول ظهور لها (صور)

    الإسكان السعودية تعتزم إطلاق 2000 وحدة سكنية بأسعار تبدأ من 370 ألف ریال

    ارتفاع سكان السعودية إلى 32.5 مليون نسمة أكثر من ثلثهم أجانب

    البيان الختامي لقمة دول "التعاون الخليجى"

  • رياضة

    ï؟½ فالدانو: كريستيانور ونالدو هو المغرور الأكثر تفوقًا في تاريخ كرة القدم
    أكد النجم الأرجنتيني السابق خورخي فالدانو، أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الإسباني، هو ا

    صحيفة: حارس مانشستر سيتي يضرب مورينيو

    أشرف حكيمي.. التاريخ يكتب على دقات قلب مدافع ريال مدريد

    صفقة نيمار قد تعجل برحيل أسينسيو عن ريال مدريد

    ديربي مانشستر مهدد بالتأجيل.. تعرف على السبب

  • اقتصاد

    ï؟½ استقرار أسعار النفط في ظل ارتفاع أنشطة الحفر الأمريكية وتخفيضات “أوبك”
    استقرت أسعار النفط، اليوم الإثنين، فيما يقابل تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 11/12/2017

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 10/12/2017

    العملة اليمنية تستقر نسبياً بعد هبوط كبير

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 9/12/2017

  • تكنولوجيا

    ï؟½ 5 طرق جديدة أقرب للخيال ستتعامل بها مع أجهزتك في 2018
    أصبحت حياتك اليومية سريعة، فسواء في العمل أو في حياتك الشخصية، أصبح لديك الكثير لتقوم به، وأمامك مهمات عديدة

    لماذا تستبدل الهواتف فتحة السماعات 3.5مم بـ USB-C؟

    واتساب يحذر من توقف الخدمة في نهاية العام في عدد من الهواتف ..تعرف عليها

    ثغرة في هواتف آبل تتيح لأي شخص التحكم بمنزلك

    كيف تتلافى التجسس عليك وتعقّبك خلال تصفح الإنترنت؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ بعد تلعثمه في "خطاب القدس".. ترامب أمام الأطباء قريبا
    وصف البيت الأبيض التساؤلات حول حالة الرئيس دونالد ترامب الصحية بأنها "مثيرة للسخرية"، لكنه تعهد بنشر

    السعودية: عزم واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل خطوة “بالغة الخطورة”

    إيران تنفي وقوع جدال لفظي بين ظريف والجبير في روما

    دراسة تكشف "مفاجأة" بشأن نسبة المسلمين بأوروبا

    انطلاق تمرين عسكري سعودي باكستاني على “مكافحة الإرهاب” (صور)

اليمنيون أمام الحوثي.. النهاية اقتربت!
الخميس 7 ديسمبر 2017 الساعة 12:15
أحمد الجميعة
يمن فويس : أحمد الجميعة
تاريخ الرئيس علي عبدالله صالح على مدى أربعة عقود في كفة واليومين الأخيرين من حياته في كفة أخرى، والفارق بينهما ليس زمناً، أو منجزاً، ولكنه موقف دفع حياته ثمناً له، ووثّق له التاريخ نهاية زعيم شجاع أراد أن يكون وطنه عربياً موحداً أمام المشروع الإيراني وعميله الحوثي، رغم الضغوطات الكبيرة التي تعرّض لها، والاختراقات التي نالت من تحركاته، وقضت على جسده المنهك، وبقي خطابه الوداعي وصية لليمنيين أن ينقذوا اليمن من جماعة الحوثي الإرهابية.


مات صالح وبقي الصراع مستمراً في اليمن؛ لأن القتل ليس هدفاً للخلاص من زعيم عربي، وإنما الخوف على المشروع الحوثي من الانهيار بعد انتفاضة الشعب، وهذا يعني أن المرحلة المقبلة ستشهد مواجهة بين جماعة الحوثي والشعب اليمني بأكمله، وليس حزب المؤتمر الذي كان الرئيس صالح يمثّله.


الحوثي اختار طريقاً صعباً في المواجهة وسيدفع ثمنه عاجلاً غير آجل مثل ما دفع صالح حياته بموقفه، ولكن الفارق كبير بين نهاية فرد ونهاية جماعة من الوجود، حيث لا يمكن أن يقبل اليمنيون وحزب المؤتمر تحديداً أن يكون الحوثي الحاكم بأمره في اليمن، والوكيل الحصري لإيران في خاصرة العرب الجنوبية، وبالتالي لا بديل عن المواجهة وإن كانت مؤلمة، أو متأخرة؛ لأن الكرامة اليمنية لا تقبل أنصاف الحلول، أو التهدئة على حساب المجموع.


العرب وقوات التحالف على وجه التحديد أمام اختبار حقيقي في دعم اليمن الشقيق، والوقوف بجانبه، وإعادة صنعاء عربية مهما كان الثمن؛ لأن ما بعدها أسوأ على المنطقة لو تُرك الحوثي متسيّداً للمشهد، والقضية ليست مقتل زعيم، وإنما إنقاذ وطن بأكمله.


كلمات «يا حسين» أمام جثة الرئيس صالح ليست معتادة في عاصمة عربية، ولا ينبغي أن تمرّ بلا موقف، ومبادرة للخلاص من المشروع الإيراني في اليمن، وتقطيع أوصال مليشياته المأجورة هناك، وهذا يتطلب استنفاراً يمنياً مدعوماً من قوات التحالف لتجاوز الصدمة، واستنهاض المجموع بكافة مكوناته لإعادة اليمن إلى حضنه العربي، من خلال عمل عسكري من عدة محاور لمحاصرة الحوثي في العاصمة، وقطع الطريق على إمداداته، وتجمعاته.


صحيح أن اليمن أمام مفترق طرق بعد مقتل صالح، ولكن اليمنيين يعرفون الطريق الذي يوحدهم أمام جماعة الحوثي، ويدركون أنه لا بد من صنعاء وإن طال الزمن؛ لأنها باختصار عنوان عروبتهم، وهويتهم، ووحدتهم، وكرامتهم، وهذه باختصار كافية أن يقول الشعب اليمني العظيم كلمته.


الجميع على ثقة أن اليمنيين الأبطال لن يتنازلوا بعد اليوم، ولن يخشوا إرهاب الحوثي وتنكيله وتهديده، وسوف يستعيدون وطنهم العروبي، ويمضون إلى واقع جديد لن يكون فيه للحوثي مكان، أو مشاركة سياسية على حساب وحدتهم ومستقبلهم.


* جريدة الرياض
إقراء ايضاً