الرئيسية > دنيا فويس > هل تعرفون من هو هذا الرجل ؟

هل تعرفون من هو هذا الرجل ؟

class="mceTemp mceIEcenter" style="text-align: center;">
هل تعرفون من هو هذا الرجل ؟
هل تعرفون من هو هذا الرجل ؟

ربما لا ، لانه ليس من فرسان الفضائيات و ليس أحد الباحثين عن مقاعد في البرلمانات و ليست لديه أي أجندة تتفق مع أجندة السفير الأمريكي بعضاً من إنجازاته : أسلم على يده أكثر من 11 مليون شخص في أفريقيا بعد أن قضى 29 سنة ينشر الإسلام في القارة السوداء . بناء ما يقارب من 5700 مسجد ورعاية 15000 يتيم وحفر حوالي 9500 بئراً ارتوازية في أفريقيا إنشاء 860 مدرسة و 4 جامعات و204 مركز إسلامي. أرقام خيالية ,, أليس كذلك !!! سجن مرتين، الأولى في بغداد عام 1970 وكاد يعدم و الثانية عام 1990 عندما اعتقلته المخابرات العراقية أثنـاء غـزو العراق للكويت ولم يعرف مصيره وقتها عذب في بغداد حتى انتزعوا اللحم من وجهه ويديـه وقدميه و يقول عـن ذلك : " كنت على يقـين مـن أنني لن أمـوت إلا فـي اللحظة التي كتبها الله لي " ومن أسباب اهتمام السميط بأفريقيا هو دراسة ميدانية للجنة أكدت أن ملايين المسلمين في القارة السوداء لا يعرفون عن الإسلام إلا خرافات وأساطير لا أساس لها من الصحة أصيب بثلاث جلطات في الرأس والقلب إضافة إلى داء السكري كما أصيب بجلطة في القلب عندما كان في الصومال وأجريت له عملية في الرياض و كسرت فخذه وأضلاعه والجمجمة أثناء قيامه بأعمال إغاثة ومساعدة للمحتاجين في العراق، فضلاً عن الآلام التي كان يعاني منها في قدمه وظهره و مع ذلك لم تثنه هذه المعوقات عن السفر والترحال لإكمال مشروعه في الدعوة للدين الإسلامي و مشاريع التنمية في أماكن كانت تختفي خلف الأدغال وسط المرض والفقر في أفريقيا. و من أهم ما قيل فيه وصفه بأنه "رجل بأمة". هذا الرجل هو الدكتور عبد الرحمن السميط من الكويت. سيرة عطرة يتوقف عندها الإنسان متعجباً مندهشاً متسائلاً : ماذا قدمنا نحن لدين الله ؟ من منا سينشر سيرة هذا الرجل في كل مكان ؟!


جريمة اغتصاب طفل في تعز