الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مسيرات جماهرية حاشدة في الحجرية دعماَ لاستكمال التحرير ورفضاَ للإحتراب الداخلي
    مسيرات جماهرية حاشدة في الحجرية دعماَ لاستكمال التحرير ورفضاَ للإحتراب الداخلي

    ميليشيات الحوثي تقصف أحياء سكنية في الحديدة

    صحيفة :الواقع الميداني يضع المليشيا الحوثية أمام خيارات صعبة

    في مراوغة جديدة المليشيا تستنجد بالمبعوث الاممي لتسليم الحديد والمالكي يرد لا وقف لإطلاق النار في الحديدة

    مصادر غربية:انفراجة قريبة في ملف الأسرى و مطار صنعاء ودفع الرواتب.. مصدر عسكري العمليات العسكرية مستمرة

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمم المتحدة ترفع العقوبات عن إريتريا
    الأمم المتحدة ترفع العقوبات عن إريتريا

    وزير الدفاع الإسرائيلي يستقيل احتجاجا على وقف الحرب

    غارات جديدة على غزة.. وارتفاع عدد القتلى الفلسطينيين

    طهران لن تستطيع شراء طائرات روسية.. إلا بموافقة واشنطن

    إيران تنفذ إعداما جماعيا بحق 22 أحوازيا "دون محاكمة"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"
    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

    صحيفة خليجية تؤكد استمرارية المعارك في اليمن وبناء الدولة الاتحادية

    صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

  • شؤون خليجية

    ï؟½ النيابة العامة السعودية تعلن تفاصيل مقتل خاشقجي
    النيابة العامة السعودية تعلن تفاصيل مقتل خاشقجي

    استمرار هطول الأمطار الرعدية على الرياض ومعظم مناطق المملكة

    محمد بن سلمان يدشن أول مفاعل سعودي للأبحاث النووية

    السعودية: مليون ريال والسجن 15 عاما عقوبة الاحتفاظ بجواز سفر العامل

    السعودية تعفي دولا من ديون بقيمة 6 مليارات دولار

  • رياضة

    ï؟½ 150 ألف يورو من نادي روما لمشجع ليفربول المصاب
    قال نادي روما المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم يوم الجمعة إنه سيتبرع بمبلغ 150 ألف يورو (1702

    نجم برشلونة "نادم".. ويحاول العودة

    كريستيانو رونالدو سبب بقاء أليجري في يوفنتوس

    ليفربول يقدم عرضا "قياسيا" لضم ديمبلي

    ريال مدريد يعين سولاري مدربا للفريق الأول حتى 2021

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 13/11/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 13/11/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 12/11/2018

    وزير الطاقة السعودي: التحليل يظهر ضرورة خفض الإنتاج

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 11/11/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 10/11/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب
    حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب

    انفجار "آيفون X" أثناء شحنه.. وصورة توثق "كارثة أبل"

    ثغرة أمنية غامضة تضرب هواتف "آيفون"

    مزايا "خفية" في تطبيق واتساب.. تعرف عليها

    القلق من آيفون يطيح أبل عن عرش التريليون الدولار

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

السفير الأمريكي لدى اليمن : لاتوافق دولي لإنهاء الصراع باليمن إلا بالمرجعيات الثلاث المتفق عليها
السبت 25 نوفمبر 2017 الساعة 06:23
السفير الأمريكي لدى اليمن
يمن فويس - متابعة :
اكد السفير الامريكي في اليمن ما ثيو تولر ان المرجعيات الثلاث المتفق عليها وهي القرار 2216 و المبادرة الخليجية و مخرجات الحوار هي المنطلق للتوافق الدولي لانهاء الصراع في اليمن.


 مشيرا الى ان هناك جماعات مسلحة تستولي على السلاح و تسيطر على مؤسسات الدولة في حين يجب ان يكون السلاح حكرا على الدولة فقط موضحا ان هناك تردد من قبل الانقلابيين في تنفيذ القرار 2216 وعليهم ان يدركوا ان القرار لا يمثل مستندا استسلاميا لاي جهة كانت
وعليه فان القرار يؤكد ايضا ان لا حل عسكري لاي طرف وانه يجب الذهاب الى ترتيب يلبي مصالح كل الاطراف و بما يحقق الامن و الاستقرار لليمن .



وقال في لقائه   في برنامج رسل السلام الذي يقدمه الاعلامي ياسر المعلمي و يبث في القنوات التابعة للشرعية ان الولايات المتحدة تدعم الخطوات التي يقوم بها المبعوث الاممي الى اليمن السيد اسماعيل ولد الشيخ احمد بما يساهم في التخفيف من معاناة الشعب اليمني الذي يعاني الكثير وقال ان المبادرة التي قدمها ولد الشيخ بما يخص محافظة الحديدة لا تتعامل مع الصراع بشكل عام لكن نأمل ان يحقق ولد الشيخ هذه المبادرة او أي مبادرة اخرى من اجل اعادة بناء الثقة يؤدي الى انهاء الصراع .


واشار الى ان الولايات االمتحدة تنظر بقلق بالغ من الدور الذي تلعبه ايران في المنطقة و بالذات في العراق و سوريا الذي لايؤدي الى امن وسلام للمنطقة و الان تلعب دور في اليمن وقد دعونا ايران الى عم التدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة .


واشار الى ان الحكومة اليمنية في الفترة من العام 2012 وحتى العام 2014 بذلت جهود مثمرة وكان هناك تعاون مميز في مجال مكافحة الارهاب عنا ومع المجتمع الدولي و استطعنا تدريب جنود شجعان لمكافحة الارهاب لككن للاسف احداث العام 2014 .


و سيطرة الحوثيين على الحكومة ومؤسسات الدولة فقد سحبوا البساط من تحت القوات هذه و في الستة الأشهر الأخيرة من هذا العام قامت الحكومة الشرعية بجهود جيدة في محاربة الارهاب لكن تبقى هذه الجهود محدودة نظرا لتشتت جهود الحكومة في قضايا عديدة و عيى الجميع ان يدرك ان ضحايا المنظمات الارهابية هم اليمنيين وعليه لابد من جكومة قوية تقف امام هذه المنظمات .


و أوضح ان اليمنيون حققوا انجازات مهمة جدا في مؤتمر الحوار الوطني واوجدوا حلول لقضايا كانت عالقة لفترات طويلة ويجب علينا نحن اصدقاء اليمن ان ترشدنا مخرجات الحوار الوطني في الوصول الى حل للصراع القائم .


وحول سؤال عن سبب عدم تصنيف جماعة الحوثي كجماعة ارهابية قال السفير تولر ان الولايات المتحدة وككذا الامم المتحدة صنفت القاعدة و داعش كجماعات ارهابية بعد خطوات قانونية عديدة وان اليمن ايضا صنفت القاعدة داعش كجماعات ارهابية لايمكن التصالح معها بينما جماعة الحوثي شاركت في مؤتمر الحوار الى جوار الاحزاب السياسية التي لديها ايضا اسلحتها الخاصة كذالك وعلينا ان نساهم في ايجاد الحلول التي يختارها اليمنيون بانفسهم.


وعن تهريب السلاح قال ان القرار الاممي قد شدد على منع تهريب السلاح وان القوات المسلحة الامريكية الى جانب القوات الاممية الاخرى تقوم بحماية المياه الاقليمية من عمليات التهريب وهذا تحد صعب جدا لانه هناك حدود لما يمكن ان نقوم به في ظل غياب اجهزة الدولة القوية كالقوات البحرية وخفر السواحل ونسعى الى دعم الحكومة الشرعية من اجل بناء هذه القدرات في ذات الوقت .


وفي الجانب الانساني قال ان اليمن يعتبر بلد فقير مقارنة بجيرانه رغم امتلاكه لكثير من الثروات و الموقع الاستراتيجي و الكادر البشري و عليه يجبب ان لا يقبل اليمنيون بهذا الوضع و لايجب ان يستمر وان اليمن بحاجة فقط الى الامن و الاستقرار لتحقيق طموحات اليمنيين الاقتصادية و هي بحاجة الى قوانين لمكافحة الفساد المالي و الاداري و الممارسات الاجتماعية التي يقف ايضا عائق اما تقدم اليمن و ان كثير من المسؤلين اليمنيين يقدمون مصالحهم الشخصية على مصالح بلدهم و اعتقد ان الولايات المتحدة تعتبر ثاني دولة تقدم الدعم لليمن في هذا المجال بعد المملكة العربية السعودية .


واشار الى ان مخرجات لديها نصوص قوية من اجل مكافحة الفساد المالي و الاداري  في البلاد وان الثلاث سنوات الاخيرة تدهور الاقتصاد بشكل اكبر حيث واجهت اليمن صعوبات في تصدير الككثير من الثروات و ايضا هجرت رؤوس الاموال و التجار وايضا توقف صرف المرتبات لذا لابد من وجود حكومة قوية تعيد الامن والاستقرار و تقوي الاقتصاد اليمني لذا فاننا نعمل جاهدين مع الحكومة الشرعية ودعمها عبر وزارة التخطيط الى توفير احتياجات الناس الضرورية في البنية التحتية والصحة و التعليم و الامن و التعاملات المالية .
وختم السفير الامريكي في اليمن حديثه عن تفاؤله بمستقبل اليمن الذي يمتلك الكثير من المؤهلات كي يصبح بلدا قويا ومؤثرا في المنطقة و العالم و نحتاج الان الى الامن و الاستقرار كي يحضى اليمن بموقعه الطبيعي في منظومة مجلس التعاون الخليجي لانه كلما ظل اليمن بعيدا عن هذه المنظمومة كان مهدد من قبل اعدائها.
إقراء ايضاً