الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الإنقلابيون يمنعون مصرف "الكريمي" من صرف رواتب موظفي الحديدة المقدمة من الحكومة الشرعية
    الإنقلابيون يمنعون مصرف "الكريمي" من صرف رواتب موظفي الحديدة المقدمة من الحكومة الشرعية

    الرئيس هادي : معركتنا شارفت على نهايتها وستكون اخر المعارك وفاتحة لعهد جديد

    البيضاء :مقتل 9 أشخاص من الفرق الهندسية في الملاجم بألغام الميليشيات

    بن دغر يطمئن على سلامة الحجاج اليمنيين

    الرئيس هادي يتبادل التهاني مع قادة الدول العربية والإسلامية بحلول عيد الأضحى

  • عربية ودولية

    ï؟½ بالصور.. أمطار غزيرة على مكة عشية الوقوف بعرفة
    بالصور.. أمطار غزيرة على مكة عشية الوقوف بعرفة

    سجون حزب الله السرية.. تفاصيل وشهادات مرعبة

    إسرائيل تغلق معبر بيت حانون

    مصر تعيد فتح معبر رفح أمام الفلسطينيين

    وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"
    الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"

    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

  • رياضة

    ï؟½ بيل "يصول ويجول" بعد رحيل رونالدو
    بيل "يصول ويجول" بعد رحيل رونالدو

    حارس كييفو يشكر "الأسطورة" رونالدو.. بعد أن كسر أنفه

    بين راحلين ومعتزلين.. تعرف إلى آخر تشكيلة ملكية دون رونالدو

    جماهير يوفنتوس تهاجم رونالدو

    مارادونا يرفض مقارنته مع ميسي وينصحه بأمر غريب

  • اقتصاد

    ï؟½ إيران تتأزم اقتصاديا.. وتستنجد بالاتحاد الأوروبي
    إيران تتأزم اقتصاديا.. وتستنجد بالاتحاد الأوروبي

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 19/8/2018

    السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 18/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ احذر.. واتساب "قد يخذلك" قبل 12 نوفمبر
    احذر.. واتساب "قد يخذلك" قبل 12 نوفمبر

    "أبل" تخالف وصية مؤسسها وتضيف ميزة "غير مسبوقة"

    نسخة ذهبية من "غالاكسي نوت 9" للأثرياء فقط

    تحذير علمي: هاتفك أقذر من "مقعد الحمام"

    ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

ارتفاع لأسعار المشتقات النفطية بالمناطق التي تسيطر عليها المليشيات الانقلابية
الجمعة 24 نوفمبر 2017 الساعة 20:31
محطات البترول
يمن فويس _ متابعة

 تشهد العاصمة صنعاء ارتفاع متسارع لأسعار المشتقات النفطية ، حيث وصل سعر البنزين اليوم الجمعة الى 9 ألف ريال لكل 20 لتر ، بالتزامن مع انتشار مكثف لمحطات التعبئة في السوق السوداء .

 

 

لا تزال العاصمة صنعاء أجواء أزمة خانقة في المشتقات النفطية، للأسبوع الرابع على التوالي، في ظل سياسات حوثية ممنهجة لإعادة إحياء السوق السوداء، ما يخلق فوق كاهل المواطنين أتعاباً مضاعفة. 
وفيما باتت شركة النفط في صنعاء مغلقة الأبواب بوجه موظفيها للحيلولة دون تفاقم الأزمة وكبح جماح استغلال التجار المستوردين للنفط، تتفنن المليشيا في تخليق أزمة حادة في السوق، وتقوم بإخفاء ما بحوزتها من نفط بحيث يرتفع سعره بشكل مبالغ جداً في السوق السوداء، ثم تبدأ بإفراغ بعض المخزون في المحطات للجمهور بسعر 9000 لكل 20 لتر ، وتسمح له بالتواجد لمدة يومين فقط، قبل أن تعود الأزمة مجدداً. 

 

وقالت مصادر مطلعة في العاصمة صنعاء أن محمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية للحوثيين، هو المسئول الأول عن استيراد وبيع وتوزيع المشتقات النفطية داخل العاصمة والمحافظات الغير محررة، وهو من يتعامل مع أغلب الشركات الحوثية التي استحوذت على تجارة النفط بشكل كلي، وحولت شركة النفط الى مخازن تخزن فيها كميات هائلة منه. 

 

 

وأشارت الى أن جماعة الحوثي كانت تتحين منذ مدة الفرصة المناسبة لرفع اسعار البنزين والديزل، وحين أعلنت السعودية إغلاق جميع المنافذ اليمنية براً وبحراً وجواً لم تجد أفضل من هذا التوقيت لخلق أزمة مفاجئة في وقت كانت قد تحصلت فيه على أكثر من 2 مليون لتر بترول قدمت من ميناء الحديدة، ودخلت صنعاء، ثم اختفت فجأة. 

 

 

وأوضحت أن مليشيا الحوثي تهدف الى من هذة الزيادة المتسارعة في سعر البترول الى ان تقر السعر بشكل رسمي على 6000 ريال لكل 20 لتر ، وهو ما حدث بالفعل بعد أسبوع خانق، ولكن وبالرغم من إعلان السعودية فتح عدد كبير من المنافذ اليمنية إلا أن الحوثيين لم يكترثوا كثيراً للأمر، وأعادوا إحياء الأزمة مجدداً بغرض تثبيت سعر البترول عند هذا السقف الجديد. 

 

 

وتابع المصدر قائلاً: يبدو أن محمد الحوثي بات قادراً على إغلاق حنفية النفط وقت يشاء وفتحها متى ما يحب، مستغلين قرار التعويم الذي يحرر سعر البترول من أية قيود قد تفرض عليه، وتجعله مادة تخضع لضوابط العرض والطلب في السوق، تماماً كحال الأوراق النقدية. 

 

كما لم يستبعد أبداً أن تكرر الجماعة الحوثي نهجها هذا، وتقدم على زيادة سعر البترول متى ما ارتأت القيام بذلك، خاصة مع انعدام أية بوادر لرفض مجتمعي محتمل إزاء هذا التلاعب المخيف بأقوات ومصالح الشعب.

إقراء ايضاً