الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ نجاة محافظ تعز من محاولة اغتيال بمدينة عدن
    نجاة محافظ تعز من محاولة اغتيال بمدينة عدن

    الرئيس هادي يزور مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية

    بلادنا تطالب الأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين لتنفيذ القرارات الدولية

    الحوثيون يحتمون بدروع بشرية في مركز الدريهمي

    العلاقات اليمنية المصرية.. خصوصية وثبات استراتيجي

  • عربية ودولية

    ï؟½ قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"
    قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"

    خامنئي يعترف: "خطأ فادح" السبب في مشكلات إيران

    الأردن.. انتهاء العملية الأمنية في السلط

    مصر.. مواجهات بالعريش تسفر عن مقتل 12 إرهابيا

    وصول أكثر من 1.2 مليون من الخارج

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج
    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

    هاكاثون الحج يدخل موسوعة "غينيس" بأكبر مشاركين بالعالم

    الملك سلمان يصل إلى نيوم لقضاء إجازته فيها

  • رياضة

    ï؟½ فيديو يورّط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات
    فيديو يورّط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات

    هاتف صلاح يثير الجدل وليفربول يبلغ الشرطة عن الواقعة

    بعد إنييستا وبيكيه.. نجم إسباني ثالث يعلن اعتزاله

    رونالدو يزيد الضغوط على نجوم الريال بالسوبر الأوروبي

    نيمار يسجل في أول فوز لسان جرمان في الدوري

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية
    الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية

    الذهب في أدنى مستوى خلال 17 شهرا

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 13/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 12/8/2018

    الليرة التركية تهوي باليورو لأدنى مستوى أمام الدولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد
    "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد

    تعرف علي 5 حيل لإستخدام واتسآب

    تقرير يكشف معلومات غريبة عن مدير أغلى شركة في العالم

    تحفة سامسونغ نوت 9 أم قنبلة هواوي بي 20 برو.. أيهما تختار؟

    واتساب يستعد لإطلاق ميزة أمنية مهمة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

الصراع على المشتقات النفطية يجدد الخلافات بين صالح والحوثي
الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 الساعة 13:24
علي عبدالله صالح
يمن فويس - متابعة :
كشفت مصادر سياسية في حزب المؤتمر الشعبي العام، الذي يتزعمه الرئيس المخلوع، علي الله صالح، عن خلافات جديدة، بين صالح وحلفائه الحوثيين، فجّرها صراع الطرفين “على القطاع النفطي”، في العاصمة اليمنية صنعاء، والمناطق الأخرى الخاضعة لسيطرة الانقلابيين.


وقالت المصادر  إن الجماعة الحوثية، تحاول تعطيل شركة النفط اليمنية (في صنعاء)، عن القيام بمهامها، ليتسنى للنافذين داخل الجماعة، تسويق المشتقات النفطية في “السوق السوداء”، بدل توفيرها في محطات الوقود.


وأشارت المصادر -التي فضلت عدم الإفصاح عن هويتها- إلى أن رفض رئيس حليفي الانقلاب، صالح الصماد، لقرارات وزير النفط والمعادن، في حكومة الانقلاب، ذياب بن معيلي، المحسوب على حزب المؤتمر الشعبي العام، يعود إلى تمسّك الحوثيين ببقاء الأوضاع كما هي فيما يخص استيراد وبيع المشتقات النفطية، خاصة في صنعاء، والمدن الكبرى التي ما زال الانقلابيون يسيطرون عليها.



وبحسب المصادر، فإن قرارات بن معيلي، تضمنت تعيين مدير جديد لشركة النفط اليمنية، والإبقاء على الشركة كبائع وموزع وحيد للمشتقات النفطية، إلى جانب سعيه لإلغاء قرار تعويم أسعار النفط، نظرًا لعدم وجود رقابة عليه، أو آلية تنظيمية له، إلا أن الحوثيين يريدون بقاء شركة النفط كمستورد فقط للمشتقات النفطية، ثم يتولون هم عملية توزيعه، ومنح كميات كبيرة جدًا منه لتجار تابعين لهم، والمتاجرة به في السوق السوداء وبيعه بأسعار مبالغ فيها.


كما لفتت المصادر، إلى أن رفض الصماد قرار وزير المالية وعدم مشاورته مع نائبه، قاسم راجح لبوزة، المحسوب على صالح وحزب المؤتمر، “لا يفسر سوى رغبة الحوثيين في إنهاء شراكتهم مع المؤتمر، أو مجرد بقائها كديكور دون أي فاعلية”.


وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، أكدت في تقريرها الصادر في سبتمبر/ أيلول الماضي، أن الحوثيين جنَوْا ما يصل إلى 1.14 مليار دولار، من توزيع الوقود والنفط في السوق السوداء، وفقاً لفريق خبراء تابع للأمم المتحدة.


وحول نتائج هذه الخلافات المتكررة بين الحوثيين وصالح، قالت المصادر السياسية في حزب المؤتمر، إن “علي عبدالله صالح، يتواصل بشكل مباشر مع زعيم الجماعة الحوثية، عبدالملك الحوثي، وشقيقه يحيى الحوثي، لمناقشة الوضع العام، والتجاوزات الجارية في المجلس السياسي الأعلى، المتعلقة بالشراكة، لكن يبدو أن هناك مراكز قوى نافذة داخل الجماعة الحوثية في صنعاء، تحاول إبقاء الأمور على ما هي عليه؛ للاستفادة ماديًا من مثل هذه الاختلالات”.


وذكرت أن مراكز القوى داخل الجماعة الحوثية، “تطمح إلى ضم رئيس ما يسمى اللجنة الثورية العليا، التابعة لها، محمد علي الحوثي، أو الإطاحة بالصماد، في توجه علني لكبح أي تأثير لحزب المؤتمر الشعبي العام على قرارات المجلس السياسي الأعلى”.


وتطرقت المصادر إلى أن حزب المؤتمر، دفع نائبه في “المجلس السياسي الأعلى”، قاسم راجح لبوزة، إلى تقديم استقالته من منصبه، وتعيين بديل عنه كعضو في المجلس، على أن يتم اختيار نائب بديل للبوزة من بين أعضاء الحزب داخل المجلس، يكون له تأثير أكبر ويتمتع بشخصية أقوى، بعكس سابقه.

إقراء ايضاً