الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مليشيا الحوثي تنشر قواتها في ميدان السبعين بصنعاء ..وطارق صالح يصرح بخصوص ذلك
    أكدت مصادر محلية مطلعة أن حالة التوتر والانتشار الامني للمسلحين في عدد من شوارع العاصنة صنعاء وتحديدا منطقة ال

    مصرف الكريمي يعلن صرف مرتب واحد محول من الشرعية بعدن ابتداء من اليوم

    مركز الملك سلمان يدشن توزيع مشروع توزيع ٧٦٢٦٠ سلة غذائية بتعز

    حصرياً : كواليس الجلسة المغلقة لوزير الخارجية اليمني مع سفراء الدول الـ 18 وموقف سفير الإمارات من الوحدة اليمنية ؟

    مليشيا الحوثي تختطف مسؤول تربوي بالمحويت لرفضه ترديد الصرخة

  • عربية ودولية

    ï؟½ العبادي ينتقد تصريحات تيلرسون عن الحشد الشعبي
    عبر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عن استغرابه، اليوم الاثنين، من تصريحات وزير الخارجية ال

    اليابانيون يدلون بأصواتهم في انتخابات تحدد مصير آبي

    الجامعة العربية تدين هجوم الواحات الإرهابي وتدعم مصر

    دمار الرقة يترك بصمته على وجوه النازحين العائدين بعد طرد داعش (صور)

    سقوط صاروخين وسط كابل ولا أنباء عن سقوط قتلى

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران
    أشادت المملكة العربية السعودية ، في بيان، برؤية ترامب والتزامه بالعمل مع حلفاء أميركا وعمله على مواجهة التحديا

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

    مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تعديل وزاري.. تفاصيل حكومة العبور نحو مئوية الإمارات الجديدة
    أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ، اليوم عن تعديل وزاري

    أمر ملكي بإنشاء مجمع خادم الحرمين للحديث النبوي

    خادم الحرمين الشريفين يستعرض مع أمير دولة الكويت العلاقات الأخوية ومجمل الأحداث في المنطقة

    وفاة 10 أشخاص بحريق في السعودية

    إلغاء حفل شيرين عبد الوهاب في السعودية

  • رياضة

    ï؟½ رسميا : كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم لعام 2017
    فاز النجم البرتغالى كريستيانو رونالدو، الهداف التاريخى لفريق ريال مدريد الإسبانى، بجائزة أفضل لاعب فى العالم ل

    زيدان يتوج كأفضل مدرب لعام 2017

    ماركا تكشف هوية الفائز بالكرة الذهبية

    تألق اللاعبين الشباب في ريال مدريد يغطي على تعثر بنزيما وكريستيانو رونالدو

    رشق نيمار بزجاجات فارغة خلال مباراة باريس سان جيرمان ومارسيليا

  • اقتصاد

    ï؟½ السعودية تطرح 25 ألف وحدة سكنية في مكة المكرمة ضمن برنامج “سكني”
    تعتزم وزارة الإسكان السعودية إطلاق 11 مشروعًا، منها 9 مشاريع بنظام البيع على الخريطة “وافي” ضمن برنامج “سكني

    إليكم أغلى المناطق بأسعار وجبات الطعام

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 23/10/2017

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 22/10/2017

    وزير النفط السعودي يبدأ زيارة لبغداد

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تكنولوجيا تساعدك على التحكم في هاتفك بمجرد التفكير
    كشف فريق من المطورين عن مشروع جديد يعتمد على علاج المرضى بعدم التركيز والحركة الزائدة” Hyper Actice” من خلال خ

    بالأرقام.. "آيفون X" لسعداء الحظ فقط

    ما مدلول العلامة A على بطاقات الذاكرة الخارجية؟

    أفضل 5 هواتف ذكية عام 2017

    كانون تطلق كاميرا مدمجة بعدسة أحادية عاكسة كبيرة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ السعودية تقلص صلاحية تأشيرة العمل في القطاع الخاص
    أصدر وزير العمل السعودي علي الغفيص، قرارًا بتعديل فترة صلاحية تأشيرات العمل الصادرة لمنشآت القطاع الخاص فقط، ل

    العبادي يزور السعودية في مستهل جولة إقليمية

    تهمة تحرش جنسي عمرها سنوات تلاحق ترامب.. فهل تنجح بالإطاحة به؟

    ماذا قال أمير الكويت لمرزوق الغانم بعد موقفه من الوفد الإسرائيلي؟

    45 ثانية بين الكويت ووفد إسرائيل.. أشعلت مواقع التواصل

وسط انتقادات وتساؤلات حول دور المنظمات الدولية الإنسانية في اليمن
مكتب الأمم المتحدة يتهرب من الرد على أسئلة "الشرق الأوسط" حول انتقادات لفشله في إدارة ملياري دولار
الأحد 10 سبتمبر 2017 الساعة 19:03
طائرة للامم المتحدة
يمن فويس - الشرق الاوسط :
لماذا لم تصل المساعدات إلى المحتاجين في ضواحي الحديدة رغم أنهم الأقرب للميناء؟ بل على العكس ظلت صورهم تنتشر وهم يعانون الجوع». يسأل البراء شيبان الباحث السياسي اليمني، ويقول عن المنظمات الأممية التي تعمل في اليمن حاولت أن تلعب دوراً أكبر من حجمها، بأن يعتقدوا أنهم سيستطيعون تغطية دور الحكومة... ولقد أخبرناهم من قبل أنكم لا تستطيعون لعب دور الحكومة، ومرت الأشهر واتضحت المسألة».
 
 
شيبان ومحللون آخرون يتساءلون كثيرا عن نجاعة الدور الذي تلعبه المنظمات الأممية في اليمن، فهناك مليارا دولار بحسب تغريدة أطلقها وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني صرفت للمساعدات الإنسانية، لكن من يمعن النتائج فإنه يجدها أقرب إلى أن تكون باهتة مقارنة بما رصد لها.
 
 
«الشرق الأوسط» تحدثت مع محللين حول دور المنظمات الإنسانية في اليمن، وأرسلت إلى مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة أسئلة لم يجب عنها المكتب منذ الثاني من سبتمبر (أيلول) وحتى السادسة بتوقيت لندن أمس.
 
ويرى عبد الله الجنيد الكاتب السياسي البحريني أنه «يجب إدراك أن أغلب المنظمات قد تشكلت هويتها السياسية إبان الحرب الباردة، لذلك فإن منهجيتها قائمة على توظيف علاقاتها السياسية مع المجتمع الدولي».
 
 
وفي اليمن، يقول الجنيد إن «الضغط القائم الآن من هذه المنظمات على الشرعية اليمنية عبر استهداف الجهد السعودي والإماراتي في اليمن يتزامن مع حملات إعلامية في الولايات المتحدة وبريطانيا تحديداً من منظمات وشخصيات إعلامية ذات مواقف مسبقة لكل ما تمثله السعودية والإمارات مثل حملة مزاعم وجود معتقلات تعذيب إماراتية في اليمن».
 
 
ويمهد نجيب غلاب الباحث السياسي اليمني تعليقه بالقول: «تبدو المنظمات الدولية المهتمة بالإغاثة والحقوق أنها تعمل وفق معايير مهمومة بالإنسان أولاً، وهذا التأسيس الدعائي لعملها يحجب واقع هذه المنظمات كوظيفة في صراعات كبار المتصارعين على النفوذ الدولي وواقع مصالحها الذي أصبح بيروقراطية مهمومة بمصالحها أولاً، وتحولت إلى (لوبي) دولي منظم وشبكات مصالح بآليات رقابية ضعيفة وقابلة للاختراق والتوظيف، وهذا جعل بعض قطاعاتها محترفة في ابتزاز الدول والأنظمة وبشكل لم يتخيله أكثر المتشائمين في استغلال المنظمات الدولية الإنسانية والحقوقية».
 
 
والتجربة تكشف عمل هذه المنظمات في أكثر من صراع - والحديث لغلاب - «فقد ظهرت وكأنها مكملة لسياسات الدول الأكثر تأثيراً في المنظومة الدولية وأداة من أدواتها لتمرير سياسات مناهضة للسلام وأمن والشعوب، وأصبحت الحقوق كقيم وفلسفة شعارات لإدارة النزاعات والصراع على النفوذ السياسي والاقتصادي».
 
 
ويقول: «من تجربة هذه المنظمات الدولية الإنسانية والحقوقية سنجد أنها تعمل بمعايير مزدوجة وحسب حاجات الأقوياء وسياسات الابتزاز ومصالح البيروقراطية الضخمة التي كونتها هذه المنظمات، وأصبح تشغيلها بحاجة إلى المآسي أو تعظيمها وهذا قد يدفع الفاسدين إلى العمل كمافيا متعاونة مع من يريد المأساة أداة لإنفاذ جريمته كما هو الحال مع الحوثية. كثير من التقارير التي تعتمدها المنظمات الحوثية يتم إعدادها ورصدها من قبل شبكات التنظيم الحوثي ناهيك بأن موظفين في فروع التنظيمات لديهم علاقات ذات طابع متعدد مما جعلهم متحيزين للحوثية والمنظمات التابعة لها بل إن الإغاثة الإنسانية أصبحت أهم أدوات تمويل الحرب الميليشاوية للحوثية»، ويكمل غلاب قائلاً: «باعتبار أن المأساة الإنسانية من المنظور الخميني ووكيله اليمني (الحوثية) هي الطريق الذي يراهنون عليه لإنقاذ انقلابهم، وفرض مشروعهم الطائفي الكهنوتي، فإن تضخيم هذا الملف أصبح يخدم طرفين، الحوثية والمنظمات التي ينخرها الفساد وأصبح البعد الإنساني والحقوقي بفعل أعمال منظمة نقطة الضعف الأولى للشرعية والتحالف، رغم الجهود المبذولة والاتفاقات الضخمة الموظفة في معالجة نتائج الحرب لكنها تذهب في ثقب أسود ينمي حرب الميليشيات لتكون مستدامة، ويشبع جشع مافيا المنظمات، وهذا يتطلب من الأمم المتحدة إجراء تحقيق لكشف هذا الجانب المظلم من عمل منظماتها».
 
 
يعود الجنيد هنا ليقول: «لقد أثبت تحول مواقف بعض المنظمات مثل (اليونيسيف) من قضايا محددة، مثل تجنيد أنصار الله (الحوثيين) للأطفال في الصراع الدائر في اليمن، أو من جهد التحالف في الجانب الإغاثي ومحاربة انتشار وباء الكوليرا»، مضيفاً أن «منظمة الصحة العالمية الآن على اتصال مباشر مع مركز الملك سلمان للإغاثة للوقوف على واقع مكافحة وباء الكوليرا، بعد أن أثبتت التجربة أن تلك المصادر اليمنية (في الشمال) تحديداً عدم موضوعية أو مصداقية، وأن تعاطيها مسيَّس».
إقراء ايضاً