الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير النقل : الحكومة ستعلن التعبئة العامة لمواجهة الانتقالي جنوب اليمن
    الرئاسة اليمنية هي التي تقود المعركة العسكرية والسياسية على كافة الجبهات للحافظ على اليمن وإسقاط التمرد في عدن

    عدن : استمرار حملة الاعتقالات والمداهمات لمنازل نشطاء معارضين لتوجهات مليشيا ما يسمى بالانتقالي 

    واشنطن: دعم الإيرانيين للحوثيين تهديد للأمن والاستقرار وللشركاء

    بن سلمان يتخذ مواقف صارمة تربك زعيم الانقلاب عيدروس الزبيدي في جدة

    عدن : شاهد بالصور ماذا يحدث في قصر المعاشيق من قبل مليشيا الانتقالي

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي
    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

    ما أهمية خان شيخون الاستراتيجية في معركة إدلب؟

    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس
    رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس

    مستقبل ديمبيلي مع برشلونة تحدد بنسبة 1000 في المئة

    مانشستر يونايتد يدين الإساءة العنصرية ضد بوغبا

    عملاق جديد ينافس برشلونة والريال.. ويدخل على خط "صفقة نيمار"

    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار
    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون
    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

    إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

    نظام هواوي الجديد.. هل يدعم التطبيقات الشهيرة؟

    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

رفيق علي هادي
الراقصات وهاني بن بريك
الأحد 11 أغسطس 2019 الساعة 03:08
رفيق علي هادي


قبل أيام وفي التاسعه مساء بالتحديد ذهبت أنا وصديقي إلى احد الشوارع المجاوره للحي، 
كنا نبحث عن مطعم وجبات سريعه نتناول فيه العشاء
وأثناء سيرنا كانت الاضواء تسطع من احد الكافيهات الموجود في بداية الشارع 
اقترحت على صديقي الدخول لنلقي نظره على المنيو (قائمة الطعام) ان كان لديهم وجبات سريعه أم لا ،
في الباب توجد طاولتين في الهواء الطلق فضلنا الجلوس على احدهُما حيث إننا لم نكن نرغب في تناول الطعام إذا لم يكن لديهم وجبات سريعه وكان صديقي على قناعه بإنه لايوجد.
تفحصنا المنيو لفت نظري وجود أسم عصيري المفضل "افوكادو"
وما اغراني أكثر انه يوجد في قائمة Frish (طازج) 
جاءت إحدى موظفات الكافي لتسجل طلباتنا 
واحد ليموناتا هكذا قال صديقي أما أنا وقع اختياري على الافوكادو.
أضاف صديقي إلى الطلب نصف حبه دجاج على الفحم.
كان يوجد في الداخل 5_7 أشخاص متفرقين على طاولتين أو أكثر 
وفجأه بدأ الناس يتوافدو وبدأ صوت العزف على آلة "العود والبيانو"
داخل "الكافي" وارتفع صوت الفنان بأغاني جميله بِلُغة البلد.
على يمين الباب كان هناك طاوله فارغه اقترحت على صديقي أن نجلس عليها لنستمتع بالسهره.
على يسارنا كان هناك سيدتان احدهما عربيه والاخرى من سكان البلد الذي نقيم فيه.
كان الإستمتاع واضحاً على وجيه الجميع خاصة جمهور المشروبات الروحيه وتطوعن بعض الفتيات للرقص وكذلك بعض الشباب وبدا الجميع مستمتعاً حد الثماله.
وفي الساعه ال 10:00  ارتفع صوت أذان العشاء من احد المساجد القريبه من الكافي فقلت لنفسي يجب أن اغادر إذا لم يتوقف الغناء والرقص وقت الأذان، وفجأه رأيت إحدى السيدات التي كانت ترقص للتو  تلوح بيدها لأحد مسؤلي الكافي فحضر على الفور  
كنت ارقُب المشهد بعنايه لكني لم استطع سماع ماقالت نتيجة اصوات العزف والغناء داخل الكافي،
ذهب ذلك الشخص بإتجاه الكاشير حيث يقف مسؤل الكافي 
تتبعته بنظري بأنتباه شديد، اقترب من المدير وهمس في أذُنه لثواني 
ثم ذهب إلى عمله،
قام مسؤل الكافي واتجه الى حيث يقف عازف العود والبيانو وهمس لهما وفجأه توقف كل شيئ.
صاح احد الجمهور مخاطباً المدير لماذا ؟؟
اشار بيديه إلى اُذنيه  إشاره توحي بشكل "الصلاه او الأذان.
تفاجأت من الموقف وسررت جداً لأني ام اكن ارغب في المغادره.
انتهاء الأذان وعادت الأمور إلى ما كانت عليه سابقاً.
تذكرت هذا الموقف اليوم عندما رأيت الداعيه السلفي #هاني_بن_بريك يقود مجاميع مسلحه لسفك دماء المسلمين في شهر #الله الحرام وفي اعظم يوماً طلعت عليه الشمس،
عندها أيقنت أن العلمانيه هي ألحل لما نحن فيه إذ ستضع حداً لهؤلا المتطفلين بإسم الدين المتدثرين بعباءة الإسلام اللاهثين خلف المناصب على  دماء واشلاء الابرياء وستلفظهم الحياه والأرض والإنسان  .

Rafeeq Ali Hadi
10.اغسطس.2019

إقراء ايضاً