الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ بلادنا تسلم مسؤولة أممية بياناً بموقفها تجاه انسحاب الحوثيين من موانئ الحديدة
    بلادنا تسلم مسؤولة أممية بياناً بموقفها تجاه انسحاب الحوثيين من موانئ الحديدة

    الأمم المتحدة: السعودية والإمارات قدمتا 300 مليون دولار لليمن

    جميح : الممثل المسرحي غريفيث عمد إلى تجزئة الحل في اليمن

    الرئيس هادي يهنئ نظيره الاندونيسي بمناسبة إعادة انتخابه لفترة رئاسية جديدة

    الإرياني: السلام لن يتحقق إلا بضغوط دولية على إيران والميليشيا التابعة لها

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا
    الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا

    بومبيو يرجح وقوف إيران وراء اعتداءات الخليج

    نائب رئيس المجلس العسكري السوداني: لن نجامل في أمن واستقرار السودان

    مصر.. جرحى بانفجار عبوة قرب المتحف الكبير في الجيزة

    مسؤول أميركي يؤكد "هجوم المنطقة الخضراء".. ويتوعد بالرد

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب
    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الرياض تطالب المجتمع الدولي بمنع إيران من نشر الدمار والفوضى
    الرياض تطالب المجتمع الدولي بمنع إيران من نشر الدمار والفوضى

    مجلس الوزراء السعودي يقر نظام الإقامة المميزة

    إدانة عربية واسعة لاستهداف محطتي ضخ النفط بالرياض

    السعودية.. الموافقة رسميا على "نظام الإقامة المميزة"

    الثلاثاء أول رمضان في 3 بلدان عربية

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يختار خليفة أليغري في تدريب يوفنتوس
    رونالدو يختار خليفة أليغري في تدريب يوفنتوس

    إعلان تشكيلة الأرجنتين النهائية لكوبا أميركا.. وموقف ميسي

    دي ليخت يلمح إلى وجهته المقبلة رغم "تعقيدات وكيله"

    مارادونا يطالب بمقاطعة فيلم عن حياته.. ويغضب من العنوان

    تصريح مبابي "يقلق" باريس.. والنادي يؤكد استمراره

  • اقتصاد

    ï؟½ الصين تطلب تعويضات من بوينغ بعد كارثتي "737 ماكس"
    الصين تطلب تعويضات من بوينغ بعد كارثتي "737 ماكس"

    الذهب يتراجع في ظل مكاسب الدولار

    النفط يرتفع غداة اجتماع "أوبك"

    الدولار يبدأ أسبوعا جديدا في مصر.. بتراجع

    اتفاق لصرف الدفعة الأخيرة لمصر من قرض الـ 12 مليار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "العملاق الصيني" يتحدى العوائق.. ويطلق هواتف جديدة
    "العملاق الصيني" يتحدى العوائق.. ويطلق هواتف جديدة

    غوغل توجه ضربة قاصمة لهواوي بـ"الحرمان من خدماتها"

    كيف سيتأثر مالك هاتف هواوي من "قطيعة غوغل"؟

    "آيفون XR".. أبل تفاجئ الجميع بـ"ألوان غير مسبوقة"

    أفضل 5 هواتف ذكية تدعم الجيل الخامس من الاتصالات

  • جولة الصحافة

    ï؟½ طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب
    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

    فتوى جديدة لعراب الإرهاب.. الغرياني: الميليشيات أولى من الحج

    ماكرون: لن نتهاون في مواجهة "الإسلام السياسي"

    العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا

أحمد الشامي
نفاق المجتمع الدولي
الاثنين 7 يناير 2019 الساعة 22:37
أحمد الشامي


في ظل الحروب والصراعات التي يمارس فيها  اﻷنتهاكات  الانسانية بحق المواطن اليمني الذي يعاني من حرب عبثية فرضت عليه ، منذ ذالك اليوم المشؤوم 21سبتمبر 2014 عندما انقلبت مليشيات الحوثي على الشرعية ودخول اليمن في دوامة من الصراع اﻹقليمي المتعدد اﻷوجة ، كل ذلك نتائج لتلك الحوارات التي فقدت فيها المصداقية والاخلاق السياسية عند جماعة انصار الله التي لا تعترف بأي اتفاقيات وعهود سياسية ، فهي تعترف بلغة السلاح وشعار الموت .

لم يكن المجتمع الدولي مغيب في تلك اللحظه بل كان حاضر ومشرف على مؤتمر الحوار الوطني ، كما كان متواجد عندما خرجت مليشيات الحوثي من محافظة صعدة الى عمران ومن بعدها صنعاء وباقي المحافظات .

كان متواجد ايضآ عندما قامت مليشيات الحوثي بتفجير منازل الخصوم السياسيين ، ومتواجدة عندما قامت مليشيات الحوثي بأجتياح العاصمة صنعاء والدخول في اتفاقية السلم والشراكة ، الذي كان من ضمن الاتفاق الملحق الامني والذي ينص على الحالة العسكرية والامنية والقضايا المتعلقة بعمران والجوف ومارب وصنعاء وباقي المحافظات ، و ازالة جميع عناصر التوتر السياسي والامني من اجل حل اي نزاع عبر الحوار وتمكين الدولة من ممارسة سلطاتها ، كما ينص على ضرورة بسط سلطة الدولة واستعادة سيطرتها وفق مخرجات الحوار الوطني .

تم التوقيع والاتفاق  بحبر على الاوراق دون تنفيذ على ارض الواقع ، استمرت جحافيل مليشيات الحوثي بالزحف على باقي المحافظات وسيطرتها على الموسسات الحكومية ونهب السلاح من معسكرات الدولة ، ضاربه كل الاتفاقيات على الحيط ، كل هذا في ظل وجود المجتمع الدولي الذي يشرف حاليا على اتفاقية السويد .

المجتمع الدولي الذي ينادي بالديمقراطية وحقوق الانسان ، وهو يعرف ويدرك جيدآ بأن مليشيات الحوثي لاتؤمن بالديمقراطية والمساوة والعدالة الاجتماعية ولا تؤمن بحقوق الانسان ، لانها تؤمن بشعار الموت والدمار .

المجتمع الدولي الذي اصدر قرار مجلس الامن رقم 2216 بتاريخ 14 إبريل 2015  ، نص القرار على فرض عقوبات على قادة الحوثيين هما عبدالخالق الحوثي شقيق زعيم المتمردين وعبدالله يحيى الحكيم (ابوعلي الحاكم ) وكافة الاطراف التي تعمل لصالحهم ، كما نص القرار وطالب من مليشيات الحوثي بوقف القتال وسحب قواتهم من المناطق التي فرضوا سيطرتهم عليها بما في ذلك العاصمة صنعاء .

اين دور المجتمع الدولي من ما يحصل لاطفال تعز والبيضاء  الذين يعيشون بين القصف وحصار لا يرحم ، لماذا ينظر المجتمع الدولي الى الحديدة ،و لا ينظر الى صغار وجدوا ابائهم وامهاتهم قد تحولوا الى اشلاء ممزقة ، وبيوتهم قد صارت خرابا في تعز والبيضاء .
  
بأختصار المجتمع الدولي لا ينظر الى حال الشعوب الذين يبحثون عن ابسط حقوقهم ولا ينظرون الى الجانب الانساني ، فهم ينظرون الى مصالحهم ومصالح  دول عظمى .

إقراء ايضاً