الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ قوات الجيش تحرر مواقع جديدة في جبهة البقع بصعدة
    تمكنت قوات الجيش الوطني، اليوم الثلاثاء، من تحرير مواقع جديدة في مديرية كتاف بمحافظة صعدة شمالي البلاد. وشن

    مصرع وجرح 8 من عناصر المليشيا الحوثية في دمت

    خط ملاحي فرنسي يستأنف نشاطه التجاري إلى ميناء عدن

    ميليشيا الحوثي تنقل سجناء مختطفين من الحديدة إلى صنعاء

    وزير الداخليه : يشهد عرض عسكري مهيب في العاصمة المؤقتة عدن

  • عربية ودولية

    ï؟½ انعقاد الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية بشأن فلسطين في القاهرة
    عقد بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية في العاصمة المصرية القاهرة،اليوم،أعمال الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة ع

    مظاهرات أوروبا.. تعددت الاحتجاجات و"السترة واحدة"

    الـمملكة تستنكر موقف «الشيوخ الأمريكي»: وترفض التدخل في شؤونها والتعرض لقيادتها

    سفير إيران "يهين شهداء العراق" ويثير عاصفة غضب

    بعد "الأزمة النووية".. روسيا مستعدة لـ"تفتيش متبادل"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ خادم الحرمين يعلن أكبر ميزانية في تاريخ السعودية خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء وبإنفاق 1.106 تريليون ريال
    أقر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في قصر اليمامة، ب

    وزارة العمل السعوي: قصر العمل في 41 نشاطاً ومهنةً في المدينة المنورة على السعوديين والسعوديات

    السعودية تعلن عن تأسيس كيان لدول البحر الأحمر لتعزيز الأمن والتنمية وحماية التجارة العالمية

    الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض

    الرياض تحتضن القمة الخليجية الـ39 اليوم

  • رياضة

    ï؟½ النجم الفرنسي رابيو على بعد خطوة من برشلونة
    أصبح النجم الفرنسي أدريان رابيو، لاعب باريس سان جيرمان، على بُعد خطوة من الانتقال إلى نادي برشلونة الإسباني، ب

    ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي الخامس في تاريخه

    مانشستر يونايتد يقيل جوزيه مورينيو بعد سلسلة هزائم الرياضة

    راموس يحط من شأن رونالدو.. مجددا

    مانشستر يونايتد يتخذ قراره بشأن مستقبل مورينيو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الدولار والريال السعودي ليومنا هذا الثلاثاء
    كشف مصدر مصرفي عن أسعار العملات مقابل الريال اليمني ليومنا هذا الثلاثاء 18ديسمبر 2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 15/12/2018

    اليمن ينتظر 3 مليارات دولار ودائع من الكويت والإمارات

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 14/12/2018

    الذهب يتراجع لأدنى مستوى مع صعود الدولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ هاتف «نوكيا 8.1»... تصميم فاخر بأداء مرتفع وسعر منخفض
    بدأت نزعة تقنية بالانتشار في هذا العام، وهي إطلاق هواتف ذكية في الفئة ما فوق المتوسطة ولكن تحت الفاخرة، تقدم م

    "وجوه مطبوعة" قادرة على اختراق هاتفك

    تسريب صور لهاتف غالاكسي إس 10 المرتقب

    احذر.. خطر "الإيموجي" في تغريداتك وتعليقاتك

    5 أسباب.. لماذا لا ينبغي أن تشتري هاتفا ذكيا الآن؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

بلال الطيب
للمتذبذبين فقط!!
الأحد 2 ديسمبر 2018 الساعة 14:04
بلال الطيب


في وقتنا الراهن، انبرى بعض الإعلامين والسياسيين للتقليل من الحركة الحوثية، فهي حدَّ وصفهم دخيلة على التاريخ والجغرافيا، وبلا حاضنة شعبية، ناسين ومتناسين أنها امتداد طبيعي للإمامة الزيدية، وفكرة سُلالية كهنوتية يعتنقها ملايين اليمنيين، وطامة كُبرى آخذة في التمدد حدَّ الهلاك.

قبائل شمال الشمال كانت وما زالت نصير الإمامة المُخلِص والمُخلّص، وهي عبر تاريخها الطويل حتى وإن ثارت، إما طمعاً في المغانم، أو ضد إمام لتنصب آخر، ومن ينكر هذه الحقيقة، كمن يحجب نُور الشمس بغربال.

وإذا كان الحوثيون بلا حاضنة شعبية، فمن يقاتل معهم إذا؟! أم أن الله مدَّهم بملائكة من عنده؛ بوصفهم أنصاره وأحبائه؟!.

جون كيري وزير الخارجية الأمريكي السابق، هو الآخر جاء وصفه للحوثيين - بأنهم أقلية - متماهياً وهذه النغمة الشاردة، صحيح أنها تمييع غربي للمُشكلة، ومبرر لتدخلاتهم مُستقبلاً تحت لافتة حماية الأقليات، وفق قوانين دولية مُلزمة، إلا أنها في ذات الوقت، فضحت هؤلاء المتذبذبين، فقد تعاطوا معها بسذاجة متناهية، وبدت تناقضاتهم باهتة، وتثير الضحك حدَّ البكاء.

الحوثيون أنفسهم استاءوا من هكذا توصيف، كيف لا؟! وهم يعتبرون أنفسهم الشعب، كل الشعب، تلاشت مظلوميتهم، وتبددت آهاتهم، التي طالما صموا أذاننا بها - ومعهم أولئك المتذبذبون - باتوا يفخرون بسيطرتهم على مكامن القوة من بشر وعتاد، ويعدونه نصر وتمكين إلهي، وعودة الحق المسلوب لأهله.

وما يجب أن يعرفه هؤلاء المتذبذبين قبل غيرهم، أن الإمامة الزيدية مشروع كهنوتي يتمدد بلا كوابح، ويتكون من ركنين أساسيين مكملين لبعض: السلالة (العلويين) - أو من يدعون ذلك - والقبيلة (الأنصار)، ولو قرأنا التاريخ بعين فاحصة، لوجدنا أنه لولا الأنصار ما وجدت الإمامة، ولولا العبيد ما وجد السادة.

وغير بعيد قال المفكر الفرنسي فولتير، أن الكهنوت بدأ عندما التقى أكبر دجال بأكبر مغفل، فهل هناك أروع من هكذا توصيف لهؤلاء الكهنوتيين؟!.

فلنسمي الأمور بمسمياتها، ولنحارب دولة الكهنوت الإمامية بكل ما أوتينا من عقل ومنطق، والمعارك المصيرية لا تنتصر  بالسيف وحده، ومعرفة فكر العدو، وكيف يفكر، تسع أعشار النصر.

بعيدا عن المعارك الجانبية التي يديرها هؤلاء المتذبذبون، لتكن معركتنا جادة مع هذا الفكر الإمامي اللعين، لنفضحه، لنعريه على الملأ، لنجرمه في أذهان الناس، قبل أن نجرمه بالقوانين الملزمة، المعركة معركة وعي، والكهنوت لا ولن يصمد إمام أي محاججة عقلانية، ومصيره إلى زوال، فقط لندير المعركة بذكاء.

إقراء ايضاً